أسبوع أبوظبي المالي يستضيف النسخة السادسة من مؤتمر "فينتك ابوظبي"

أبوظبي في 15 نوفمبر/ وام/ واصل ع أسبوع ابوظبي المالي أعماله اليوم، من خلال فعاليات الدورة السادسة من مؤتمر "فينتك أبوظبي"، الحدث السنوي الأبرز الذي ينظمه سوق أبوظبي العالمي.

ويتم تنظيم مؤتمر " فينتك أبوظبي" هذا العام بالتعاون مع بنك أبوظبي الأول الشريك الإستراتيجي لهذه الفعالية، حيث يستمر "فينتك أبوظبي" في أن يكون منصة لتقديم الابتكارات الرائدة في مجال الخدمات المالية والمجال التقني. حيث شهد الإعلان عن طرح محاكم سوق أبوظبي العالمي لتقنية البلوك تشين لإصدار وتنفيذ الأحكام والأوامر القضائية للمرة الأولى على مستوى العالم،

كما تم خلال هذا اليوم الثاني من فعاليات أسبوع أبوظبي المالي، إطلاق نسخة هذا العام من "تحدي سوق أبوظبي العالمي للابتكار"، بهدف توسيع نطاق اختصاصه في إنشاء الروابط بين الشركات الناشئة المبتكرة والمؤسسات المالية لتشمل أيضًا خبراء المؤسسات من مختلف القطاعات. وقامت سلطة تنظيم الخدمات المالية في سوق أبوظبي العالمي إلى جانب خبراء المؤسسات بتوجيه الدعوة للشركات الناشئة للمشاركة في التحدي والتعاون سويةً خلال الأسابيع الثمانية المقبلة. وسيتم تنظيم حدث حصري في مقر "خبراء المؤسسات" في دولة الإمارات، حيث ستتمكن الشركات الناشئة من التواصل مع كبار الشركاء المعنيين لمناقشة سبل التعاون والتسويق.

وسلّط جدول أعمال مؤتمر "فينتك أبوظبي" للعام 2022 الضوء على التحديات والفرص الرئيسية التي أبرزتها التقنيات المبتكرة، وفي مقدمتها موضوع الأمن السيبراني، إلى جانب قضايا أخرى، مثل الفرص المتوفرة والتي تصل قيمتها إلى مليارات الدولارات في مجال هندسة أنظمة المدفوعات العالمية. كما استكشف المؤتمر قدرات الجيل الثالث لشبكة الانترنت web 3، وكيف سيكون شكل استهلاك المحتوى في عالم الميتافيرس والائتمان والإقراض مستقبلًا.

بالنيابة عن الشريك الداعم لمؤتمر "فينتك أبوظبي" قالت نيفين صباحيه، نائب الرئيس الأول ورئيس الشراكة الاستراتيجية في بنك أبوظبي الأول: “يعد أسبوع أبوظبي المالي ومؤتمر "فنيتك أبوظبي" منصتين مهمتين لتحديد وبناء شراكات استراتيجية بالإضافة إلى تسريع التعاون في جميع أنحاء العالم. الصناعات المالية المحلية والإقليمية والعالمية. في بنك أبوظبي الأول (FAB) ، نهدف في بنك أبوظبي الأول إلى تنظيم الحوار والعمل على الاستفادة من الفرص المتاحة للتعاون في المستقبل. ستعزز هذه الجهود المشتركة مكانة أبوظبي كمركز مالي رائد وتسهم في النهوض بالاقتصاد الوطني ".