الأربعاء 05 أكتوبر 2022 - 6:05:05 ص

74% نموا في صافي أرباح "أغذية" خلال النصف الأول


أبوظبي في 4 أغسطس / وام/ أعلنت مجموعة أغذية، نمو صافي إيراداتها عن النصف الأول من عام 2022 إلى 2 مليار درهم ، مدفوعةً بالنمو الاستثنائي في الربع الأول والجهود المستمرة لتوحيد أعمال الشركات التي تم الاستحواذ عليها.

وشهدت الفترة المنتهية في 30 يونيو 2022، نمواً في صافي إيرادات المجموعة بنسبة 51 في المائة على أساس سنوي، مقارنة بالفترة نفسها من عام 2021.

وارتفع صافي الربح العائد للمساهمين إلى 118 مليون درهم خلال هذه الفترة، محققاً زيادة بنسبة 74 في المائة مقارنة بالنصف الأول من عام 2021، على الرغم من التحديات الاقتصادية الصعبة في ظلّ التضخّم العالمي.

وبلغ إجمالي أصول المجموعة 6.3 مليار درهم في 30 يونيو 2022، بينما بلغ إجمالي حقوق المساهمين في المجموعة للفترة نفسها 2.8 مليار درهم.

وتماشياً مع سياسة مجموعة "أغذية" بتوزيع أرباح نصف سنوية، أوصى مجلس الإدارة بتوزيع أرباح نقدية للنصف الأول من عام 2022 بما يعادل 8.25 فلس لكل سهم، رهناً بالحصول على الموافقات اللازمة من المساهمين والجهات التنظيمية.

ويعكس هذا الأداء التأثير الإيجابي لعمليات الاستحواذ التي أجرتها المجموعة مؤخراً بالإضافة إلى مبادراتها الرئيسية لتحسين التكلفة في إطار استراتيجيتها الخمسية.

وقال خليفة سلطان السويدي؛ رئيس مجلس إدارة مجموعة أغذية إن النتائج القوية للمجموعة في النصف الأول من العام تعكس نجاح استراتيجيتنا الرامية إلى تعزيز ريادتنا في قطاع الأغذية والمشروبات بمنطقة الشرق الأوسط وخارجها، فعمليات الاستحواذ التي أنجزناها العام الماضي لم تحقق نمواً قوياً فحسب، بل ساهمت في زيادة أرباحنا أيضاً فيما نواصل دمج أعمال جميع الشركات التابعة لنا لتحقيق أقصى استفادة ممكنة من أوجه التآزر بشكل فعال.

من جانبه، قال آلان سميث، الرئيس التنفيذي لمجموعة أغذية ان نركيز المجموعة انصب خلال الربع الأول على توحيد أعمال الشركات المستحوذ عليها، بينما تم تكريس الجهود في الربع الثاني على تعزيز سُبل التعاون والتكامل بين أعمال المجموعة، مما ساعد على تعويض ارتفاع التكاليف المباشرة ومصاريف عمليات الاندماج والاستحواذ، والحد من تأثير اضطرابات سلسلة الإمداد، ومواجهة تقلبات السوق والتضخم، مع الحرص في الوقت نفسه على الحفاظ على جودة المنتجات.

وام/رامي سميح /عوض المختار/عماد العلي