السبت 02 يوليو 2022 - 11:28:58 م

انتخاب مجلس إدارة جديد لاتحاد السباحة بعد 60 يوماً


دبي في 31 مارس / وام / اعتمدت الجمعية العمومية لاتحاد الإمارات للسباحة، التعديلات التي أقرها الاتحاد الدولي للعبة على لائحة النظام الأساسي، في آخر تعديل لها، وذلك خلال اجتماعها الأخير الذي عقدته عبر تقنية الاتصال عن بعد، بحضور 11 نادياً من أعضاء الجمعية العمومية.

وكان الاتحاد الدولي للسباحة قد طلب إجراء تعديلات على لائحة النظام الأساسي، وهي التعديلات التي أقرتها الجمعية العمومية في اجتماعها الأخير تمهيداً لإجراء انتخابات مجلس إدارة الاتحاد، وهو ما يمهد لإجراء الانتخابات بعد 60 يوماً وفق ما تنص عليه اللائحة.

وأكد سلطان السماحي، رئيس اتحاد السباحة، أن الخطوات التي اتخذها مجلس الإدارة بتحديد موعد عقد الجمعية العمومية لاعتماد اللائحة، ومن ثم اجتماع الجمعية العمومية وموافقتها على اللائحة، هي كل خطوات تصب في صالح اللعبة من أجل اكتمال كافة الخطوات للعملية الانتخابية المنتظرة بشكل سليم سعياً لاختيار مجلس إدارة جديد يتولى زمام المسؤولية في أسرع وقت، خاصة أن اللعبة مقبلة على خوض منافسات مهمة الفترة المقبلة، وتحتاج إلى الدعم والاستقرار.

وقال: "استكمالا لهذه الخطوات سيتم تشكيل لجنة لإدارة العملية الانتخابية، ولجنة لتلقى الطعون، على أن يتم إبلاغ أعضاء الجمعية العمومية، بهما علاوة على الجدول الزمني للعملية الانتخابية والتي من المقرر أن تجرى بعد 60 يوما، وستتضمن تلك الفترة فتح باب الترشح على جميع المقاعد، ويليها إغلاق باب الترشح، ثم اعلان أسماء المرشحين، وتلقى الطعون ثم إجراء الانتخابات".

وأشار السماحي إلى أن مجلس إدارة الاتحاد الحالي سيؤدي مهامه ومسؤولياته لحين تسليم زمام الأمور إلى الاتحاد الجديد، خاصة أن المنتخب مقبل على منافسات مهمة الفترة المقبلة ويأتي في مقدمتها المشاركة في دورة الألعاب الرياضية الخليجية الثالثة، المقرر إقامتها في شهر مايو المقبل بدولة الكويت، وبالتالي فإنه لن يقصر في الاهتمام ودعم سباحينا سعياً لتحقيق أفضل النتائج في هذه الدورة، والتي يأتي توقيت إقامتها قبل إجراء الانتخابات.

وعبر رئيس اتحاد السباحة عن امنياته أن تحافظ السباحة الإماراتية الفترة المقبلة على المكاسب الكبيرة التي حققتها خلال الفترة الماضية، وأن تستثمر نجاحاتها التنظيمية والفنية ودعم الاتحاد الدولي في المضي قدما نحو تحقيق خطوات جديدة من شأنها النهوض بهذه الرياضة الأولمبية.

وام/وليد فاروق/رضا عبدالنور