اتحاد كرة الطائرة : خطط مدروسة للنهوض باللعبة بمشاركة الشركاء الإستراتيجيين.

دبي في 27 يونيو / وام / أكد عبدالعزيز السلمان، الأمين العام لاتحاد كرة الطائرة، أن ورشة العمل التي نظمها الاتحاد لجميع أندية الدولة لشرح خطة العمل ونظام المسابقات في الموسم الرياضي الجديد 2022 / 2023، حققت أهدافها، بعدما عرض اتحاد اللعبة وجهة نظره في ما يتعلق بالتعديلات الجديدة سواء بالنسبة للاعبين الأجانب أو المقيمين وآلية قيدهم.

وكان اتحاد الطائرة قد عقد ورشة عمل يوم السبت الماضي، لشرح القرارات التي تم اعتمادها والتعديلات على لائحة قيد ومشاركة اللاعبين الأجانب والمقيمين والمواليد في الموسم الجديد، والتي تشمل فئات اللاعب الأجنبي المحترف، واللاعب الأجنبي المؤهل للمنتخبات الوطنية، والمقيمين، ومواليد الدولة، وأبناء المواطنات، حيث حضر 16 ناديا من إجمالي 19 نادياً أعضاء الجمعية العمومية.

وأكد السلمان - في تصريح لوكالة أنباء الإمارات "وام" - أن اتحاد كرة الطائرة لديه أهدافا وخططا واضحة ومحددة، والتعديلات الجديدة نالت وقتها من الدراسة واعتمدت على كثير من الأرقام والإحصائيات سعيا لتحقيق مصلحة اللعبة.

وقال : حرصنا في مجلس إدارة الاتحاد على اطلاع الأندية باعتبارهم شركائنا الإستراتيجيين، من خلال هذه الورشة على الأهداف والغايات التي نسعى لتحقيقها بشأن تطبيق هذه التعديلات الجديدة، وسبل تطوير اللعبة والنهوض بها.

وأضاف: عرضنا كل النقاط التي تتعلق بالتعديلات الجديدة على الأندية أعضاء الجمعية العمومية، واستمعنا إلى وجهات النظر المختلفة، التي تحتاج إلى دراسة أيضا، فمصلحة الأندية تهمنا بالتأكيد، ولكن هناك إطار يحكمه الصالح العام للعبة، ودورنا أن نصدر قرارات توائم بين مصلحة الأندية ومصلحة اللعبة.

وأشار إلى أن الاتحاد قام بدوره المنوط به، وعازم في نفس الوقت على تنفيذ قراراته التي سبق وأن أكد أنها خضعت لدراسات مسبقة وأرقام وإحصائيات مدروسة.

وتطرق الأمين العام لاتحاد الكرة الطائرة إلى القرارات التي اتخذها مجلس إدارة الاتحاد في اجتماعه الأخير يوم السبت الماضي، خاصة فيما يتعلق بالاعتذار عن المشاركة في بطولة كأس التحدي الآسيوي والتي كان مزمع إقامتها في قيرغيزستان في أغسطس المقبل.

وبين أن المصلحة العامة رجحت توجيه الدعم المخصص لصالح منتخب الشباب الذي يتم إعداده للمشاركة في دورة الألعاب الخليجية الأولى للشباب التي سوف تستضيفها الإمارات العام المقبل، حيث وافق الاتحاد على مشاركة المنتخب في كل من بطولة غرب آسيا للكرة الطائرة للشباب المقرر إقامتها خلال شهر يوليو القادم في المملكة العربية السعودية، وكذلك في بطولة آسيا للشباب تحت 20 سنة المقرر إقامتها خلال شهر أغسطس المقبل في مملكة البحرين.

وفي ما يتعلق برغبة الاتحاد في تطوير نشاط الكرة الطائرة الشاطئية، أكد أن الاتحاد عازم بجدية على المضي قدماً في هذا الاتجاه، سعيا للارتقاء باللعبة على صعيد الأندية والمنتخبات أيضا.

وقال : ارتأينا أن نعرض الموضوع على الأندية باعتبارهم أعضاء الجمعية العمومية، لبيان مدى رغبتهم في المشاركة في نشاط الطائرة الشاطئية، من خلال استبيان أرسل إليهم، لبيان موافقتهم من عدمه، مع الوضع في الاعتبار أن الاتحاد لديه خططا بديلة مع جهات أخرى لتحقيق الأهداف الموضوعة، إذا أبدت الأندية عدم استعدادها للمشاركة في هذه المسابقات حالياً.

وأضاف: الأندية من الشركاء الإستراتيجيين في النهوض باللعبة، ولزاماً علينا أن نعرض الأمر عليهم، وسنسعى إلى إقامة مسابقات هذا النشاط مع أطراف أخرى بديلة إذا لم تكن ظروف الأندية مهيأة الآن.