الإثنين 15 أغسطس 2022 - 10:43:10 ص

مذكرة تفاهم تجمع "مصرف الإمارات للتنمية" و"حرة الحمرية" و"حرة مطار الشارقة" لتسهيل تمويل الشركات الصغيرة

  • مذكرة تفاهم تجمع "مصرف الإمارات للتنمية" و"حرة الحمرية" و"حرة مطار الشارقة" لتسهيل تمويل الشركات الصغيرة
  • مذكرة تفاهم تجمع "مصرف الإمارات للتنمية" و"حرة الحمرية" و"حرة مطار الشارقة" لتسهيل تمويل الشركات الصغيرة

الشارقة في الأول من يونيو /وام/ أبرم مصرف الإمارات للتنمية، -المحرك المالي لأجندة التنويع الاقتصادي والتحول الصناعي في دولة الإمارات-، مذكرة تفاهم مع المنطقة الحرة بالحمرية في الشارقة، والمنطقة الحرة لمطار الشارقة الدولي، تهدف إلى تعزيز التعاون وتوفير إطار عمل مشترك لدعم وتمويل الشركات الصغيرة والمتوسطة والناشئة العاملة في المنطقتين، انطلاقاً من سعي كافة الأطراف لتنفيذ متطلبات أجندة الحكومة الوطنية لتطوير وتنمية المشاريع الريادية وتعزيز البيئة الابتكارية في الدولة.

جرت مراسم توقيع المذكرة في مقر المنطقة الحرة بمطار الشارقة الدولي من قبل سعادة سعود سالم المزروعي مدير المنطقة الحرة بالحمرية والمنطقة الحرة لمطار الشارقة الدولي والسيد أحمد محمد النقبي الرئيس التنفيذي لمصرف الإمارات للتنمية بحضور عدد من كبار المسؤولين من كلا الطرفين.

وبموجب مذكرة التفاهم، سيتم العمل على تطوير برامج ريادة الأعمال المشتركة، حيث سيقدم المصرف حلولاً تمويلية للمشاريع الريادية القائمة في المنطقتين، وكذلك المشاريع الجديدة، إلى جانب تسهيلات في فتح الحسابات المصرفية وتمويل النفقات الرأسمالية للعملاء المؤهلين للاستثمار بموجب سياسات و لوائح التمويل المتبعة في المصرف.

ورحب سعادة سعود سالم المزروعي بتوقيع مذكرة التفاهم مع مصرف الإمارات للتنمية مؤكداً أن المذكرة تهدف إلى توحيد الجهود لتعزيز التنوع الاقتصادي من خلال توفير الدعم للشركات المنضوية تحت مظلة المنطقة الحرة بالحمرية والمنطقة الحرة لمطار الشارقة الدولي، وفتح قنوات تمويلية جديدة للشركات الراغبة في الاستثمار، كما تعد المذكرة خطوة هامة لتحفيز وتشجيع ريادة الأعمال، وداعماً رئيسياً لمبادرات المنطقتين نحو تعزيز مساهمة الشركات الصغيرة و المتوسطة في دعم الاقتصاد الوطني من خلال توفير خدمات واستشارات عملية متطورة لتطبيق الاستراتيجيات والسياسات الاقتصادية المتقدمة .

وأشار المزروعي إلى أن مصرف الإمارات للتنمية يعد مؤسسة وطنية رائدة في تقديم التمويل والحلول المصرفية المبتكرة التي تحقق التنمية المستدامة لمشاريع الشركات الصغيرة والمتوسطة، لافتاً إلى أن مذكرة التفاهم تُمثل شراكة حقيقية لدعم مصالح مجتمع ريادة الأعمال في الشارقة وعلى مستوى دولة الإمارات العربية المتحدة انطلاقاً من حرص كافة الأطراف على توفير منظومة داعمة للشركات الناشئة العاملة في المنطقتين للتوسع في أعمالها والمساهمة في تحقيق متطلبات استراتيجية "مشروع 300 مليار" التي تعد برنامجاً وطنياً شاملاً للنمو الاقتصادي المستدام .

ومن جهته قال أحمد محمد النقبي، الرئيس التنفيذي لمصرف الإمارات للتنمية: يعمل مصرف الإمارات للتنمية في إطار استراتيجيته الجديدة على دعم أجندة التنويع الاقتصادي والتحول الصناعي في دولة الإمارات من خلال الارتقاء بالقابلية المصرفية للشركات، وخاصة الشركات الناشئة والصغيرة والمتوسطة ومشاريع ريادة الأعمال التي يطلقها الشباب، وذلك لتمكينها من الوصول إلى الخدمات المالية التي تتيح لها تنمية أعمالها وتوسعة أنشطتها وتحقيق التنمية الاقتصادية المستدامة التي تقوم على مشاريع نوعية تعزز قوة القطاعات الاقتصادية الجديدة وتستحدث المزيد من فرص العمل في القطاع الصناعي.

وأكد النقبي أن مذكرة التفاهم تعكس سعي مصرف الإمارات للتنمية المتواصل لتوسعة شبكة شراكاته على مستوى الدولة، بما يحقق أهدافه الاستراتيجية بتعزيز التنمية المستدامة، إذ تزيد المذكرة من قدرة المصرف على تحديد الشركات والمشاريع المناسبة ومساعدتها على إطلاق أعمالها أو توسعة أنشطتها، من خلال ما يوفره من حلول تمويل طويلة الأجل، مع سقف مرتفع للتمويل وتكلفة تمويل تنافسية ومدد طويلة للسداد وفترات سماح وخاصة للشركات التي تحقق نتائج عالية على مقياس الأداء التنموي، الذي طوره المصرف بهدف منح التمويل المرن للشركات التي لها أثر إيجابي للاقتصاد الوطني للدولة.

وأضاف النقبي ان مذكرة التفاهم ستعزز من قدرة الشركات في المنطقة الحرة بالحمرية في الشارقة، والمنطقة الحرة لمطار الشارقة الدولي على الوصول للحلول المتكاملة التي يقدمها مصرف الإمارات للتنمية، سواء عبر التمويل المباشر لإطلاق وتوسعة الأعمال أو ضمان القروض أو تمويل مشاريع تبني التكنولوجيا المتقدمة وسواها من العمليات، إلى جانب الخدمات غير التمويلية مثل الدراسات والتدريب والاستشارات والخدمات الرقمية، والتي تتيح الارتقاء بالتنافسية وتطوير الأعمال، وقد عمد المصرف إلى تسهيل وصول الشركات لهذه الخدمات باستخدام الابتكارات الرقمية من خلال التطبيق الإلكتروني الذي يتيح للشركات إصدار رقم حساب مصرفي دولي IBAN خلال دقائق وتفعيله في غضون 48 ساعة دون أي حد أدنى للرصيد، مع خدمات ذكية وتفاعلية على مدار الساعة.

وأعقب توقيع المذكرة استعراض لأهم الخدمات التي يقدمها الطرفين لتوسيع أواصر التعاون في مجالات أخرى مستقبلاً كما تضمنت المذكرة الاتفاق على التنسيق المشترك لعقد ندوات ودورات تعريفية بشكل دوري لتعريف المستفيدين بالبرامج التمويلية التي يقدمها المصرف للشركات الناشئة الراغبة بالاستثمار في المناطق الحرة.

-مل-

وام/عماد العلي