الأربعاء 10 أغسطس 2022 - 3:21:14 م

الاتحاد للمعلومات الائتمانية و "تريدلنغ" توحّدان جهودهما لتقديم تسهيلات ائتمانية لمجتمع الأعمال في الدولة

  • الاتحاد للمعلومات الائتمانية و "تريدلنغ" توحّدان جهودهما لتقديم تسهيلات ائتمانية لمجتمع الأعمال في الدولة
  • الاتحاد للمعلومات الائتمانية و "تريدلنغ" توحّدان جهودهما لتقديم تسهيلات ائتمانية لمجتمع الأعمال في الدولة
  • الاتحاد للمعلومات الائتمانية و "تريدلنغ" توحّدان جهودهما لتقديم تسهيلات ائتمانية لمجتمع الأعمال في الدولة
  • الاتحاد للمعلومات الائتمانية و "تريدلنغ" توحّدان جهودهما لتقديم تسهيلات ائتمانية لمجتمع الأعمال في الدولة

دبي في 7 يونيو / وام / أبرمت شركة الاتحاد للمعلومات الائتمانية اتفاقية عضوية مع تريدلنغ، السوق الإلكترونية الرائدة في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا والتي تركز على المعاملات بين الشركات، لتمكين تقديم تسهيلات ائتمانية أفضل للمشترين على المنصة.

وسيعمل الطرفان على رقمنة عمليات التقييم الائتماني للشركات وتسهيل الحصول على التاريخ الائتماني للمؤسسات والشركات الصغيرة والمتوسطة التي تتطلع إلى الاستفادة من أي من عروض التمويل التي توفرها المنصة، والتي ستصبح عنصراً رئيساً في عملية اتخاذ القرارات من جانب شركة "تريدلنغ" فيما يتعلق بتقييم المخاطر الائتمانية.

وكجزء من الاتفاقية، سيتمكن البائعون المحليون والدوليون على المنصة من تحديد الشركات التي تتمتع بتصنيف ائتماني جيد وتوسيع شروط التمويل المتاحة لهم، ما سيوفر للمشترين فرصة التركيز على تعزيز نمو أعمالهم وتوسيع نطاقها بسهولة، إضافة إلى ذلك، ستعمل "تريدلنغ" بصفتها مؤسسة غير مالية على إبلاغ شركة الاتحاد للمعلومات الائتمانية حول سلوكيات الدفع الإيجابية والسلبية الخاصة بالمقترضين.

وتشمل الحلول المالية التي تقدمها شركة تريدلنغ حالياً، تسهيلات ائتمانية مباشرة تسمح للشركات التي تتخذ من الإمارات مقراً لها بشراء منتجات من مجموعة واسعة من البائعين في 14 فئة مختلفة بشروط دفع مؤجلة تتراوح بين 30 أو 60 أو 90 يوماً.

وقال مروان أحمد لطفي، الرئيس التنفيذي لشركة الاتحاد للمعلومات الائتمانية - بهذه المناسبة - : "سيسهم هذا التعاون في تمكين منصة تريدلنغ من تعزيز عمليات وأنشطة عملائها عبر تزويدهم بتسهيلات ائتمانية وفق شروط دفع جذابة بناءً على المعلومات الشاملة والمقدمة في التقارير والتقييمات الائتمانية. ونتيجة لذلك، ستساعد تقاريرنا وتقييماتنا الائتمانية منصة تريدلنغ على اتخاذ قرارات مبنية على معطيات عدة تمكنها من تكوين رؤى شاملة ومؤشرات أداء رئيسة تستند إلى البيانات، ما يساهم في تعزيز قدرة المنصة على مواصلة الازدهار وتحقيق نجاحات مستدامة في السوق من خلال إدارة التدفقات النقدية على نحو أفضل".

وستقوم تريدلنغ بإبلاغ "الاتحاد للمعلومات الائتمانية" بسلوك السداد للشركات التي استفادت من التسهيلات الائتمانية على المنصة بحيث تظهر في التقارير الائتمانية الخاصة بالمقترض والتي ستؤثر في النهاية ايجاباً او سلباً على التقييم الائتماني الخاص به.

من جانبه قال ماريوس سيافولا، الرئيس التنفيذي لشركة تريدلنغ: "لتعزيز نمو أعمال عملائنا وتقليل التعرض لمخاطر الائتمان، نحن ملتزمون بتعزيز أفضل الممارسات من خلال تعاوننا مع الاتحاد للمعلومات الائتمانية، والذي يُعد خطوة مهمة بالنسبة لنا لفهم احتياجات عملائنا وخدمتهم بشكل أفضل، إضافة إلى تقديم عروض ائتمانية مخصصة تتناسب مع متطلبات الشركات التي تتمتع بتاريخ ائتماني جيد." وتساعد منتجات الاتحاد للمعلومات الائتمانية على دعم القرارات المتعلقة بالأهداف الاستثمارية والائتمانية لتعزيز قدرة الشركات على الحفاظ على جداول الدفع في الوقت المناسب وتحسين جدارتها الائتمانية والوصول إلى أفضل المنتجات والعروض على مستوى القطاع. ويمكن للشركات الاعتماد على منتجات وقدرات شركة الاتحاد للمعلومات الائتمانية لتقييم المخاطر المالية للشركات.

وبفضل قيادة تريدلنغ من قبل فريق خبراء متخصصين في تأسيس شركات التكنولوجيا الناشئة، تضمن تريدلنغ سلاسة وجدارة العمليات التجارية بالإضافة إلى توفير الحلول اللوجستية والتمويلية.

ومن خلال ربط الموردين العالميين بقنوات الطلب في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، تستفيد منصة تريدلنغ من التكنولوجيا المتقدمة لتحسين سلسلة التوريد وخلق قيمة اقتصادية إضافة إلى التخفيف من المخاطر. وتمتلك منصة تريدلنغ اليوم أكثر من 15,000 مشترٍ وبائع مسجل من أكثر من 55 دولة.

وام/محمد جاب الله/دينا عمر