راشد بن حميد : بنية الإمارات التحتية المميزة تساعد منتخبات المونديال و الأندية العالمية على تحقيق أهدافها

راشد بن حميد :  بنية الإمارات التحتية المميزة تساعد منتخبات المونديال و الأندية العالمية على تحقيق أهدافها

دبي في 13 نوفمبر/ وام/ رحب الشيخ راشد بن حميد النعيمي رئيس اتحاد الإمارات لكرة القدم بالمنتخبات الوطنية التي تقيم معسكراتها في دولة الإمارات قبل مشاركتها في نهائيات كأس العالم - قطر 2022, مؤكداً أن الدولة أصبحت الوجهة المفضلة للمنتخبات والأندية ومقصداً لنجوم الرياضة بمختلف ألعابها خاصة كرة القدم.
وقال الشيخ راشد في تصريحات له :"إن المباريات الدولية الودية التي ستقام على أرض الدولة خلال هذه الفترة ستحقق الأهداف المرجوة لتوافر كل أسباب النجاح الطقس المناسب، وجودة الخدمات، والملاعب المجهزة, والرعاية الصحية التي تدعم صحة الفرد والمجتمع وغيرها من الأمور الضرورية".
كما رحب بالجماهير والوفود الإعلامية التي تزور البلاد حالياً, متمنياً للجميع طيب الإقامة في الإمارات بلد الخير والسلام والازدهار والتقدم والأمان.
وأكد أن المعسكرات الحالية للمنتخبات والأندية العالمية تأتي في وقت ألغى فيه اتحاد الإمارات لكرة القدم جميع الإجراءات الاحترازية والبنود الواردة في بروتوكول عمليات المباريات للموسم الرياضي 2022- 2023 تماشيا مع قرارالهـيئة الوطنية لإدارة الطوارئ والأزمات والكوارث

ببدء تطبيق المرحلة الثانية من إجراءات تخفيف قيود كوفيد 19.
وأشاد رئيس الاتحاد بجهود المجالس الرياضية (أبوظبي ودبي والشارقة) لإنجاح هذه المعسكرات مشيراً إلى أن الخبرات التي تمتلكها هذه المجالس تلبي المتطلبات العالمية من حيث الجودة والدقة وسرعة التنفيذ.
وعبر الشيخ راشد بن حميد النعيمي عن سعادته بوجود نخبة من المنتخبات التي قدمت من قارات مختلفة مؤكداً أن الإمارات بلد التعايش والتسامح والتقاء الثقافات والمكان الذي يفضله اللاعب والمدرب والحكم والمشجع.

ونوه إلى أن البنية التحتية التي تمتلكها الدولة مميزة في كل جوانبها, وتساعد المنتخبات والفرق على تحقيق طموحاتها وأهدافها, حيث تتوافر ملاعب التدريب والاتصالات والمواصلات والمستشفيات وأحدث الوسائل التقنية والتكنولوجية.
وأضاف: “ لقد استضافت الدولة خلال السنوات الماضية العديد من الفعاليات الرياضية القارية والدولية المختلفة وكذلك مؤتمرات وورش عمل رياضية متعددة الأغراض, وحققت نجاحات غير مسبوقة في كل تلك الأحداث الرياضية وهذا ناتج عن وجود بيئة إماراتية مميزة, وشعب يعشق الرياضة ويدعمها ” .
وقال رئيس الاتحاد: " سبق أن أعلنت دولة الإمارات عن برنامج ترحيبي داعم لاستضافة حاملي بطاقة "هيا" المخصصة لمشجعي المونديال, وهي الخطوة التي تأتي في إطار الدعم الذي تقدمه الدولة للشقيقة قطر خلال استضافتها كأس العالم 2022 وتسهيل مهمة تنقلات المشجعين".
و جدد الشيخ راشد بن حميد النعيمي ترحيبه بجميع القادمين إلى الدولة أفرادا ومنتخبات وفرقا رياضية مؤكداً أن الإمارات ستبقى عاصمة للرياضة العالمية بكل أطيافها والوجهة المفضلة للنجوم حيث الأمان والتعايش والمحبة.
جدير بالذكر أن هناك عدة منتخبات تقيم معسكراتها حالياً في الدولة منها السعودية والمغرب والأرجنتين وغانا وسويسرا واليابان والكاميرون, مع وجود وفود إعلامية رياضية فضلا عن توافد المشجعين الراغبين بحضور مباريات كأس العالم في قطر .