الأحد 29 يناير 2023 - 1:27:52 م

بن طوق لـ "وام" : الشركات الصغيرة تمثل أكثر من 95 % من عدد الشركات العاملة بالدولة وتوفر فرص عمل لأكثر من 85 ‎%‎ من اجمالي القوى العاملة بالقطاع الخاص


من سالمه الشامسي.

دبي في 14 اكتوبر / وام / أكد معالي عبد الله بن طوق المري وزير الاقتصاد ان الشركات الصغيرة والمتوسطة. تمثل أكثر من 95 ‎%‎ من اجمالي الشركات العاملة في الدولة حيث توفر فرص عمل لأكثر من 85 ‎%‎ من اجمالي القوى العاملة في قطاع الخاص فهي العصب الرئيسي للاقتصاد الوطني و ركيزة اساسية من ركائز النمو الاقتصادي المستقبلي في ظل رؤية وتوجيهات القيادة الرشيدة لتعزيز ممكنات النمو الاقتصادي المستدام".

جاء ذلك فى تصريحات لوكالة أنباء الامارات( وام ) على هامش إطلاق وزارة الاقتصاد المرحلة الثانية من “موطن ريادة الأعمال” في معرض "جيتكس غلوبال 2022" في مركز دبي التجاري العالمي بحضور معالي الدكتور أحمد بن عبد الله حميد بالهول الفلاسي وزير التربية و التعليم و معالي الدكتور ثاني بن أحمد الزيودي وزير دولة للتجارة الخارجية ومعالي شما بنت سهيل بن فارس المزروعي وزيرة دولة لشؤون الشباب.

:يركز موطن ريادة الاعمال في مرحلته الثانيه على دعم نمو وتوسع الشركات الناشئة انطلاقا من دولة الإمارات وصولاً إلى العالمية، ولدينا مستهدف طموح في تحويل 20 شركة ناشئة الى شركات مليارية و تطوير ودعم اكثر من 8000 شركة ناشئة ومشروع ريادي بالدولة .

وأضاف معاليه ان البرنامج يهدف الى نقل الشركات الصغيره والمتوسطه للوصول للعالميه والتوجه خارج الدولة وفتح قنوات جديدة أمام رواد الأعمال ودعم نمو وتوسع أعمالهم في الأسواق العالمية.

واشار معاليه الى وجود شراكات وبرامج تعاون لدعم وتنمية المشاريع الصغيرج والمتوسطة مع 4 دول هي المملكة العربية السعودية و الهند و كوريا الجنوبيه و لاتفيا وتتيح تلك البرامج الفرصة أمام المشاريع الصغيرة والمتوسطة للنفاذ إلى تلك الاسواق والتوسع في مشاريعهم في هذه الدول وأيضا استقطاب شركات من هذه الدول إلى دولة الإمارات .

وقال معاليه : هدفنا استقطاب المشاريع الريادية الناجحة والشركات الواعدة لتتخذ من الدولة مقراًلها، بما يعزز مكانة الإمارات كوجهة عالمية لريادة الأعمال وللإبداع والابتكار معتبرا ان الشركات الناشئة الصغيرة والمتوسطه هي عصب الاقتصاد لاي اقتصاد وطني لما تلعبه من دور رئيسي في تعزيز سياسات التنوع الاقتصادي وتوطين التكنولوجيا المتقدمة.

واشار معاليه الى ان اطلاق المرحلة الثانية من موطن ريادة الاعمال اليوم في مؤتمر جايتكس2022 يمثل فرصة مهمة ويتيح المجال بشكل أكبر للوصول إلى الشركات والمشاريع الناشئة والمبتكرة والقائمة على التكنولوجيا المتقدمة.

وأضاف معاليه: "لقد نجح موطن ريادة الأعمال خلال المرحلة الأولى في توفير دعم بقيمة 20 مليون درهم لرواد الأعمال من قبل شركاء المشروع من القطاع الخاص، وبلغ عدد المشاريع المستفيدة اكثرمن 1000 مشروع ولدينا برامج ضمن المرحلة الثانية لاستكمال اهداف البرنامج وتطوير 8 آلاف مشروع صغير ومتوسط.

اسلامه الحسين/ سالمة الشامسي