مسؤولون: زيارة رئيس الدولة لسلطنة عمان تعزز الشراكة الاستراتيجية بين البلدين

مسقط في 28 سبتمبر / وام /أكد مسؤولون إماراتيون وعُمانيون أهمية زيارة صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان رئيس الدولة "حفظه الله" إلى سلطنة عمان في تعزيز وتطوير التعاون المشترك بين البلدين الشقيقين في مختلف المجالات . وقال معالي المهندس سعيد بن حمود المعولي وزير النقل والاتصالات وتقنية المعلومات العماني في تصريح لوكالة أنباء الإمارات إن زيارة صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان رئيس الدولة حفظه الله إلى بلده الثاني سلطنة عمان والتي توجت بتوقيع العديد من الاتفاقيات سوف يكون لها مردودها الإيجابي في النمو المطرد للتجارة البينية والربط اللوجستي بين البلدين الشقيقين.

ومن جانبه قال سعادة شادي ملك الرئيس التنفيذي لشركة الاتحاد للقطارات إن الاتفاقية بين الاتحاد للقطارات وعمان للقطارات جاءت بتوجيهات القيادة الرشيدة في البلدين بعد دارسة مستفيضة للمشروع من الجانبين مشيرا إلى أن مشروع السكة الحديدية في الدوله قطع شوطا كبيرا و تم إنجاز الجزء الأكبر منه وسوف يتم التوسع مع الأشقاء في سلطنة عمان بربط ولاية وميناء صحار بشبكة السكك الحديدية الإماراتية لتحقق منافع مشتركة بين الطرفين والبلدين للنقل اللوجستي المتكامل عبر المناطق الصناعية والمواني في البلدين إضافة إلى خدمات الركاب التي سوف تقصر المدة مابين صحار وأبوطبي إلى أقل من ساعه ونصف والتي سوف يكون له أبعاد اقتصادية جيده لتقيل الانبعاثات الكربونية والحوادث.

وأضاف :نتطلع إلى هذه الاتفاقية بشكل كبير والتي من شأنها أن تساهم في التحول الجذري للقطاع اللوجستي في البلدين منوها بأن تكلفة المشروع تقدر ب /3 مليارات دولار أمريكي/ حيث يعد من أكبر مشاريع البنية التحتية.

ومن جانبه قال سعادة إبراهيم العزري مدير عام ورئيس تحرير وكالة الأنباء العمانية إن مذكرة التعاون بين وكالة أنباء الإمارات ونظيرتها العمانية تأتي مواكبة للمذكرات التي وقعت سابقاً بين الوكالتيين منوها إلى التعاون القائم بين كالة أنباء الإمارات و العمانية وفي أفضل المستويات لمواكبة عهد اعلامي جديد وثورة معلوماتية وتقنية حديثة لانتقال الخبر بسرعة فائقة واستخدام التكنولوجيا لإيصال المعلومة الصحيحة و توحيد الرساله الإعلامية السامية في مواجهة التحديات، وحشد جهود الإعلام لخدمة قضايا الأمة .

وأضاف أن دولة الإمارات وسلطنة عمان تشهدان معدلات نمو كبيرة وتطورا في كافة المجالات وبالتالي أصبح دور وكالتي أنباء الإمارات و عمان ووسائل الإعلام مهما لنقل الصورة الحقيقة لما يدور من تطور ونمو على كافة الاصعدة في البلدين منوها بأن هذه المذكرة سوف تعمل على تطوير طريقة نقل الخبر والمعلومه لكل الطرفين وتحقق التكامل بينهما.

وبدوره قال سعادة محمد سلطان السويدي سفير الدولة في سلطنة عُمان إن نتائج زيارة صاحب السمو رئيس الدولة حفظه الله إلى سلطنة عمان الشقيقة ملموسة وتكللت بتوقيع 16 اتفاقية بين البلدين شملت مختلف المجالات ومن شأنها أن تعود على شعبي البلدين بالخير وتحقق التكامل في جميع المجالات.

وام / الو