الإثنين 08 أغسطس 2022 - 5:08:52 م

غرفة أبوظبي تناقش آفاق التعاون الاقتصادي مع جمهورية مقدونيا الشمالية

  • غرفة أبوظبي تناقش آفاق التعاون الاقتصادي مع جمهورية مقدونيا الشمالية
  • غرفة أبوظبي تناقش آفاق التعاون الاقتصادي مع جمهورية مقدونيا الشمالية

ابوظبي في 23 فبراير وام / بحث سعادة عبدالله محمد المزروعي رئيس مجلس إدارة غرفة تجارة وصناعة أبوظبي، مع معالي فاتمير بيتيكجي نائب رئيس الوزراء المسؤول عن الشؤون الاقتصادية في شمال مقدونيا؛ سبل تعزيز وتنمية التعاون الاقتصادي بين قطاعي الأعمال في كل من إمارة أبوظبي وجمهورية مقدونيا الشمالية.

جاء ذلك خلال اللقاء الذي جمعهما على هامش مشاركتهما في فعاليات إكسبو 2020 دبي، بحضور سعادة عبد القادر محمدي، سفير شمال مقدونيا لدى الدولة، ومعالي ناصر نورديني، وزير البيئة والتخطيط العمراني في شمال مقدونيا.

وأكّد الجانبان خلال اللقاء أهمية تعزيز قنوات التواصل بين غرفة أبوظبي ونظرائهم في مقدونيا، وبحث إمكانية تنظيم ملتقى أعمال إماراتي-مقدوني في دولة الإمارات في المستقبل القريب، للتعريف بأبرز الفرص الاستثمارية المتاحة في شمال مقدونيا.

ورحّب سعادة عبدالله محمد المزروعي بالوفد المقدوني، مشيداً بالتطور الكبير بالعلاقات الثنائية بين دولة الإمارات وجمهورية شمال مقدونيا الصديقة، ومؤكداً على أهمية دفع التعاون المشترك إلى مزيد من النمو والازدهار في العديد من المجالات الاقتصادية والتجارية، بما يعزز فرص التعاون الإيجابي والاستثمار المتبادل.

ولفت المزروعي إلى توافر العديد من الإمكانات والفرص المشتركة التي من شأنها تعظيم حجم التبادل التجاري البيني في العديد من القطاعات المختلفة، لاسيما في قطاع الأمن الغذائي، وهو ما يسهم في الارتقاء بالعلاقات التجارية إلى مستويات تلبي تطلعات قيادتي البلدين الصديقين.

كما قدّم المزروعي شرحاً مختصراً حول ماهية خدمات غرفة أبوظبي ومبادراتها والدور الذي تقوم به في المساهمة في تطوير وتنظيم الشؤون التجارية في إمارة أبوظبي، لافتاً إلى استعاد الغرفة لتكثيف التعاون المتبادل بين روّاد الأعمال في أبوظبي ونظرائهم في شمال مقدونيا، وتنسيق العمل لتبادل الوفود التجارية للمساهمة في بلورة رؤية مشتركة في مجال التنمية المستدامة وإرساء الشراكات الفاعلة لتحقيق المصالح المشتركة.

من جانبه أشاد معالي فاتمير بيتيكجي، بجهود الغرفة لتقديم كافة الإمكانيات المتاحة لدفع مجالات التعاون الاقتصادي المشترك، معرباً عن اهتمام بلاده بتطوير العلاقات الاقتصادية مع إمارة أبوظبي في كافة المجالات التنموية، والارتقاء بمعدلات التبادل التجاري، مؤكداً أن دولة الإمارات عموماً وأبوظبي على وجه الخصوص تعد أحد أهم الأسواق الاستراتيجية المستهدفة لمقدونيا للانطلاق منها إلى الأسواق الإقليمية.

كما وجّه نائب رئيس الوزراء المقدوني الدعوة للمستثمرين والشركات الإماراتية لتعزيز تواجدهم في أسواق شمال مقدونيا، ذلك من خلال استكشاف الفرص الاستثمارية في قطاعات متنوعة، خصوصاً في مجالات الطاقة المائية والزراعة والسياحة والثروة الحيوانية وغيرها.

وام/ريم الهاجري/محمد نبيل/زكريا محيي الدين