الأحد 29 يناير 2023 - 1:46:22 م

"البحرين" .. الحياة النيابية تدخل عقدها الثاني واكتمال الاستعدادات للعرس الانتخابي غدا


.. من / أحمد جمال .
المنامة في 11 نوفمبر/ وام/ تحتفي مملكة البحرين الشقيقة بمرور عقدين على أول انتخابات نيابية وبلدية في الوقت الذي يتوجه الناخبون إلى مراكز الاقتراع غدا مع انطلاق الجولة الأولى من "انتخابات 2022".
و تستعرض وكالة أنباء الإمارات "وام" في التقرير الإحصائي التالي مسيرة الانتخابات النيابية والبلدية البحرينية مع اكتمال استعدادات مراكز الاقتراع لاستقبال الناخبين.
وشهدت مملكة البحرين أول انتخابات نيابية وبلدية عام 2002 عقب ذلك تم تنظيم الانتخابات كل أربعة سنوات أعوام 2006 و 2010 و 2014 و 2018.
ويبدأ اليوم الجمعة تطبيق الصمت الانتخابي قبل 24 ساعة من توجه البحرينيين للمشاركة في الانتخابات النيابية والبلدية.
ووفقا لاحصاءات الإدارة التنفيذية للانتخابات النيابية والبلدية 2022، تبلغ إجمالي الكتلة الناخبة نحو 344713 ناخبا.
و أظهرت الأرقام أن الكتلة الانتخابية في محافظة العاصمة التي تضم 10 دوائر بلغت 66148 ناخبا وفي محافظة المحرق التي تضم 8 دوائر 81637 ناخبًا، وفي المحافظة الشمالية التي تضم 12 دائرة 121581 ناخبًا، وفي المحافظة الجنوبية التي تضم 10 دوائر 75347 ناخبًا.
وبلغ العدد الكلي لطلبات الترشح للانتخابات النيابية والبلدية 561 طلبًا، في رقم قياسي تجاوز جميع الانتخابات السابقة، كما تم تسجيل زيادة تجاوزت الضعف في عدد المرشحات للانتخابات النيابية والبلدية مقارنة بالانتخابات السابقة ووصل عددهن إلى 107 مرشحات من إجمالي عدد المترشحين في انتخابات 2022.
وتلقت اللجان الإشرافية على سلامة الانتخاب 369 طلبا للترشح لعضوية مجلس النواب للفصل التشريعي السادس، منهم 83 امرأة، وذلك عن جميع الدوائر الأربعين بمحافظات المملكة، كما تلقت 192 طلبًا للترشح لعضوية المجالس البلدية، منهم 24 امرأة.
وتأكيدا على تنامي روح العمل التطوعي بين أبناء الشعب البحريني والرغبة في نجاح هذا العرس الانتخابي تلقت الإدارة التنفيذية للانتخابات 14318 طلبا من المواطنين الراغبين في المشاركة في تنظيم الاستحقاق الانتخابي وذلك خلال خمسة أيام فقط من الإعلان عن فتح باب التطوع.
كما وصل العدد الكلي للمواطنين البحرينيين الذين قاموا بمراجعة جداول الناخبين إلى 265138 ألفا، خلال فترة عرض جداول الناخبين وتقديم طلبات التصحيح أو الاعتراض في رقم قياسي لم يتم تحقيق خلال الانتخابات السابقة كافة.
إلى ذلك أزدانت واجهات المباني في مملكة البحرين والشوارع والطرقات بشعار انتخابات 2022" نصوت للبحرين 2022"، وذلك لتحفيز المواطنين على اختيار من يحمل أمانة ومسئولية تمثيلهم في المجلس النيابي والمجالس البلدية.
وتمضي مملكة البحرين قدمًا في ترسيخ المسار الديمقراطي من خلال مشاركة المواطنين في اختيار ممثليهم النيابيين، انطلاقًا من مبدأ المشاركة الشعبية، وذلك بعد أكثر من عقدين من الزمن من انطلاق الفصل التشريعي الأول.
وتحظى الانتخابات في البحرين بالإشراف القضائي الكامل على جميع مراحل العملية الانتخابية، بدءًا من كشوف الناخبين وحتى إعلان النتائج النهائية وهو ما يجسد نزاهة وشفافية الانتخابات.
وكانت قد جرت في الثامن من نوفمبر الجاري بمقار البعثات الدبلوماسية لمملكة البحرين في الخارج، عملية الاقتراع والتصويت للانتخابات النيابية 2022 في 37 عاصمة ومدينة مختلفة حول العالم.

دينا عمر/ أحمد جمال