الأربعاء 10 أغسطس 2022 - 2:59:16 م

غرفة أبوظبي تبحث آفاق التعاون الاقتصادي مع البرازيل


أبوظبي في 30 مايو/وام/ بحث سعادة عبدالله محمد المزروعي رئيس مجلس إدارة غرفة تجارة وصناعة أبوظبي، مع سعادة الأدميرال فلافيو أوغوستو فيانا روشا – سكرتير الشؤون الاستراتيجية لدى رئاسة جمهورية البرازيل، سبل تعزيز آفاق التعاون الاستثماري والتجاري بين رواد الأعمال في إمارة أبوظبي وجمهورية البرازيل، وبما يخدم بيئة الأعمال ومصالح المستثمرين لدى الجانبين.

جاء ذلك خلال زيارة سكرتير الشؤون الاستراتيجية لدى رئاسة جمهورية البرازيل مقر الغرفة، يرافقه سعادة فرناندو لويس ليموس إي جريجا- سفير جمهورية البرازيل لدى الدولة، بحضور سعادة الدكتور علي بن حرمل الظاهري النائب الأول لرئيس غرفة أبوظبي، وسعادة خليفة سيف بن درويش الكتبي، وسعادة فؤاد درويش- أعضاء مجلس إدارة غرفة أبوظبي، و عبدالله غرير القبيسي، و هلال محمد الهاملي نائبي مدير عام غرفة أبوظبي.

و أكد عبدالله محمد المزروعي ان زيارة سكرتير الشؤون الاستراتيجية البرازيلي للغرفة، تعكس الحرص الذي توليه القيادة البرازيلية للدفع بالعلاقات الثنائية بين دولة الإمارات العربية المتحدة وجمهورية البرازيل إلى آفاق أرحب في المجالات الاقتصادية والاستثمارية، وغيرها من المجالات التنموية ذات الاهتمام المشترك.

ولفت المزروعي إلى حرص غرفة أبوظبي على تعزيز تواجد الشركات البرازيلية في أسواق الدولة والاستفادة من المناخ الاستثماري المتميز، بالاستفادة من الإمكانيات الكبيرة التي توفرها للمستثمرين، خصوصاً في قطاعات الصناعات والقطاع الخدمي والسياحة وقطاعات الطاقة والتكنولوجيا وغيرها من المجالات ذات الاهتمام المشترك.

من جانبه، ثّمن سعادة الأدميرال فلافيو أوغوستو فيانا روشا حفاوة وحسن الاستقبال لدى زيارته الغرفة، مبدياً أمله بتكثيف وتبادل الزيارات بين رواد الأعمال الإماراتيين ونظرائهم في جمهورية البرازيل. لافتاً إلى المزايا التي تقدمها بلاده بهدف جذب الاستثمارات وتشجيع الابتكار في مختلف المجالات الاقتصادية.

و نوه سكرتير الشؤون الاستراتيجية البرازيلي إلى أهمية التنسيق المشترك لتعريف شركات القطاع الخاص من البلدين بالفرص التجارية والاستثمارية التي يوفرها السوق الإماراتي والبرازيلي على حد سواء، معرباً عن ترحيب بلاده بالمستثمرين الإماراتيين وحرصها على توفير كافة سبل الدعم لتسهيل انطلاق أعمالهم واستثماراتهم في البرازيل ورفع حجم الصادرات بين الجانبين.

وام/أحمد النعيمي/عماد العلي