الإثنين 06 فبراير 2023 - 8:23:27 م

مؤسسة الاتحاد الخيرية : الإمارات نموذج عالمي للتسامح والتعايش بسلام و أمان

  • مؤسسة الاتحاد الخيرية : الامارات نموذج عالمي للتسامح والتعايش بسلام و أمان
  • مؤسسة الاتحاد الخيرية: الامارات نموذج عالمي للتسامح والتعايش بسلام و أمان

عجمان في 17 نوفمبر / وام / أكدت مؤسسة الاتحاد الخيرية بعجمان، أن دولة الامارات نموذج عالمي للتسامح، باحتضانها أكثر من 200 جنسية تعيش معاً بسلام وأمان، مشيرة إلى أن الإمارات تقدم نموذجاً للدولة الشاملة للجميع التي تتسم بالتسامح بلا منازع، وتحرص حكومتها على الترويج لقيم التقبل والفهم للآخر كقيم جوهرية للمجتمع.

وقال الشيخ محمد بن علي النعيمي، رئيس مجلس أمناء المؤسسة - في تصريح بمناسبة اليوم العالمي للتسامح - على مر السنين، برهنت دولة الإمارات العربية المتحدة على كونها نموذجاً ناجحاً للتعددية الثقافية والوئام الاجتماعي، كما قدمت نموذجاً عالمياً للمجتمع الشامل المطبق للمبادئ التوجيهية للتسامح والعدالة.

وأضاف: ففي الإمارات الكل يعمل بقيم نبيلة، مستوحاة من عقيدة راسخة بأن العيش الكريم يحتاج إلى إرادة قوية، تمثلت في قيادتنا الرشيدة، التي تعمل على إعلاء ثقافة التسامح، فكراً وعملاً وإيماناً قوياً.

من جهته، أكد سعادة ناصر بن علي الجنيبي، المدير التنفيذي للمؤسسة أن صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة "حفظه الله"، داعم كبير وسند للتسامح والانفتاح وحفظ الحقوق وصون الكرامة الإنسانية والعدالة والأخوة الإنسانية، وهذا الدعم تجسد واقعاً على مدار السنوات الطويلة الماضية.

ونوه إلى أن صاحب السمو رئيس الدولة حفظه الله من رواد مدرسة الوالد المؤسس المغفور له، الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، تلك المدرسة التي أسست مبادئ التسامح وحب الخير للآخرين وقبول الآخر والتعايش واحترام الاختلاف، والتنوع الثقافي، والفكري، والحضاري.

مصطفى بدر الدين/ امينه السويدي