الثلاثاء 31 يناير 2023 - 8:16:03 ص

أبوظبي تفوز باستضافة المؤتمر العالمي لتحلية المياه 2024

  • أبوظبي تفوز باستضافة المؤتمر العالمي لتحلية المياه 2024
  • أبوظبي تفوز باستضافة المؤتمر العالمي لتحلية المياه 2024
  • أبوظبي تفوز باستضافة المؤتمر العالمي لتحلية المياه 2024
  • أبوظبي تفوز باستضافة المؤتمر العالمي لتحلية المياه 2024

سيدني، في 18 أكتوبر / وام/ فازت أبوظبي باستضافة المؤتمر العالمي لتحلية المياه 2024، وهو مؤتمر دولي تنظمه الجمعية العالمية لتحلية المياه، ويعد المؤتمر الأكبر في العالم، ويحظى بمشاركة قادة قطاعي المياه والتحلية وكبار المسؤولين والخبراء الدوليين.

وسيجتمع المشاركون في أبوظبي في 2024 لصياغة مستقبل قطاع المياه على مستوى العالم وذلك في إنجاز عالمي جديد يُضاف إلى سجل الإنجازات الوطنية بما يعزز مكانة أبوظبي الرائدة مركزاً عالمياً لاستضافة كبرى الفعاليات في مختلف المجالات.

وتسلم سعادة المهندس أحمد محمد الرميثي، وكيل دائرة الطاقة في أبوظبي، شارة الفوز باستضافة المؤتمر خلال فعّاليات النسخة الحالية من المؤتمر العالمي لتحلية المياه 2022، والتي أقيمت في مدينة سيدني الأسترالية، وكان وفد الدائرة قد شارك في وقت سابق في حفل تسليم الراية، والذي أقيم بحضور سعادة عبدالله السبوسي، سفير دولة الإمارات العربية المتحدة لدى أستراليا.

ويأتي فوز أبوظبي باستضافة هذا الحدث العالمي نتيجة تعاون دائرة الطاقة – أبوظبي مع مختلف الجهات الحكومية في الإمارة، خاصة مكتب أبوظبي للمؤتمرات والمعارض بدائرة الثقافة والسياحة في أبوظبي وشركة أبوظبي الوطنية للمعارض "أدنيك"، في إعداد ملف أبوظبي لاستضافة المؤتمر، والذي ضمن للإمارة التفوّق على عدد من المدن العالمية.

وقال معالي المهندس عويضة مرشد المرر، رئيس دائرة الطاقة في أبوظبي: "يشكل فوز العاصمة أبوظبي باستضافة المؤتمر العالمي لتحلية المياه 2024 تتويجاً للتوجيهات السديدة للقيادة الرشيدة ورؤاها المستنيرة التي أسهمت في ترسيخ مكانة إمارة أبوظبي على مستوى العالم عبر إطلاق مشروعات رائدة في قطاع تحلية المياه والاعتماد على الابتكار والإبداع والتقنيات الحديثة والمتطورة لتعزيز كفاءة استهلاك المياه وتحقيق الأمن المائي وترشيد الاستهلاك للحفاظ على الموارد الطبيعية وضمان استدامتها للأجيال الحالية والمقبلة."

وأضاف معاليه: " ان استضافة دائرة الطاقة في أبوظبي للمؤتمر ينسجم مع خطتها الاستراتيجية الرامية لتحقيق نمو مستدام وتعزيز الأمن المائي، وبما يعزز مكانة أبوظبي الرائدة عالميا في مجال تحلية المياه باستخدام تقنيات منخفضة الكربون".

وأشار معاليه إلى أن "المؤتمر سيوفر فرصة لقادة القطاع والمسؤولين والخبراء للتعرف على أحدث الابتكارات التكنولوجية حول العالم إلى جانب بحث سبل مواجهة التحديات المختلفة لقطاع تحلية المياه لا سيما الناجمة عن التغير المناخي والحد من الانبعاثات الكربونية بما يسهم في صياغة ورسم ملامح مستقبل القطاع على مستوى العالم".

ومن جهته قال سعادة المهندس أحمد محمد الرميثي، وكيل دائرة الطاقة - أبوظبي إن الفوز باستضافة المؤتمر العالمي لتحلية المياه 2024 يشكل دفعة قوية للمكانة الرائدة التي وصل إليها القطاع وجهود دائرة الطاقة التي تعمل وفق استراتيجيتها وتوجهاتها لدعم جهود دولة الإمارات في رحلة الاستدامة وتحقيق النمو الاقتصادي المستدام.

وأضاف سعادته أن الدائرة بذلت العديد من الجهود من أجل ضمان استدامة المياه وكفاءة استخدامها وأصدرت العديد من اللوائح والسياسات التي تهدف إلى تحقيق الاستفادة القصوى من المياه المعاد تدويرها إضافة إلى دعم الجهود الوطنية الرامية إلى الحفاظ على الموارد المائية.

وأشار سعادته إلى دائرة الطاقة في أبوظبي تعمل على إمداد نظم إنتاج المياه بالكهرباء عبر تقنية التناضح العكسي وتبني سياسات لتحفيز كفاءة الطاقة من أجل خفض الانبعاثات الناتجة عن إنتاج المياه بما لا يقل عن 50% خلال السنوات العشر القادمة في ظل الاهتمام الكبير بتوفير خدمات موثوقة للمياه وتعزيز أمن الإمدادات في المستقبل.

وخلال العام 2021 بلغ إجمالي المياه المنتجة في أبوظبي 1236 مليون متر مكعب، في حين بلغ إجمالي القدرة الإنتاجية للمياه العام الماضي 4.14 مليون متر مكعب في اليوم فيما تمتلك أبوظبي أربع محطات رئيسية لتحلية المياه بتقنية التناضح العكسي وتمثل حوالي 24% من إجمالي القدرة الإنتاجية للمياه في الإمارة، ويتوقع أن ترتفع حصة القدرة الإنتاجية بهذه التقنية إلى حوالي 43% بحلول 2025 من خلال التشغيل التجاري الكامل لمحطة الطويلة بحلول نهاية عام 2022 بالإضافة إلى محطتين إضافيتين وهما المرفأM2 والشويهات S4، حيث أنهما قيد الشراء حالياً".

كما تمتلك أبوظبي كافة المرافق والتقنيات الأحدث للتأكد من جودة ومطابقة المياه للمواصفات والمعايير الصحية، حيث بلغ إجمالي الاختبارات التي قام بها منتجو المياه والطاقة المستقلون عدد 50,877 باستخدام 64 مؤشراً لجودة المياه بتقنية التناضح العكسي و51 مؤشراً لجودة المياه بتقنية التحلية الحرارية "التقطير الومضي متعدد المراحل والتقطير متعدد التأثير" وبلغ معدل الامتثال الكلي لاختبار جودة المياه لشركات الإنتاج 99.85%.

وقال سعادة عبدالله السبوسي، سفير الدولة لدى استراليا: "يشرفني الترحيب بوفد دولة الإمارات العربية المتحدة برئاسة سعادة المهندس أحمد محمد الرميثي، وكيل دائرة الطاقة، في سيدني. تأتي مشاركة هذا الوفد في المؤتمر العالمي لتحلية المياه هنا في سيدني في مرحلة حاسمة يكثر فيها الجدل في أستراليا حول الدور الذي يمكن أن تلعبه تحلية المياه في تأمين احتياجات هذه القارة من إمدادات المياه على المدى الطويل. تساهم دولة الإمارات العربية المتحدة بشكل كبير في تعزيز التعاون مع أستراليا في تطوير استراتيجيات ناجحة لتأمين إمدادات المياه التي لا تعتمد على هطول الأمطار، وذلك لتتمكن من مواجهة التحديات التي يفرضها التغير المناخي."

من جانبه، قال خليفة القبيسي، المدير التنفيذي التجاري لمركز أبوظبي الوطني للمعارض:" إن الفوز باستضافة المؤتمر العالمي للجمعية الدولية لتحلية المياه 2024 يعد إنجازاً أخر يضاف إلى سجل إمارة أبوظبي الحافل باستضافة كبرى الفعاليات في العالم، ويعكس المكانة الرائدة للإمارة كوجهة لسياحة الأعمال على مستوى المنطقة."

وأضاف:" يأتي الفوز بهذا المؤتمر العالمي تتويجاً للتعاون والعمل الدؤوب بين مجموعة أدنيك وشركائها الاستراتيجيين لا سيما دائرة الطاقة في أبوظبي من خلال إعداد وتقديم العطاءات التي تساهم في استقطاب المزيد من المؤتمرات للعاصمة تماشياً مع التزامنا في نقل وتوطين المعرفة بالاستفادة من إمكانات مجموعة أدنيك وخبراتها الواسعة، وما تمتلكه مراكزها من مرافق وبنية تحتية متطورة عززت ثقة المؤسسات والهيئات والمنظمات الدولية بقدراتها لاستضافة مثل هذه المؤتمرات العالمية."

وقال مبارك الشامسي، مدير مكتب أبوظبي للمؤتمرات والمعارض في دائرة الثقافة والسياحة بأبوظبي: "أصبح الوصول إلى المياه النظيفة أحد التحديات الراهنة التي يتعين تعزيز الجهود لمواجهتها، حيث لا يستطيع واحد من كل ثلاثة أشخاص حول العالم تأمين احتياجاته اليومية من المياه العذبة، فخورون بحصول أبوظبي على حقوق استضافة المؤتمر العالمي لتحلية المياه 2024، تعزيزاً لمكانتها الرائدة في مجال تطوير حلول مبتكرة للتغلب على نقص مصادر المياه، ويُعتبر التعاون مع دائرة الطاقة في أبوظبي لاستقطاب هذا الحدث الدولي المرموق إلى العاصمة الإماراتية نموذجاً لشراكتنا القائمة مع مختلف الجهات الحكومية، وسنواصل تقديم المزيد من الدعم للمؤتمر عبر مبادرتنا "فرص أبوظبي"، إذ نسعى إلى استثمار زخم النجاح الكبير لنسخته الأخيرة في سيدني، والترحيب بالمنظمين والمتحدثين والوفود المشاركة بدورته المقبلة في وجهتنا السياحية، للاستمتاع بتجاربها الترفيهية والثقافية المُلهمة وفق اهتماماتهم وتطلعاتهم الشخصية".

جدير بالذكر أن المؤتمر العالمي لتحلية المياه 2024 يعد بمثابة منصة عالمية تفاعلية تتيح للأطراف المعنية ضمن قطاع تحلية المياه استعراض التوجهات العالمية وأحدث التكنولوجيا المُبتكرة التي تلعب دوراً في مستقبل القطاع حيث سيبحث في الإجراءات الاستباقية للحد من الانبعاثات الكربونية وجذب الاستثمارات طويلة الأمد الضرورية لمستقبل مستدام حيث يعتبر خفض الانبعاثات الكربونية من التحديات العالمية التي تتطلب جهوداً تعاونية بين قيادات القطاع على صعيد تبادل الخبرات والمعارف.

اسلامه الحسين/ أحمد النعيمي