الخميس 11 أغسطس 2022 - 4:02:20 م

خلدون المبارك: قوة شخصية اللاعبين وراء فوز مانشستر سيتي بالدوري الإنجليزي


خلدون المبارك: قوة شخصية اللاعبين وراء فوز مانشستر سيتي بالدوري الإنجليزي.

- الاستثمار في هالاند كأفضل وأصغر لاعب يحمل رقم 9 في العالم "قرار صائب" - نوعية المواهب في أكاديمية "السيتي" تجسد رؤية منصور بن زايد.

- الفوز بالدوري لن يمنعنا من استشراف المستقبل.. والمرحلة القادمة ستشهد انضمام المزيد من اللاعبين.

من وليد فاروق..

أبوظبي في 30 مايو/ وام / أكد معالي خلدون المبارك، رئيس مجلس إدارة نادي مانشستر سيتي الإنجليزي، أن شخصية اللاعبين القوية وحضورهم وإصرارهم كان وراء الفوز الكبير في أخر مباريات الفريق في الدوري أمام أستون فيلا، والذي حسم انجاز الفوز بالدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم موسم 2022، وساهم في صناعة لحدث مميز سيبقى في الذاكرة طويلاً.

وأجرت قناة النادي الرسمية، مقابلة مصورة مع معالي خلدون المبارك، تناول خلالها إنجاز النادي في تحقيق الدوري الإنجليزي الممتاز لعام 2022، وطموحات النادي، وخطة تدعيم خطوطه، ومسيرة تطوير أكاديمية السيتي لكرة القدم.

واستهل رئيس مجلس إدارة نادي مانشستر سيتي حواره في هذه المقابلة بالحديث عن المباراة الأخيرة في جدول الدوري الإنجليزي الممتاز والتي واجه فيها مانشستر سيتي فريق أستون فيلا، واستحق من خلال الفوز بها تحقيق لقب الدوري الإنجليزي الممتاز.

وقال " اعتقدت قبل 10 سنوات لن نشهد مرة أخرى حدثًا من هذا القبيل أو بالأحرى 90 دقيقة أخرى بهذه الروعة، لكن تشابه أحداث المباراة الأخيرة والمباراة التي خاضها الفريق قبل 10 سنوات كان مذهلاً بالفعل، فهذه المباراة مع أستون فيلا وعلى مدار الـ90 دقيقة وأخر 15 دقيقة منها تحديدًا ستبقى محفورة في الأذهان".

وكان مانشستر سيتي أحرز لقب بطولة الدوري الإنجليزي في مايو 2012 لأول مرة منذ 44 عاما بفوزه على ضيفه كوينز بارك رينجرز 3-2 على ملعب "الاتحاد" في مانشستر في المرحلة الثامنة والثلاثين والأخيرة من الدوري الإنجليزي لكرة القدم.

وسجل اجويرو هدف الفوز والنقاط الثلاث التي كان مانشستر سيتي بحاجة اليها لتحقيق اللقب الأول له منذ عام 1968 والثالث في تاريخه، وذلك في الدقيقة الرابعة وقبل الأخيرة من الوقت بدل الضائع.

وقال معالي خلدون المبارك.. " الطريقة التي تعاملنا بها مع هذا التحدي في مباراة استون فيلا، والترقب الذي عشناه كان هائلاً، شخصية اللاعبين وحضورهم وإصرارهم كان وراء تحقيق هذا الفوز الكبير، إنه حدث مميز بالفعل وسيبقى في ذاكرتي".

وحول تدعيم خطوط السيتي بالمواهب الكروية.. قال " قد يكون هالاند أفضل مهاجم في العالم بهذا العمر يحمل الرقم 9 ، وحين ننظر إلى السنوات العشر أو الخمس عشرة القادمة سندرك حينها بأن قرار الاستثمار في هذا المهاجم كان صائباً وفي محله".

وأضاف " ما أريد قوله هو أن هالاند مهاجم استثنائي وموهوب، وأعتقد أنه كان محط أنظار العالم بأسره، وأن أفضل الفرق والأندية في العالم كانت تتمنى ضمه إلى صفوفها، ونحن سعداء جدًا بقرار اللاعب الانضمام إلى فريق مانشستر سيتي، وقد وجدنا في جوليان ألفاريز، أيضا واحداً من ألمع المهاجمين الشباب وأكثرهم موهبة في أمريكا الجنوبية".

وحول مسيرة تطوير أكاديمية السيتي لكرة القدم، قال خلدون المبارك " دفع الأكاديمية لمواصلة المسيرة تطلب منا وقتاً ليس بالقصير، فمثل هذه الأمور تستغرق سنوات، لقد استثمرنا وصبرنا وواصلنا مسيرتنا، وكما لاحظتم، خلال العامين الماضيين فإن نوعية المواهب التي أفرزتها الأكاديمية، هي التي كنا نأملها والتي كانت جزء من رؤية سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة،مالك نادي مانشستر سيتي ومنذ اليوم الأول لقرار سموه الاستثمار في النادي، والذي كان في الواقع استثماراً في فريق قادر على الاستمرار في تحقيق الأفضل في ظل أكاديمية غاية في التميز، نحرص دائمًا على تنميتها وتطويرها لتكون لدينا في نهاية الأمر تشكيلة متميزة من المواهب التي سنواصل استقطابها من مختلف أنحاء العالم، فضلاً عن المواهب التي تحرص الأكاديمية على رعايتها وتطويرها".

وأضاف " نحن على ثقة بأن المرحلة القادمة ستشهد انضمام المزيد من اللاعبين إلى صفوف النادي، وسنواصل العمل على تطوير الفريق في جميع المجالات التي تتطلب ذلك. ففي كل موسم يغادر بعض اللاعبين مما يتعين علينا الاستمرار في بث الحياة في الفريق ومدّه بكفاءات جديدة".

واختتم معالي خلدون المبارك تصريحاته بقوله " لقد فزنا ببطولة الدوري ولا شك بأن السعادة غمرت نفوس الجميع الذين سارعوا للاحتفال بالفوز بعد المباراة، ولكن ما هي إلا ساعات قليلة ويدور بيني وبين فيران وبيب جوارديولا وتشيكي الحديث عن كيفية تطوير الفريق وعن استعداداتنا للموسم المقبل، وهكذا فإن الاحتفال بتحقيق الفوز لن يمنعنا عن استشراف المستقبل".

 

وام/أمين الدوبلي/عبدالناصر منعم