الأحد 29 يناير 2023 - 12:21:34 م

منتدى دبي للمستقبل ينظم أعمال دورته الـ2 نوفمبر 2023

  • "منتدى دبي للمستقبل" يعلن موعد دورته الثانية في نوفمبر 2023
  • "منتدى دبي للمستقبل" يعلن موعد دورته الثانية في نوفمبر 2023
  • "منتدى دبي للمستقبل" يعلن موعد دورته الثانية في نوفمبر 2023
  • "منتدى دبي للمستقبل" يعلن موعد دورته الثانية في نوفمبر 2023

دبي في 18 أكتوبر / وام / أعلنت مؤسسة دبي للمستقبل تنظيم الدورة الثانية لـ "منتدى دبي للمستقبل" يومي 27 و28 نوفمبر من العام 2023 في "متحف المستقبل".

وأكد سعادة خلفان جمعة بلهول الرئيس التنفيذي لمؤسسة دبي للمستقبل، أن الدورة المقبلة للمنتدى ستتضمن مشاركة أوسع من الخبراء العالميين والمؤسسات الدولية، وستشهد مزيداً من الحوارات والنقاشات الشاملة والمتنوعة، والشراكات الدولية الهادفة لتحقيق أثر إيجابي في مختلف المجالات.

وقال إن منتدى دبي للمستقبل نجح بدورته الأولى في أن يكون أكبر تجمع من نوعه في العالم لخبراء ومصممي المستقبل، ووفر منصة عالمية من دبي لاستشراف مستقبل ما سنشهده من تحولات وتغيرات، وقدم للعالم رؤية مستقبلية لما سنعيشه في المرحلة القادمة من الحياة في العالم الواقعي والرقمي والافتراضي".

وأضاف خلفان بلهول، أن استضافة دبي لأهم العقول العالمية والمؤسسات الدولية المعنية باستشراف المستقبل في “متحف المستقبل” ساهم بإطلاق مرحلة جديدة من الحوارات والشراكات العالمية، وحدد مجموعة من الأولويات والأهداف الرئيسية التي سيتم التركيز على تحقيقها خلال السنوات القادمة".

كانت فعاليات الدورة الأولى لـ "منتدى دبي للمستقبل" قد عقدت برعاية سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي رئيس المجلس التنفيذي رئيس مجلس أمناء مؤسسة دبي للمستقبل، يومي 11 و12 أكتوبر في "متحف المستقبل" بمشاركة أكثر من 400 من أبرز خبراء ومصممي المستقبل من حول العالم، وأكثر من 45 مؤسسة ومنظمة دولية معنية باستشراف المستقبل.. وتضمنت أجندتها أكثر من 30 جلسة حوارية وورشة عمل استضافت أكثر من 70 متحدثاً من دولة الإمارات والعالم، واستقطبت أكثر من 1000 مشارك.

وناقشت جلسات منتدى دبي للمستقبل مواضيع متنوعة في مجال استشراف المستقبل مثل ضمان استدامة الطاقة، وسبل معالجة الفجوة الرقمية في العالم، ومستقبل تطبيقات البيانات الشخصية، وتحديات البشرية، ومستقبل قطاع الفضاء، تعايش البشرية مع المستقبل الرقمي، ودور الحكومات في تطوير آليات استشراف المستقبل، والحياة في الفضاء واستيطان الكواكب، وتمكين الأجيال القادمة بأدوات استشراف المستقبل، ودور الحكومات تنظيم توجهات وتكنولوجيا المستقبل، وثروات المستقبل، ودور القطاع الخاص في تطوير تشريعات المستقبل، ودور التكنولوجيا في تعزيز صحة الإنسان، وتعزيز العلاقة الإيجابية بين البشر والتكنولوجيا.

عاصم الخولي/ محمد جاب الله