الثلاثاء 05 يوليو 2022 - 1:19:19 ص

"موانئ أبوظبي" توقع اتفاقيات مبدئية لإدارة عمليات ميناء العين السخنة وإدارة وتشغيل ميناء نهري في محافظة المنيا


أبوظبي في 30 مارس/ وام/ وقعت مجموعة موانئ أبوظبي اتفاقية مبدئية مع شركة المجموعة المصرية للمحطات متعددة الأغراض الذراع التجاري لوزارة النقل المصرية، سيشرف بموجبها الجانبان على تطوير ميناء العين السخنة وإدارة عملياته، وبحث سبل التعاون المشترك وذلك في إطار جهود تطوير القطاع البحري في جمهورية مصر العربية.

وتنص الاتفاقية على تعاون الجانبين بشكل وثيق لإعداد دراسة جدوى اقتصادية حول تطوير مرافق الميناء في المستقبل واستطلاع الفرص الاستثمارية المتاحة لدعم قدرات الميناء وطاقته الاستيعابية والتي ستفتح الباب أمام الميناء لاستهداف أسواق وقطاعات أعمال جديدة وتوفير مصادر جديدة للإيرادات.

وستقود مجموعة موانئ أبوظبي جهود إجراء هذه الدراسة المتوقع إعدادها خلال الأشهر الستة المقبلة، فيما ستقوم شركة المجموعة المصرية للمحطات متعددة الأغراض بدعم المشروع من خلال توفير البيانات المالية والرقمية والبيئية والتجارية والتشغيلية الضرورية للمساهمة في نجاح الدراسة.

وتم توقيع الاتفاقية المبدئية الثانية بين مجموعة موانئ أبوظبي وشركة المجموعة المصرية للمحطات متعددة الأغراض والهيئة العامة للنقل النهري، وتنص على تعاون الأطراف الثلاثة في مجموعة من المشاريع تضم إنشاء وإدارة وتشغيل ميناء نهري في محافظة المنيا؛ وتجهيز وإدارة وتشغيل مرافق تخزين في محافظة دمياط؛ وإدارة وتشغيل خطوط لنقل الركاب في محافظة القاهرة الكبرى.

وجاء التوقيع على هامش فعاليات الدورة الحادية عشرة من المؤتمر الدولي للنقل البحري واللوجستيات /مارلوج 2022/، حيث تم التوقيع بحضور معالي وزير النقل المصري الفريق المهندس كامل الوزير؛ والكابتن محمد جمعة الشامسي، العضو المنتدب والرئيس التنفيذي لمجموعة موانئ أبوظبي، وذلك من قبل كل من سيف المزروعي، رئيس قطاع الموانئ – مجموعة موانئ أبوظبي؛ واللواء بحري أ.ح / عبدالقادر درويش، رئيس مجلس الإدارة والعضو المنتدب لشركة المجموعة المصرية للمحطات متعددة الأغراض، واللواء/ مفيد صلاح شحاته – رئيس الهيئة العامة للنقل النهري.

,أكد اللواء بحري أ.ح / عبدالقادر درويش، رئيس مجلس الإدارة والعضو المنتدب لشركة المجموعة المصرية للمحطات متعددة الأغراض، أن هذه الاتفاقيات تشكل خطوة مهمة في مجال النقل البحري والنهري في جمهورية مصر العربية لتطوير إدارة عمليات الموانئ وإنشاء المناطق اللوجستية وتشغيلها.

وقال: "تربط شركة المجموعة المصرية للمحطات متعددة الأغراض ومجموعة موانئ أبوظبي علاقات تعاون وثيقة وأثمر هذا التعاون عن اتفاقيات مهمة تؤدي دوراً رئيسياً في دعم منظومة الموانئ البحرية والنهرية في مصر." وأضاف: "حقق اليوم التعاون المتواصل بين الطرفين المزيد من النجاحات، ما يعكس العلاقات الوثيقة في كافة الأصعدة فقد اتسع أفق التعاون ليشمل البحث في إمكانية إدارة وتشغيل محطة متعددة الأغراض في ميناء السخنة على خليج السويس والعمل على تشغيل محطة للنقل النهري وذلك تفعيلاً لدور النقل النهري عبر نهر النيل." وقال سيف المزروعي، رئيس قطاع الموانئ – مجموعة موانئ أبوظبي: "يسر مجموعة موانئ أبوظبي تعزيز علاقات التعاون مع وزارة النقل المصرية ومن خلال التنسيق مع شركة المجموعة المصرية للمحطات متعددة الأغراض والهيئة العامة للنقل النهري، عبر العمل على هذه المشاريع الجديدة الهادفة إلى دعم جهود جمهورية مصر العربية الرامية إلى تحديث البنى التحتية البحرية وقدراتها الخدمية في هذا القطاع." وأضاف: "ترى مجموعة موانئ أبوظبي فرصاً تجارية كبيرة تحقق فوائد اقتصادية واجتماعية عديدة لجميع الأطراف من خلال تنفيذ عمليات تطوير مرافق ميناء العين السخنة والميناء النهري في المنيا، كما يسهم هذا التعاون في تعزيز الإمكانات الكبيرة التي تتمتع بها هذه المرافق في مجالات الشحن التجاري والنقل البحري وأعمال الرحلات البحرية السياحية، ونحن على ثقة كبيرة بقدرة مجموعة موانئ أبوظبي على توفير أفضل المرافق والبنى التحتية والخدمات لهذه الأصول البحرية الرئيسية، بفضل ما تمتلكه من خبرات وقدرات متطورة في هذا المجال." واستعرض ممثلو مجموعة موانئ أبوظبي خلال مشاركتهم في الدورة الحادية عشرة من المؤتمر الدولي للنقل البحري واللوجستيات /مارلوج 2022/ العديد من الإنجازات والنجاحات التي حققتها المجموعة خلال العام الماضي، وناقشوا تطورات الاتفاقيات المبدئية التي تم إبرامها أثناء مشاركة المجموعة ضمن فعاليات الدورة الماضية من المعرض التجاري الدولي الرابع للنقل اللوجيستي الذكي والشرق الأوسط وأفريقيا "Trans-MEA 2021"، على رأسها الاتفاقية المبدئية التي تم توقيعها مع شركة المجموعة المصرية للمحطات متعددة الأغراض بهدف تطوير وتشغيل محطة متعددة الأغراض بميناء سفاجا البحري وتعزيز علاقات التعاون والشراكة وتبادل الخبرات وأفضل الممارسات التي يتبناها الطرفان في أعمالهم.

وام/أحمد النعيمي/إسلامة الحسين