الخميس 18 أغسطس 2022 - 5:34:14 م

ثاني الزيودي لـ " وام " : 16.14 تريليون درهم التجارة الخارجية غير النفطية للإمارات خلال 10 سنوات


- ثاني الزيودي لـ " وام " : - نسير في اتجاه النمو بمعدلات ما قبل الجائحة.

- 4.2 % متوسط النمو السنوي للتجارة غير النفطية خلال السنوات العشر الماضية.

- 10 دول تستحوذ على 49.2% من التبادل التجاري مع الإمارات.

- الصين تترأس قائمة الواردات والهند أهم مستقبلي الصادرات والسعودية في إعادة التصدير.

............................................................

من ناصر الجابري وبسام عبد السميع.

أبوظبي في 3 مارس / وام / قال معالي الدكتور ثاني بن أحمد الزيودي وزير دولة للتجارة الخارجية إن قيمة التجارة الخارجية غير النفطية للإمارات خلال السنوات العشر الماضية تجاوزت 16.14 تريليون درهم، بمتوسط نمو سنوي بلغ 4.2% .

وأكد معاليه في حوار مع وكالة أنباء الإمارات "وام" : " بدأنا في اتجاه النمو بمعدلات ما قبل " جائحة كوفيد 19 "وقطعنا شوطاً كبيراً خلال العام 2021 وتجاوزنا التعافي".

وتابع: " نعمل وفق خطط قيادتنا الرشيدة بمضاعفة صادراتنا الوطنية وتجارتنا الخارجية ومضاعفة الاقتصاد"، مشيراً إلى أن الأرقام التجارية والاستثمارية والاقتصادية في نمو وتزايد كبير.

وأوضح الزيودي أنه يجري حالياً العمل على مضاعفة الاستثمارات الواردة إلى الدولة لنحو تريليون درهم خلال 9 سنوات بزيادة 550 مليار درهم، لافتاً إلى أن هناك العديد من المبادرات التي يتم تنفيذها لتعزيز الصادرات والعمل بشكل مباشر مع رجال الأعمال، ومواصلة تحويل البيانات لتوفير الوصول السلس لبيانات السوق المحلي، ووضع استراتيجيات خاصة لقطاع الخدمات، إضافة لاستقطاب المهارات والمواهب بما يعزز الجهود المحلية ويحقق تكامل الخبرات.

واستعرض معاليه بيانات تقرير التجارة الخارجية غير النفطية خلال الفترة من / 2012 - 2021 / .. موضحاً أن إجمالي الصادرات الإماراتية غير النفطية تجاوزت 2.154 تريليون درهم، بمتوسط نمو سنوي بلغ 12%. واقتربت قيمة إعادة التصدير من 4.5 تريليون درهم، بمتوسط نمو سنوي بلغ 4.9%.

وبلغت قيمة إجمالي واردات الدولة خلال الفترة نفسها أكثر من 9.5 تريليون درهم، بمتوسط نمو سنوي بلغ 2.5%.

كما ارتفعت مساهمة صادرات الإمارات غير النفطية في حجم التجارة الخارجية للدولة من 12% عام 2012 إلى 19% خلال 2021، بمتوسط نمو في الصادرات غير النفطية بلغ 3 أضعاف متوسط النمو الحاصل في التجارة الاجمالية غير النفطية للإمارات.

- الشركاء التجاريين.

وبحسب بيانات التجارة الخارجية غير النفطية، شكلت 10 دول نسبة 49.2% من التبادل التجاري للدولة خلال 10 سنوات بقيمة تتجاوز 7.951 تريليون درهم، فيما استحوذت باقي الدول على نسبة 50.8% وبما قيمته 8.195 تريليون درهم.

وتبوأت الصين المركز الأول في قائمة الشركاء التجاريين مشكلة ما نسبته 10.7% من إجمالي التجارة الخارجية غير النفطية للإمارات خلال السنوات العشر الماضية بما يزيد على 1.719 تريليون درهم، وتلتها الهند بنسبة 8.7% وبقيمة 1.404 تريليون درهم، والولايات المتحدة الأمريكية بنسبة 6.1% وبقيمة 984.6 مليار درهم، والمملكة العربية السعودية بنسبة 5.6% وبقيمة 904.3 مليار درهم.

وفي المركز الخامس لهذه القائمة جاءت سويسرا بنسبة 3.3% وبقيمة 530.6 مليار درهم، وإيران بنسبة 3.3% وبقيمة 526.2 مليار درهم، واليابان بنسبة 3.2% وبقيمة 519.7 مليار درهم، والعراق بنسبة 3% وبقيمة 490 مليار درهم وألمانيا بنسبة 3% وبقيمة 477.6 مليار درهم، والمملكة المتحدة بنسبة 2.4% وبقيمة 394.4 مليار درهم.

- دول الصادرات.

استحوذت 10 دول على نسبة 57.1% من إجمالي الصادرات الإماراتية خلال 10 سنوات وبقيمة بلغت 1.229 تريليون درهم، فيما بلغت حصة باقي الدول 42.9% وبقيمة 924.4 مليار درهم.

وجاءت الهند في صدارة مستقبلي صادرات الإمارات غير النفطية خلال 10 سنوات بقيمة تجاوزت 254 مليار درهم وبمساهمة 11.8% من إجمالي صادرات الإمارات غير النفطية خلال تلك الفترة. وتبوأت المملكة العربية السعودية المرتبة الثانية في قائمة أهم مستقبلي صادرات الإمارات غير النفطية بقيمة 205.5 مليار درهم وبمساهمة 9.5%، وتلتها سويسرا بقيمة تقارب 193 مليار درهم وبمساهمة تبلغ 9%، وسلطنة عمان بقيمة تجاوزت 120 مليار درهم وبمساهمة بلغت نسبتها 5.6%، وتركيا المركز الخامس بقيمة تجاوزت 117 مليار درهم وبمساهمة نسبتها 5.4%.

وجاءت العراق في المركز السادس في هذه القائمة بنسبة مساهمة بلغت 3.7% وبقيمة 79 مليار درهم، والكويت بنسبة 3.5% وبقيمة 74.9 مليار درهم وهونج كونج- الصين بنسبة 2.9% وبقيمة 63.5 مليار درهم، والصين بنسبة 2.9% وبقيمة 63.4 مليار درهم، والولايات المتحدة الأمريكية بنسبة 2.7% وبقيمة 59 مليار درهم.

- إعادة التصدير.

شكلت 10 دول ما نسبته 54.8% من إجمالي إعادة التصدير من الإمارات خلال السنوات العشر الماضية محققة ما قيمته 2.454.8 تريليون درهم، فيما بلغت حصة باقي الدول 45.2% وبقيمة 2.027 تريليون درهم.

وتصدرت المملكة العربية السعودية قائمة أهم مستقبلي إعادة تصدير الإمارات خلال الفترة من /2021 - 2021 / بقيمة اقتربت من 472 مليار درهم وبمساهمة بلغت 10.5% من إجمالي إعادة تصدير الامارات خلال تلك الفترة.

وتبوأت إيران المركز الثاني بقيمة اقتربت من 423 مليار درهم وبمساهمة 9.4%، وتلتها العراق بقيمة قاربت 357 مليار درهم وبمساهمة 8.0%، والهند بقيمة تقارب 328 مليار درهم وبمساهمة 7.3%، وهونج كونج - الصين بقيمة قاربت 169 مليار درهم وبمساهمة 3.8%.

وجاءت سلطنة عمان في المركز السادس بهذه القائمة بنسبة 3.7% وبقيمة 164.7 مليار درهم، والكويت بنسبة 3.5% وبقيمة 158 مليار درهم، وبلجيكا بنسبة 3% وبقيمة 135.9 مليار درهم، والولايات المتحد ة الأمريكية بنسبة 2.8% وبقيمة 124.9 مليار درهم، وسويسرا بنسبة 2.8% وبقيمة 123.5 مليار درهم.

- دول الواردات.

استحوذت سلع 10 دول على نسبة 56.3% من إجمالي الواردات غير النفطية للدولة خلال السنوات العشر الماضية بما يزيد على 5.355 تريليون درهم، فيما بلغت حصة باقي الدول 43.7% وبما قيمته تزيد عن 4.154 تريليون درهم.

وتصدرت الصين أهم موردي السوق الإماراتي ومصدر وارداتها بقيمة تجاوزت 1.5 تريليون درهم مشكلة ما نسبته 16.1% من إجمالي واردات الإمارات.

وجاءت الهند كثاني أهم موردي السوق الإماراتي ومصدر وارداتها بقيمة تجاوزت 822 مليار درهم والتي تشكل ما نسبته 8.6% من إجمالي واردات الإمارات.

وفي المركز الثالث بتلك القائمة جاءت أمريكا بقيمة اقتربت من 801 مليار درهم وبنسبة 8.4%، واليابان بقيمة اقتربت من 475 مليار درهم وبنسبة 5%، وألمانيا بقيمة تجاوزت 427 مليار درهم وبنسبة 4.5%.

وجاءت المملكة المتحدة في المركز السادس بقائمة أبرز 10 دول مصدرة للسلع إلى الإمارات خلال السنوات العشر الماضية بقيمة 285.9 مليار درهم وبنسبة 3%، وفيتنام بنسبة 2.9% وبقيمة 271.7 مليار درهم وكوريا الجنوبية بنسبة 2.7% وبقيمة 254.8 مليار درهم وإيطاليا بنسبة 2.7% وبقيمة 254 مليار درهم، وفرنسا بنسبة 2.4% وبيمة 229 مليار درهم.

- أرقام التجارة ..

وأظهرت البيانات أن إجمالي حجم التجارة الخارجية غير النفطية للدولة في عام 2012 بلغ أكثر من 1.505 تريليون درهم، لتتجاوز في عام 2013 أكتر من 1.579 تريليون درهم منها 967 مليار درهم قيمة الواردات، أكثر من 168 حجم الصادرات، وما يزيد على 443 قيمة إعادة التصدير.

وخلال العام 2014 سجلت التجارة الخارجية غير النفطية ما يزيد على 1.605 تريليون درهم موزعة بين 992 مليار درهم حصة الواردات ونحو 158 مليار درهم حجم الصادرات وما يقارب 456 قيمة إعادة التصدير، وتجاوزت قيمة التجارة الخارجية غير النفطية للإمارات خلال عام 2015 أكثر من 1.556 تريليون درهم فمنها 952 مليار درهم حصة الواردات، وأكثر من 185 مليار درهم قيمة الصادرات وما يزيد على 418 مليار درهم لإعادة التصدير.

وفي عام 2016 زادت قيمة التجارة الخارجية غير النفطية عن 1.564 تريليون درهم، منها 969 مليار درهم للواردات و195 مليار درهم صادرات وأكثر من 400 مليار درهم لإعادة التصدير.

وبنهاية العام 2017 سجلت التجارة الخارجية غير النفطية ما قيمته 1.612 تريليون درهم منها 979 مليار درهم قيمة الواردات وحوالي 190 مليار درهم صادرات ونحو 443 قيمة إعادة التصدير، وارتفعت التجارة الخارجية غير النفطية للدولة بنهاية العام 2018 إلى أكثر من 1.628 تريليون درهم، منها 937.8 مليار درهم للواردات و212 مليار درهم للصادرات و513.3 مليار درهم حجم إعادة التصدير.

وزاد حجم التجارة الخارجية غير النفطية خلال العام 2019 عن 1.705 تريليون درهم توزعت بين 952 مليار درهم للواردات و265.5 مليار درهم قيمة الصادرات وأكثر من 408 مليارات درهم لإعادة التصدير، وفي عام 2020 بلغ إجمالي حجم التجارة الخارجية غير النفطية للدولة ما يزيد على 1.495 تريليون درهم، منها ما يقرب من 822 مليار درهم قيمة الواردات وحوالي 353.8 مليار درهم صادرات وأكثر من 521 مليار درهم قيمة إعادة التصدير.

وسجل العام 2021 أعلي قيمة للتجارة الخارجية في تاريخ الدولة لتصل إلى أكثر من 1.893 تريليون درهم، توزعت بين 1.018 تريليون درهم حجم الواردات وما يقارب 354 مليار درهم قيمة الصادرات وحوالي 521.3 مليار درهم قيمة إعادة التصدير.

وام/بسام عبدالسميع/دينا عمر