السبت 03 ديسمبر 2022 - 10:39:09 م

تعاون بين المنظمة العالمية للمناطق الحرة بدبي ومنظمة "الأونكتاد"


دبي في 30 أغسطس / وام /بحثت المنظمة العالمية للمناطق الحرة /World FZO/ مع مؤتمر التجارة والتنمية /الأونكتاد/.. سبل تعزيز العلاقات الثنائية بين الطرفين وفرص التنمية والتعاون المشترك في المجالات التي من شأنها أن تعزز الانتعاش الاقتصادي ونشاط سلاسل التوريد والتجارة العالمية.

والتقى سعادة الدكتور محمد الزرعوني، رئيس المنظمة العالمية للمناطق الحرة مع ريبيكا جرينسبان الأمين العام لمؤتمر التجارة والتنمية /الأونكتاد/ في إطار تعزيز مكانة المنظمة عالمياً ودورها الاستراتيجي الدولي في تمثيل مصالح المناطق الحرة والاقتصادية عبر القارات بما ينسجم مع مستهدفات التحالف العالمي للمناطق الاقتصادية الخاصة /GASEZ/ الذي أسسه الطرفان مع شركاء دوليين في جامايكا يونيو الماضي.

واتفق الجانبان على التعاون لتنفيذ مشاريع بحثية مشتركة، وذلك لتحديد وقياس الأثر الاقتصادي للمناطق الحرة على الاقتصاد المحلي للدول ودورها في زيادة تدفقات الاستثمار الأجنبي المباشر والتجارة الدولية، كما اتفق الطرفان على التعاون لتطوير برامج تدريبية مشتركة تركز على فرص الاستثمار، وتسهيل التجارة، وسلاسل التوريد، وتطوير القيادات، من خلال الاستفادة من مجموعة الخبراء والمدربين المعتمدين والمدربين في المجالات المختلفة.

كما ستتيح المنظمة العالمية للمناطق الحرة للأونكتاد الوصول إلى إحدى أدواتها الرئيسية، وهي "مؤشر ازدهار"، الذي يعتبر أداة استثنائية مجهزة بالمقاييس الملائمة لقياس المساهمة الإيجابية التي تقدمها المناطق الحرة للاقتصاد العالمي والتي تستند إلى نموذج "المناطق الحرة المستقبلية الناضجة".

المؤشر الذي تم إطلاقه في عام 2018، يحدد محاور تتضمن تسعة معايير مخصصة لقياس مدى نجاح المناطق الحرة وتقييم أثرها الاقتصادي والاجتماعي فيما ينصب إلى مساهمتها في الازدهار الوطني. إن مؤشر "ازدهار" يرسم للمناطق الحرة خارطة طريق لتحقيق النضج من خلال تطبيق الممارسات الجيدة التي يتم قياسها ومراجعتها وتحسينها باستمرار.

وأكد سعادة الدكتور محمد الزرعوني، حرص المنظمة على تطوير شراكات استراتيجية مع المنظمات الدولية من منطلق التزام المنظمة المستمر بتحفيز التجارة العالمية وضمان نمو المناطق الحرة حولها وتمثيل مصالحها دولياً..فيما أشادت ربيكا جرينسبان، بالإنجازات التي حققتها المنظمة العالمية للمناطق الحرة خلال السنوات القليلة الماضية، مع الدور الاستراتيجي الدولي في تمكين وتمثيل مصالح المناطق الحرة عالمياً، لذا كان من الضروري إدراجها كعضو مؤسس مشارك للتحالف الجديد، لافتة إلى أن المناطق تلعب دورا حاسما في تعافي الاقتصاد وإعادة هيكلة سلسلة القيمة العالمية.

وام/محمد جاب الله/محمد نبيل/زكريا محيي الدين