الأحد 14 أغسطس 2022 - 2:11:05 ص

قبل دوري الأمم الأوروبية.. الغموض يحيط بمستقبل نصف لاعبي المنتخب الإسباني


أبوظبي في 31 مايو/ وام / يواجه لويس إنريكي المدير الفني للمنتخب الإسباني رغم حسم المنافسة على لقب الدوري الإسباني رسميا بشكل مبكر قبل فترة كافية من المعسكر الحالي للمنتخب.. تحديا كبيرا يتمثل في حالة عدم وضوح الرؤية بالنسبة لمستقبل عدد كبير من لاعبي الفريق.

ويستعد المنتخب الإسباني حاليا لبدء مسيرته في النسخة الثالثة من بطولة دوري أمم أوروبا؛ حيث يخوض الفريق أربع مباريات مهمة في غضون 11 يوما.

ويلتقي المنتخب الإسباني منتخبات البرتغال والتشيك وسويسرا ثم التشكيك مجددا في 2 و5 و9 و12 يونيو المقبل على الترتيب.

ولكن عدم استقرار نحو نصف لاعبي المنتخب الإسباني، الذي استدعاه إنريكي لهذه المباريات الأربعة، يخيم بظلاله على أجواء المعسكر حيث أشار تقرير لصحيفة "آس" الإسبانية إلى أن تركيز اللاعبين يبدو أكثر في الحديث والجدل بشأن مستقبلهم وكذلك في الاتصالات الهاتفية للتعرف على أحدث ما وصلت إليه المفاوضات بشأن الأندية التي سيلعبون لها في الموسم المقبل.

وأشار التقرير إلى أن معظم الجدل يتعلق بنادي برشلونة الإسباني ومفاوضاته بشأن اللاعبين الموجودين في صفوفه أو الذين يرغب في التعاقد معهم.

وبرغم احتلال برشلونة المركز الثاني في الدوري الإسباني هذا الموسم، يستحوذ الفريق على الصدارة من حيث عدد اللاعبين المتواجدين بمعسكر المنتخب الإسباني حاليا حيث يضم 6 لاعبين ضمن القائمة التي استدعها إنريكي.

وفي المقابل، لا يضم المنتخب حاليا سوى لاعبين اثنين فقط من ريال مدريد المتوج حديثا بلقبي الدوري الإسباني ودوري أبطال أوروبا وهو نفس العدد الذي يضمه المنتخب من كل من أتلتيكو مدريد وأتلتيك بلباو الإسبانيين وتشيلسي الإنجليزي.

ألفارو موراتا ، جافي ، ماركوس ألونسو، وعدد آخر من لاعبي المنتخب الإسباني ما زالوا في مرحلة الترقب لمستقبلهم في الموسم المقبل.

وينتظر سيزار أزبيليكويتا وماركوس ألونسو لاعبا تشيلسي حسم مسألة رحيلهما عن النادي اللندني وسط أجواء غامضة في ظل انتقال ملكية النادي إلى ملاك جدد.

ولا تقتصر مشكلة اللاعبين على عدم حصولهما حتى الآن على الموافقة الرسمية بشأن الرحيل عن تشيلسي، وإنما يتعلق الأمر أيضا بما إذا كان برشلونة، الذي يرغب في ضمهما، يمتلك القدرة الحقيقية على تقديم الراتب المناسب لكليهما.

كما يرغب تشافي هيرنانديز المدير الفني لبرشلونة حاليا في ضم كارلوس سولير لاعب خط وسط فالنسيا والمنتخب الإسباني، لكن أتلتيكو مدريد يسعى أيضا لضم نفس اللاعب الذي يترقب لحظة الحسم لمستقبله علما بأنه الممثل الوحيد لفالنسيا في المنتخب الإسباني في ظل غياب المدافع خوسيه جايا.

ويأتي المهاجم ألفارو موراتا ضمن أبرز لاعبي المنتخب الإسباني الذين يحيط الغموض بمستقبلهم أيضا حيث خاض اللاعب الموسم المنقضي مع يوفنتوس على سبيل الإعارة من أتلتيكو مدريد، ولكن المنتظر ألا يكون في صفوف أتلتيكو بالموسم الجديد.

ويرغب أرسنال الإنجليزي في ضم اللاعب لكنه دخل أيضا في دائرة اهتمام برشلونة كبديل محتمل حال تعثرت صفقة التعاقد مع البولندي الدولي روبرت ليفاندوفسكي مهاجم بايرن ميونخ الألماني.

ولا يعرف راؤول دي توماس المهاجم الآخر للمنتخب الإسباني لون القميص الذي سيرتديه في الموسم المقبل حال رحيله عن اسبانيول الإسباني.

وفي المقبل، قد يكون الاحتمال الأقوى بالنسبة للاعب الوسط الموهوب جافي هو البقاء ضمن صفوف برشلونة الذي يسعى لتمديد ارتباط اللاعب معه رغم الخلاف بين وكيل اللاعب وخوان لابورتا رئيس النادي.

وام/أحمد زهران/عبدالناصر منعم