سلطان بن أحمد القاسمي يفتتح المؤتمر الإماراتي الألماني التاسع للطب وطب الأسنان.

سلطان بن أحمد القاسمي يفتتح المؤتمر الإماراتي الألماني التاسع للطب وطب الأسنان.

الشارقة في 21 نوفمبر / وام / شهد سمو الشيخ سلطان بن أحمد بن سلطان القاسمي، نائب حاكم الشارقة، رئيس جامعة الشارقة، حفل افتتاح المؤتمر الإماراتي الألماني التاسع للطب وطب الأسنان، صباح اليوم والذي يقام على مدار يومي 21 و 22 نوفمبر الجاري، في قاعة الرازي بجامعة الشارقة.

واستهل الحفل بالسلام الوطني لدولة الإمارات العربية المتحدة، ثم تلاوة آيات بينات من القرآن الكريم، شاهد بعدها الحضور عرضاً مصوراً عن المؤتمر وأهدافه وبرامجه، إضافة إلى الأرقام والإحصائيات التي سجلتها جامعة الشارقة وإنجازاتها في المجال الطبي، وتطرق العرض لإنجازات جامعة لوبيك الألمانية والبرامج الطبية والمرافق التي تحتويها.

وألقى بعدها الدكتور حميد مجول النعيمي مدير جامعة الشارقة، رئيس اللجنة العليا للمؤتمر كلمةً رحب فيها بسمو الشيخ سلطان بن أحمد القاسمي والحضور، وأكد أن المؤتمر سيلقي الضوء على أهم القضايا في الطب والرعاية الصحية وأحدث الممارسات والتقنيات والأساليب الحديثة في الطب وطب الأسنان، إضافة إلى التركيز على أهم الأمراض التي يواجهها المجتمع في الدولة، من خلال الجلسات النقاشية التي يشارك فيها 40 باحثاً.

واعتبر مدير جامعة الشارقة هذا المؤتمر فرصة متميزة لقطاع الرعاية الصحية ومجال الطب وطب الأسنان، للارتقاء بالمستوى المعرفي إضافة إلى إنشاء العلاقات والتواصل بين المتخصصين والباحثين في جامعة الشارقة وجامعة لوبيك الألمانية ومستشفى رينبيك في هامبورغ.

وأكد النعيمي أن جامعة الشارقة تواصل توسعها من خلال تقديم فرص التعليم والبحث العلمي لطلبتها.

وفي كلمةٍ ألقتها الدكتورة غابريال غلسون، رئيسة جامعة لوبيك الألمانية، عبرت فيها عن سعادتها للمشاركة في النسخة التاسعة من المؤتمر الإماراتي الألماني، ووجهت الشكر لجامعة الشارقة على الاستضافة وتنظيم المؤتمر الذي يخدم شريحة كبيرة من المتخصصين والباحثين في مجال الطب وطب الأسنان والذكاء الاصطناعي.

وأكدت غلسون ثقتها الكبيرة في المشاركين والمتحدثين للخروج بنتائج إيجابية والفائدة المرجوة التي تنعكس وتخدم المجتمع العلمي.

من جانبه ألقى الدكتور تيم ستريت رئيس قسم الجراحة العامة وجراحة البطن والصدر في مستشفى رينبيك بهامبورغ، كلمةً هنأ فيها جامعة الشارقة على الاحتفال باليوبيل الفضي وإتمام 25 عاماً من النجاح في المجال العلمي، وأشاد بالتعاون بين جامعة الشارقة ومستشفى رينبيك منذ عام 2017 الذي يستضيف عددا من طلبة كلية الطب بالجامعة سنوياً، ويمنحهم الفرصة للمشاركة في العلاجات الطبية والعمليات الجراحية لاكتساب الخبرة والاطلاع على أفضل الممارسات.

وأشار ستريت إلى أنه وبمبدأ التعاون بين الجامعة والمستشفى سيتلقى الدكتور جوناس هيرزبيرج أحد الجراحين الشباب والموهوبين في المستشفى تدريباً في جامعة الشارقة لاكتساب المزيد من الخبرات العلمية والعملية، بالإضافة إلى نشر وتبادل نتائج الأبحاث السريرية في العديد من المجالات الطبية، والتي تسهم في رفع تصنيف المؤسسات الطبية وتقديم خدمات علاجية للمرضى حول العالم.

وأوضح الدكتور قتيبة حميد نائب مدير جامعة الشارقة للكليات الطبية والعلوم الصحية، عميد كلية الطب، في كلمةٍ ألقاها أن المؤتمر عبارة عن مزيج من المحاضرات وورش العمل التفاعلية للاطلاع على أحدث الأبحاث السريرية والعلوم الطبية الأساسية.

وأضاف أن المؤتمر يضم ثلاثة محاور علمية (العلوم الأساسية، والطب السريري، وطب الأسنان)، والذي يشارك فيه 33 متحدثاً يناقشون نتائج أبحاث مرض السرطان وطب الأسنان وأحدث الأبحاث في أمراض المناعة.

كما تستضيف جامعة الشارقة فرع كلباء فعاليات اليوم الثاني للمؤتمر الإماراتي الألماني التاسع للطب وطب الأسنان، وسيعقد خلاله عدد من ورش العمل والجلسات التفاعلية لإتاحة الفرصة لطلبة الدراسات العليا لمناقشة مشاريعهم البحثية.

ختاماً قام سمو الشيخ سلطان بن أحمد القاسمي بتكريم المشاركين والرعاة في المؤتمر وهم جامعة لوبيك الألمانية، ومستشفى رينبيك بهامبورغ، وهيئة الإنماء التجاري والسياحي بالشارقة، وهيئة الشارقة الصحية، كما قام ممثلو جامعة لوبيك ومستشفى رينبيك بتقديم درع تذكارية لسمو رئيس الجامعة تعبيرا عن شكرهم وامتنانهم على الاستضافة والتعاون الكبير بين الأطراف الثلاثة.

- مل -