الثلاثاء 31 يناير 2023 - 7:25:56 ص

السعودية مع الأرجنتين وتونس مع الدنمارك أبرز مباريات ثالث أيام المونديال


دبي في 21 نوفمبر/ وام / تقام غداً الثلاثاء 4 مباريات ضمن منافسات الجولة الأولى لبطولة كأس العالم لكرة القدم 2022 بقطر، حيث تشهد منافسات المجموعتين الثالثة والرابعة الظهور الأول للمنتخبين العربيين السعودي والتونسي.
وتتضمن منافسات الجولة الأولى في المجموعة الثالثة لقائي السعودية مع الأرجنتين، وبولندا مع المكسيك، في حين تشهد منافسات نفس الجولة في المجموعة الرابعة مباراتي تونس مع الدنمارك، وفرنسا مع استراليا.
ومن المنتظر أن تحظى مباراة المنتخبين السعودي مع الأرجنتين، والتي تقام في الثانية ظهراً بتوقيت الإمارات على استاد لوسيل، باهتمام ومتابعة كبيرين، باعتبارها مواجهة بين المنتخب الأرجنتيني المرشح لإحراز اللقب، بقيادة نجمه لونيل ميسي، والذي يسعى لمواصلة سلسلة مبارياته دون خسارة والتي تبلغ 36 مباراة حتى الآن، متطلعاً للوصول إلى المباراة الـ37 في مسيرته لمعادلة الرقم القياسي الذي يحمله المنتخب الإيطالي.
وفي المقابل ستكون هذه المباراة بمثابة البداية القوية للمنتخب السعودي الذي يخوض نهائيات المونديال للمرة السادسة في تاريخه، ويحمل على كاهله تحقيق نتيجة إيجابية والتمسك بآمال كرة القدم العربية في هذا المونديال.

وتجمع المباراة الثانية، بين منتخبي الدنمارك وتونس، والتي تقام في الخامس مساء، على استاد المدينة التعليمية، حيث يتطلع المنتخب العربي، الذي يشارك للمرة السادسة في تاريخ مشاركاته بالمونديال، إلى تحقيق عبور أول في تاريخه إلى الدور الثاني.
وعبر مدربه جلال القادري، في المؤتمر الصحفي عن طموح كبير في تحقيق طموحات جماهيره، خاصة في ظل إقامة المونديال بدولة عربية، وهو ما اعتبره أكبر محفز له، علاوة على المساندة الجماهيرية المتوقعة، التي ستمثل دافعا إيجابياً للاعبين.
وستجمع المواجهة الثالثة بين فريقي بولندا والمكسيك، على استاد 974، في الثامنة مساء، حيث ستكون الفرصة قائمة لبولندا بقيادة هدافها المخضرم روبرت ليفاندوفسكي، مهاجم برشلونة الإسباني، لمنافسة المكسيك التي تشارك في المونديال للمرة الـ17، وتتطلع إلى تحقيق انطلاقة قوية في مجموعة متعددة القوى تضم معهما الأرجنتين والسعودية.
اما المباراة الرابعة فستجمع بين منتخبي فرنسا مع نظيره الأسترالي، على استاد الجنوب في الحادية عشر مساء، في أول اختبار لحامل اللقب كأس العالم الأخيرة، والذي سيخوض هذه النسخة في ظل غيابات عديدة أبرزها كريم بنزيما نجم ريال مدريد الإسباني، وتتمثل أولى تحدياته في مواجهة أحد ممثلي القارة الآسيوية.
ومن جانبه أعتبر ديديه ديشامب مدرب منتخب فرنسا ان غياب كريم بنزيما لن يكون مؤثراً على خياراته، مؤكداً ان هناك خيارات فنية عديدة في رأسه لتعويض غياب نجم ريال مدربد المصاب، وأشار إلى أن لاعبه كليان مبابي لاعب باريس سان جيرمان، رغم صغر سنه إلا انه يستطيع تغيير مسار المباراة.

عبد الناصر منعم/ وليد فاروق