الثلاثاء 05 يوليو 2022 - 1:44:20 ص

رابطة المحترفين تعلن زيادة أعداد اللاعبين الأجانب بداية من الموسم المقبل


أبوظبي في 31 مارس/ وام/ أعلنت رابطة المحترفين الإماراتية عن زيادة أعداد اللاعبين الأجانب المسجلين في قوائم الأندية بداية من الموسم المقبل لدوري أدنوك للمحترفين، كما أعلنت تعديل مسمى اللاعبين المقيمين، وزيادة أعدادهم أيضا.

وتفصيلا قالت الرابطة في بيان لها إنه تماشياً مع قرار الاتحاد الآسيوي، بزيادة عدد اللاعبين الأجانب، بداية من موسم 2023، اعتمد مجلس إدارة رابطة المحترفين الإماراتية أعداد اللاعبين المسجلين في قوائم الأندية، وآلية مشاركتهم في مسابقات المحترفين، وذلك بداية من الموسم المقبل 2022-2023، وما يليه من مواسم.

وأعلنت الرابطة عن الآلية الجديدة، حيث سيتم زيادة عدد اللاعبين الأجانب المسموح بتسجيلهم في مسابقات المحترفين إلى 5 لاعبين أجانب، وبالنسبة لفئتي اللاعبين المقيمين والمواليد، سيتم تعديل المسمى إلى اللاعبين المؤهلين لتمثيل المنتخبات، وتعديل اللاعبين المسجلين في هذه الفئة إلى 5 لاعبين.

وبالنسبة لمشاركات هؤلاء اللاعبين، فإنه سيتم السماح بتسجيل 8 لاعبين من فئتي اللاعبين الأجانب واللاعبين المؤهلين لتمثيل المنتخبات في قائمة المباراة، مع مشاركة 6 لاعبين كحد أقصى في الملعب من هذه الفئات.

أما بالنسبة لعدد اللاعبين المسجلين في قائمة الفريق الأول، فسيتم تخفيض العدد الإجمالي ليصبح 30 لاعباً من جميع الفئات، بداية من موسم 2022-2023، وتخفيض عدد اللاعبين المسجلين في قائمة الفريق الأول من جميع الفئات إلى 25 لاعباً، بداية من موسم 2023-2024.

وتأتي قرارات مجلس إدارة رابطة المحترفين، بناءً على التوصيات التي تم دراستها في تطوير الدوري الإماراتي الذي عقد مؤخراً، بمشاركة نخبة من الخبراء العالميين، وأصحاب الرأي الفني والخبرة في جوانب التطوير ذات العلاقة بالمسابقات الرياضية وكرة القدم، بالإضافة لممثلي الأندية المحترفة شركاء رابطة المحترفين، وخلاصة المبادرات والمناقشات والرؤى التي تم طرحها عبر 4 أشهر من التحضيرات والزيارات والدراسات الميدانية على أرض الواقع، بمشاركة الشركات العالمية وبيوت الخبرة التي تمت الاستعانة بها، للعمل مع فرق الرابطة على الأرض، للوقوف على أبرز التحديات التي تواجه مسابقات المحترفين، ليس على المستوى الفني فقط، ولكن على كل الجوانب ذات العلاقة بمفهوم الاحتراف، تسويقيا وجماهيريا وتجاريا، وأيضا ما يتعلق بالعوامل التي تزيد التنافسية في مختلف مسابقاتنا المحلية للمحترفين.

وام/أحمد مصطفى/عماد العلي