الأحد 29 يناير 2023 - 12:56:00 م

"أبوظبي الإسلامي" في المرتبة الأولى لأكثر المصارف الإسلامية أمانًا لعام 2022


أبوظبي في 20 أكتوبر / وام / أعلن مصرف أبوظبي الإسلامي، حصوله على جائزة أكثر المؤسسات المالية الإسلامية أماناً لعام 2022 من مجلة "جلوبال فاينانس" ومقرها نيويورك، وهي المرة الأولى التي يحقق فيها المصرف هذا التكريم.
جاء هذا الإعلان في حفل توزيع الجوائز الذي أقيم بالتزامن مع الاجتماع السنوي لعام 2022 لصندوق النقد الدولي ومجموعة البنك الدولي في العاصمة الأمريكية واشنطن.

وحصل المصرف على المرتبة الأولى لفئة "أكثر المصارف الإسلامية أمانًا 2022 والمرتبة السادسة كأكثر المصارف أمانًا في منطقة الشرق الأوسط.
ويشير تكريم مصرف أبوظبي الإسلامي إلى مكانته المالية الراسخة، وإدارته الصارمة للمخاطر، وما لديه من أنظمة متطورة للأمن الإلكتروني، بالإضافة إلى تقديمه خدمات ومنتجات مبتكرة وآمنة ومتوافقة مع أحكام الشريعة الإسلامية لعملائه، حيث يعمل مصرف أبوظبي الإسلامي باستمرار على تقديم العديد من الميزات والخدمات المبتكرة التي تضمن تقديم تجارب مصرفية لعملائه تتسم بالأمان وسهولة الاستخدام.
وقال ناصر عبدالله العوضي، الرئيس التنفيذي لمجموعة مصرف أبوظبي الإسلامي: "فخورون بما حققناه وتكريم المصرف بهذه الجوائز الدولية المرموقة التي وضعتنا على قمة المصارف الإسلامية الأكثر أمانًا ..وهي الجائزة التي تعد في ذات الوقت شهادة على التزامنا بتوفير تجارب مصرفية آمنة وسهلة الاستخدام، تستفيد من الحلول الرائدة والمبتكرة في القطاع المالي، كما تعكس مرونة نموذج أعمالنا، المدعومة بقاعدة رأسمالية متينة، وما لدينا من زخم للأعمال وقدرتنا على دعم عملائنا على المدى الطويل".
وأجرى مصرف أبوظبي الإسلامي مراجعته الاستراتيجية لمدة 5 سنوات في عام 2021، والتي حددت الهدف المتجدد للمصرف لأن يصبح الشريك المالي مدى الحياة لعملائه والمجتمع والزملاء.. وقد حافظ المصرف على نسب رأس المال عالية مما ساهم في تحقيق نمو وزيادة ثقة المساهمين وتعزيز مكانة المصرف في السوق.
ويعد تصنيف مجلة "جلوبال فاينانس" السنوي لأكثر البنوك أمانًا على مستوى العالم، معيارًا موثوقًا ومعترفًا به لقياس المتانة المالية. وقد تم اختيار المصارف من خلال إجراء مجموعة من التقييمات طويلة الأجل من مؤسسة موديز وستاندرد آند بورز وفيتش وتقييم إجمالي الأصول لأكبر 500 بنك في جميع أنحاء العالم.

رضا عبدالنور/ رامي سميح