الإثنين 15 أغسطس 2022 - 11:32:41 ص

مجلس سيدات أعمال دبي يوسع شبكة علاقاته الدولية لعرض نموذج دبي في التنوع وتمكين المرأة

  • مجلس سيدات أعمال دبي يوسع شبكة علاقاته الدولية لعرض نموذج دبي في التنوع وتمكين المرأة
  • مجلس سيدات أعمال دبي يوسع شبكة علاقاته الدولية لعرض نموذج دبي في التنوع وتمكين المرأة

دبي في 14 يونيو / وام / عزز مجلس سيدات أعمال دبي شبكة علاقاته الدولية ونجح في تأسيس جسور إضافية للتعاون والتنسيق وتبادل الخبرات مع الوفود الدولية الزائرة باستقباله لثمانية وفود من مختلف دول العالم خلال الربع الأول من العام 2022 بإجمالي أعضاء وفود وصل إلى حوالي 200 عضو .

ويعتبر تبادل الخبرات والمعارف جزءاً أساسياً من جهود مجلس سيدات أعمال دبي لاعتماد أفضل الممارسات العالمية في مختلف المجالات ونقل تجربة سيدات ورائدات الأعمال في دبي إلى العالم فضلاً عن التعرف على ممارسات الأعمال التي تخلق قيمة مضافة لمجتمع الأعمال في الإمارة.

وقالت سعادة الدكتورة رجاء عيسى صالح القرق رئيس مجلس سيدات أعمال دبي: "إن المجلس يعد حلقة وصل استراتيجية بين مجتمعات الأعمال النسائية حول العالم باعتباره أحد ممثلي إمارة دبي وبيئة أعمالها الحيوية الداعمة للتنوع والتوازن بين الجنسين في بيئة العمل" لافتةً إلى أن دبي تعتبر نموذجاً عالمياً في تمكين المرأة في مكان العمل وتعزيز تنافسيتها في عالم المال والأعمال والاقتصاد.

وأشارت سعادتها إلى أن شبكة علاقات المجلس الخارجية تمتد إلى العديد من أسواق العالم نتيجة علاقات تتخطى أكثر من 20 عاماً مؤكدةً أن هذه الجهود سيتم ترجمتها مستقبلاً إلى شراكات وبرامج ومبادرات فعالة تتخطى كل الحدود وتخدم مجتمع الأعمال وسيدات ورائدات الأعمال بالإمارة.

وتنوعت جنسيات وثقافات الوفود الزائرة لمجلس سيدات أعمال دبي الذين قدموا من تركيا وفرنسا والمكسيك واستونيا وصربيا وكندا والبرازيل وكان أبرزهم وفد اتحاد الاستثمار والأعمال الدولي من تركيا الذي يضم 18 اتحاداً لسيدات الأعمال و24 اتحاداً لرجال الأعمال ويمتلك تمثيلاً في 81 مدينة تركية وحوالي 100 دولة حول العالم.

كما استقبل المجلس وفداً نسائياً برازيلياً من مؤسسة "فيرادا فيمينينا" وهي مؤسسة برازيلية تعنى بتمكين المرأة وتحفيز المجتمع في حين استقبل وفداً من استونيا يمثل مؤسسة "آند" التي تجمع سيدات ورائدات الأعمال في مختلف القطاعات وتدعمهم في مسيرة ريادة الأعمال.

واستضاف مجلس سيدات أعمال دبي وفداً نسائياً كندياً رفيع المستوى يمثل سيدات ورائدات الأعمال من الرؤوساء التنفيذيين في شركات التقنية والتكنولوجيا برئاسة سعادة مارسي غروسمان سفيرة كندا لدى دولة الإمارات العربية المتحدة حيث تم بحث فرص التعاون المشترك في مجال التقنيات الحديثة والرقمية وضم الوفد الزائر ستة شركات كندية متخصصة بالتقنيات الحديثة والتكنولوجيا الرقمية يترأسنها كبريات سيدات ورائدات الأعمال.

كما تم تنظيم لقاء أعمال جمع الوفد الزائر مع نظرائهم من أعضاء مجلس سيدات أعمال دبي لبحث الشراكات الاقتصادية وفرص التعاون.

واستقبل المجلس كذلك وفداً مكسيكياً برئاسة نائب رئيس الأعمال الدولية في غرفة تجارة غوادالاخار ضم أكثر من 22 شركة من مدينة غوادلاخار المكسيكية حيث تم بحث التعاون المشترك وتبادل الخبرات في مجالات ريادة الأعمال وتمكين المرأة والشراكات الاقتصادية.

وزار المجلس أيضاً وفد من "نادي جي 100" الذي يضم شبكة واسعة من 250,000 رائدة أعمال في 150 دولة حول العالم ويركز على توسيع شبكة علاقاته ووضع السياسات والتشريعات التحفيزية حيث بحث الوفد مع مجلس سيدات أعمال دبي أفضل الممارسات والحوكمة الرشيدة في بيئة الأعمال.

كما بحث المجلس مع وفد من غرفة تجارة صربيا ضم شركات أعضاء في الغرفة تقودها سيدات ورائدات أعمال فرص التعاون والشراكات الاقتصادية في مجالات متنوعة بالإضافة إلى تسليط الضوء على تجربة سيدات ورائدات الأعمال في دبي أمام وفد فرنسي من حملة الشهادات العليا.

ويمتلك مجلس سيدات أعمال دبي شبكة علاقات متشعبة مع نظرائه حول العالم يقوم بتسخيرها لخدمة أعضاء المجلس وتعزيز تنافسيتهم في مجالات عملهم وجمعهم مع مهتمين من أعضاء الوفود الزائرة لبحث شراكات اقتصادية وتأسيس مشاريع أعمال مشتركة.

وتأسس مجلس سيدات أعمال دبي في العام 2002 تحت مظلة غرفة تجارة دبي حيث يعتبر ممثلاً رسمياً لسيدات ورائدات الأعمال في دبي ويهدف إلى توفير الدعم والرعاية لسيدات ورائدات الأعمال في الإمارة اللاتي يخطين الخطوة الأولى لهن على درب عالم الأعمال حيث يلعب المجلس دوراً هاماً في الاستثمار بالقدرات والمهارات في بيئة الأعمال وتطوير قدرات أعضائه وصقل مهاراتهن وتوفير أفضل التدريب النوعي العملي والمهني الذي يعزز من خبرات الأعضاء وتنافسيتهن في بيئة الأعمال خصوصاً في ضوء التحديات الحالية وازدياد المنافسة في سوق العمل.

وام/سالمة الشامسي/إسلامة الحسين