دبي تستضيف معرض سوق السفر العربي 2022 مايو المقبل بمشاركة 1500 جهة

دبي تستضيف معرض سوق السفر العربي 2022  مايو المقبل بمشاركة 1500 جهة

دبي في 26 أبريل / وام/ تنطلق فعاليات النسخة التاسعة والعشرين من معرض سوق السفر العربي 2022 تحت شعار "مستقبل السفر والسياحة الدولية" في التاسع من مايو المقبل حتى الثاني عشر من الشهر نفسه بتعاون وثيق مع دائرة الاقتصاد والسياحة بدبي لمناقشة الاتجاهات الحالية واستكشاف الفرص طويلة الأجل في مجالات السفر والتنقل والسياحة والضيافة والأحداث والمعالم السياجية وذلك على أرض مركز دبي التجاري العالمي .

وتقام نسخة هذا العام التي تشكل جزءا أساسيا من اسبوع السفر العربي ، بحضور 1500 عارض وممثلين من 112 دولة، فيما سيتبع النسخة الحضورية من المعرض انعقاد النسخة الافتراضية في / 17 - 18 مايو/ حيث من المتوقع أن يتجاوز الحضور 20 ألف زائر .

وقال عصام كاظم، المدير التنفيذي لمؤسسة دبي للتسويق السياحي والتجاري في مؤتمر صحفي عقد اليوم في فندق العنوان فونتين فيوز بدبي للإعلان عن تفاصيل الدورة ال 29 من المعرض "تحرص دائرة الاقتصاد والسياحة بدبي على أن تكون جزءاً رئيسياً من معرض سوق السفر العربي، الذي يعتبر أحد أبرز الفعاليات العالمية المتعلقة بالسياحة والسفر. وتتيح لنا هذه المشاركة مناقشة فرص النمو المستدام لقطاع السياحة وذلك بما يتماشى مع رؤية صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، الرامية إلى جعل دبي الوجهة المفضلة في العالم للعيش والعمل والزيارة".

وأضاف: " إننا نرّحب بشركائنا وكذلك المتخصصين والعاملين في قطاعات السياحة والسفر والطيران والضيافة وغيرها لمشاركة الخبرات والآراء وأفضل الممارسات التي من شأنها التسريع من وتيرة نمو قطاع السياحة خلال مرحلة ما بعد الجائحة. لذا من المهم إظهار الدور المميز لشركائنا في القطاعين العام والخاص لتعزيز الثقة لدى المسافرين وجعل دبي وجهة دولية آمنة ومفضلة للزيارة".

بدورها علقت دانييل كورتيس، مديرة معرض سوق السفر العربي في الشرق الأوسط: "سيشهد معرض سوق السفر العربي 2022 ظهور مجموعة متنوعة من قادة الصناعة على المسرح العالمي، و فعالية ترافيل تك كما سيتم إطلاق مسابقة سوق السفر العربي درابر- علاء الدين للشركات الناشئة، 2022 التي ستمنح الفرصة لنحو 15 شركة ناشئة للحصول على تمويل استثماري يصل إلى نصف مليون دولار أمريكي.

وأوضحت أن المعرض هذا العام يسلط الضوء على أسواق السعودية والصين والهند و سيتم انعقاد منتدى أرايفال دبي الذي يجتمع فيه أبرز المتخصصين في قطاع السفر والسياحة والضيافة فضلا عن قمة مخصصة عن قطاعات الطيران والفنادق والسياحة الرياضية وسياحة التجزئة وندوة خاصة للاستثمار في قطاع الضيافة، كما ستشارك رابطة سفر الأعمال العالمية، حيث ستقدم أحدث محتوى سفر للعمل والبحث والتعليم لدفع عجلة التعافي والانتعاش ودعم النمو في سفر الأعمال.

كما سيشارك متحدثون من المجلس العالمي للسفر والسياحة ووزارة السياحة في المملكة العربية السعودية وقطر للسياحة، وممثلون عن طيران الاتحاد والخطوط الجوية السعودية والخطوط الجوية القطرية والخطوط الجوية الملكية الأردنية وشركة بوينغ للطيران ومجموعة إعمار للضيافة ومجموعة فنادق راديسون وغيرها الكثير.

وقال عدنان كاظم، الرئيس التنفيذي للعمليات التجارية في طيران الإمارات: "ينصبُّ تركيزنا في طيران الإمارات على إعادة بناء شبكتنا لى مستويات ما قبل الجائحة، ومساعدة الصناعة على التعافي من خلال الشراكات الهادفة والاستثمار في المستقبل لتعزيز مكانتنا على أسس أكثر قوة ومتانة.

وبصفتنا شركاء دائمين مع سوق السفر العربي، فإننا نتطلع بتفاؤل إلى أكبر دورة من هذا الحدث بعد الجائحة، وبعودة السياحة والسفر على نحو أفضل هذا العام، ما يعزز المؤشرات الإيجابية لهذا القطاع الحيوي.

وأشارت كيري برينس، المديرة التنفيذية للنمو لدى شركة آر إكس العالمية إلى أنه من المتوقع أن ترتفع نفقات السفر التجاري في الشرق الأوسط بنسبة 32٪ هذا العام، كما أن مساحة أرضية المعرض هذا العام ستكون أكبر بنسبة 85٪ مما كانت عليه في العام الماضي بدوره أكد مارك كيربي، مدير قطاع الضيافة لدى مجموعة إعمار للضيافة: "أن دبي نجحت في الحفاظ على مستويات الإقبال السياحي الكبير باعتماد منهجيةٍ استراتيجيةٍ وتقدمية، في حين أسهمت منصات تعاونية مثل سوق السفر العربي في الارتقاء بجهودنا للوصول إلى كامل إمكانات المنطقة.