الجمعة 09 ديسمبر 2022 - 5:57:43 ص

زوارق الإمارات تستعد لجولة الحسم في بطولة العالم لفورمولا-2

  • زوارق الإمارات تستعد لجولة الحسم في بطولة العالم لفورمولا-2
  • غدا.. زوارق أبوظبي تتسلح بطموح اللقب في السباق الثاني ببطولة العالم
  • زوارق الإمارات تستعد لجولة الحسم في بطولة العالم لفورمولا-2

أبوظبي في 14 سبتمبر / وام / تستعد زوارق الإمارات لخوض التحدي الأخير والمحطة الحاسمة على لقب بطولة العالم لسباقات فورمولا-2، من خلال فعاليات الجولة الرابعة الأخيرة للبطولة، والتي تستضيفها مدينة فيلا فيلها البرتغالية خلال الأيام القليلة المقبلة.

ويتوجه فريق أبوظبي للزوارق السريعة غدا إلى فيلا فيلها استعدادا لمنافسات هذه الجولة التي يسعى من خلالها الفريق إلى الحفاظ على صدارته للبطولة والحفاظ على لقبه العالمي.

وتفتتح فعاليات هذه الجولة، التي يشارك فيها 17 زورقا، بعد غد وتستمر حتى الأحد المقبل، حيث تعلن خلالها هوية الفائز بلقب البطولة للموسم الحالي.

ويدخل زورق أبوظبي 36 بقيادة منصور المنصوري فعاليات هذه الجولة وهو في صدارة الترتيب العام برصيد 40 نقطة متقدما على زورق الشارقة 17 بقيادة سامي سيليو والذي يبلغ رصيده 37 نقطة، فيما يحتل المركز الثالث زورق الألماني ستيفان هاجن برصيد 36 نقطة ليدور الصراع القوي بين الثلاثي على لقب البطولة.

وإلى جانب زورق أبوظبي 36 بقيادة المنصوري، يشارك فريق أبوظبي في البطولة بزورق أبوظبي 1، ويقوده راشد القمزي حامل لقب البطولة، والذي تعرض لسلسلة من الأعطال في الجولات الماضية أبعدته عن المنافسة على اللقب هذا الموسم.

ويطمح القمزي للصعود إلى منصة التتويج بسباق هذه الجولة لتعويض إخفاقه في الجولات الماضية بسبب الأعطال.

وكان المنصوري أنهى الجولة الأولى من البطولة في المركز الثاني ثم فاز بالمركز الأول في الجولة الثانية وعانده الحظ في الجولة الثالثة بعد تعطل الزورق في سباق الزمن الأفضل ليحتل المركز السادس في السباق الرئيسي.

وبرغم هذا، حافظ المنصوري على صدارته للترتيب العام بالبطولة قبل الجولة الأخيرة ليحظى بفرص أكبر عن بقية المنافسين لتحقيق لقب البطولة للمرة الأولى له وللموسم الثاني على التوالي لفريق أبوظبي وللمرة الرابعة في تاريخه أيضا.

وتوجه ناصر الظاهري رئيس بعثة فريق أبوظبي بالشكر والتقدير إلى الشيخ محمد بن سلطان بن خليفة آل نهيان رئيس مجلس إدارة نادي أبوظبي للرياضات البحرية، للمتابعة الدائمة للفريق والوقوف على أخبار وتفاصيل مشاركته.

وأكد الظاهري صعوبة المهمة التي تنتظر المنصوري في الجولة الختامية، وقال: "تقارب رصيد النقاط بين أصحاب المراكز الثلاثة الأولى يضعهم أمام ضغط كبير. وستكون منافسة قوية وغامضة حتى نهاية السباق الرئيسي يوم الأحد".

وعن الضغوط التي قد يتعرض لها المتسابقون، قال الظاهري: "الضغط النفسي والتوتر موجود لدى الجميع، ولكن بنسب متفاوتة ..وبالنسبة للمنصوري، قمنا بتهيئته وتجهيزه من هذه الناحية كي يدخل الجولة بشكل مريح ويركز فقط على حصد النقاط وإنهاء السباق في أفضل مركز".

وأضاف: "كانت أمام المنصوري فرصة كبيرة لتوسيع الفارق في الجولة الماضية، ولكن تعطل المحرك والخلل الذي تعرض له حرمه من تحقيق زمن متميز في سباق أفضل زمن ولكنه سيحاول التعويض وتقديم الأفضل في الجولة الختامية وفرصته كبيرة في ذلك".

وام/أمين الدوبلي/رضا عبدالنور