بافلوف بطلا لأولى بطولات حل مسائل الشطرنج في الفجيرة.

بافلوف بطلا لأولى بطولات حل مسائل الشطرنج في الفجيرة.

الفجيرة في 16 نوفمبر / وام / أحرز اللاعب الروسي دانيلا بافلوف، المركز الأول في البطولة المفتوحة لحل مسائل الشطرنج، إحدى البطولات التي يستضيفها نادي الفجيرة للشطرنج والثقافة، ضمن برنامج بطولة العالم لحل مسائل الشطرنج، وأقيمت منافساتها برعاية سمو الشيخ محمد بن حمد بن محمد الشرقي ولي عهد الفجيرة في فندق نوفوتيل الفجيرة.
وحل في المركز الثاني اللاعب البلجيكي فان بيرس ايدي، وجاء ثالثا اللاعب الإسرائيلي كوماي عوفر، وحل رابعا الروسي اليكسي بوبوف، ثم اليوناني سيديروبولوس خامسا، يليهم البولنديان كاسبر وبيوتر في المراكز السبعة الأولى.
شارك في منافسات البطولة 94 لاعبا تم إدراج أسمائهم بشكل رسمي، بينما اختتمت اليوم دورة حكام حل وتأليف مسائل الشطرنج والتي شارك بها 30 حكما دوليا .
وتزامنا مع إقامة المنافسات التقى الشيخ عبدالله بن حمد بن سيف الشرقي رئيس اتحاد الامارات لبناء الأجسام واللياقة البدنية اللجنة المنظمة للبطولة ورئيس وأعضاء الاتحاد الدولي، واستمع إلى تفاصيل إقامة البطولة ..مشيدا بالجاهزية الفنية والتنظيمية التي تعكس الجهود التي تبذلها الامارات عند استضافة الأحداث والبرامج العالمية، وتمنى المزيد من النجاح للبطولة.
من جهته وصف اليوناني هاري فوجياكيس رئيس الاتحاد الدولي لحل مسائل الشطرنج، استضافة الإمارات لبطولة العالم لحل مسائل الشطرنج، واجتماع الكونغرس العالمي بالاضافة المهمة لجدول أعمال الاتحاد انطلاقا من الجاهزية في جميع الجوانب، مقدما الشكر لحكومة الفجيرة ولسمو الشيخ محمد بن حمد بن محمد الشرقي ولي عهد الفجيرة.

وأكد أن استضافة الفجيرة ستساهم بشكل كبير في دعم رياضة حل مسائل الشطرنج، مشيرا إلى أن الفجيرة أصبحت عاصمة اللعبة في الشرق الأوسط التي تنظم وتدعم هذه الرياضة لما تتمتع به من بنية تحتية مميزة .

وقال : الفجيرة مدينة جميلة تطل على البحر تتضمن معالم طبيعية خلابة، فضلا عن إقامة البطولة واجتماع الكونغرس العالمي في فندق نوفوتيل الفجيرة المميز؛ لدينا الآن ست بطولات ودورة تحكيم وعدد من الاجتماعات الهامة من بينها اجتماع الكونغرس والذي سنتخذ خلاله قرارات مهمة، مشيرا إلى أن اللجنة المنظمة برئاسة الدكتور عبدالله ال بركت ونائبه محمد الزعابي تتمتع بفكر مميز وهم يستقبلون الضيوف ويعدون العدة لكي ننظم مونديالا استثنائيا حيث نتطلع إلى أن يكون الأبرز قياسا بالمونديالات السابقة.