الخميس 11 أغسطس 2022 - 3:24:04 م

بعثة الإمارات ترفع رصيدها إلى 45 ميدالية ملونة في دورة الألعاب الخليجية بالكويت

  • بعثة الإمارات ترفع رصيدها إلى 45 ميدالية ملونة في دورة الألعاب الخليجية بالكويت
  • بعثة الإمارات ترفع رصيدها إلى 45 ميدالية ملونة في دورة الألعاب الخليجية بالكويت
  • بعثة الإمارات ترفع رصيدها إلى 45 ميدالية ملونة في دورة الألعاب الخليجية بالكويت

الكويت في 30 مايو / وام / ارتفعت حصيلة بعثة الإمارات المشاركة في دورة الألعاب الخليجية الثالثة والمقامة في الكويت، ويسدل الستار عليها يوم غد الثلاثاء إلى 45 ميدالية ملونة وذلك بعدما حقق منتخبنا الوطني لكرة السلة 3*3 سيدات الميدالية الذهبية، فيما أحرز خليفة الزرعوني لاعب منتخبنا للمبارزة الميدالية الفضية في سلاح الـ"ايبيه" رجال فردي.

وتقام منافسات الدورة بمشاركة أكثر من 1700 رياضي من مجلس التعاون لدول الخليج العربية.

وفي التفاصيل .. تمكن منتخبنا الوطني لكرة السلة "سيدات" من التتويج بذهبية الدورة، بعد الفوز على شقيقه الكويتي بنتيجة 8/12 في نهائي المسابقة، خلال اللقاء الذي أقيم في مجمع الشيخ سعد العبد الله الصباح.

كما أحرز خليفة الزرعوني لاعب منتخبنا الوطني للمبارزة الميدالية الفضية في مسابقة سلاح الـ "ايبيه" للرجال "فردي" بعد خسارته في المواجهة النهائية بنتيجة 15-8 من شقيقه الكويتي عبدالعزيز الشطي والذي توج بالمدالية الذهبية، بينما تقاسم الميدالية البرونزية في المسابقة التي أقيمت بمركز شباب مدينة جابر الاحمد كل من الثنائي السعودي جواد الداوود وحسين الطويل.

وشهدت منافسات سلاح "ايبيه" للفردي رجال، مشاركة 4 لاعبين من منتخبنا الوطني هم خليفة الزرعوني المتوج بالميدالية الفضية، ومحمد المازمي الذي خرج من ربع النهائي، وعبدالله الحمادي الذي بلغ دور الـ 16، بينما لم يتأهل لاعبنا سيف محمد إلى الأدوار الإقصائية بعد خروجه من دور المجموعات.

وعلى ضوء الميداليتين حافظت بعثة الإمارات على المركز الثالث بـ45 ميدالية بواقع 18 ذهبية و16 فضية و11 برونزية بفارق ذهبيتين عن مملكة البحرين صاحبة المركز الثاني بإجمالي 59 ميدالية والموزعة ما بين 20 ذهبية و21 فضية و18 برونزية، بينما استمرت دولة الكويت المستضيفة للدورة في تعزيز صدارتها للجدول بإجمالي 85 ميدالية بواقع 32 ذهبية و23 فضية و30 برونزية.

من جانب آخر شهدت منافسات المبارزة مشاركة الحكمين الإماراتيين علي جابر المرزوقي وسلطان المازمي، حيث عززت المشاركة الخليجية من خبرات الثنائي الشاب في إدارة المنافسات الخارجية.

وقال المرزوقي إن التجربة تضاف إلى رصيد خبراته في التحكيم بعد تجارب كبيرة سابقة أبرزها المشاركة في مونديال الشباب والناشئين في دبي والتي تعتبر من أقوى البطولات بعد الأولمبياد.

كما أعرب سلطان المازمي سعادته بالمشاركة الخليجية بعد تجارب ناجحة في السابق على الصعيدين الآسيوي والدولي، مؤكدا أن النسخة الثالثة شهدت منافسات قوية بين المنتخبات الخليجية إلى جانب التنظيم المميز.

وام/أحمد مصطفى/مصطفى بدر الدين