"قضاء أبوظبي" تعرّف طلاب جامعة السوربون بالنظام القانوني في الإمارات.

أبوظبي في 11 ديسمبر / وام / ​استضافت دائرة القضاء في أبوظبي، محاضرة تعريفية لطلاب كلية القانون في جامعة السوربون- أبوظبي، عن النظام القانوني لدولة الإمارات العربية المتحدة، والإجراءات والنظم التشريعية والقوانين المستحدثة ودورها في تطوير المنظومة القضائية والعدلية، بما يتماشى مع التوجهات الحكومية لترسيخ المكانة التنافسية للدولة على المستوى العالمي.

وتأتي هذه المحاضرة التعريفية في إطار جهود دائرة القضاء للمساهمة في رفع مستوى مخرجات المؤسسات التعليمية عن طريق إثراء معارف الطلبة النظرية وربطها بالتطبيقات العملية، وذلك تماشياً مع توجيهات سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان، نائب رئيس مجلس الوزراء، وزير ديوان الرئاسة، رئيس دائرة القضاء في أبوظبي، بتعزيز المشاركة المجتمعية مع مختلف المؤسسات،بما يسهم في ضمان الجودة والتميز على المستويات كافة.

وتعرف الطلبة خلال المحاضرة، على النظم القضائية والمحاكم المختلفة ودوائر الاختصاص في دولة الإمارات، وأيضاً أوجه التشابه والاختلاف بين القوانين المحليةومقارنتها مع التشريعات الدولية، فضلا عن الخدمات الرقمية المتاحة في محاكم أبوظبي، وأنظمة التقاضي عن بُعد، وقيد الدعاوى التفاعلي، ودورها في تسهيل الوصول إلى العدالة عبر وسائل ذكية ومبتكرة.

وألقى المحاضرون الضوء على قانون الزواج المدني وآثاره في أبوظبي، والذي تتفرد أبوظبي بتطبيقه على مستوى المنطقة العربية، كونها المدينة الوحيدة التي تطبق قوانين مدنية للأجانب وغير المسلمين في مسائل الأحوال الشخصية، إذ يجسد الرؤية الحكيمة للقيادة الرشيدة وحرصها على تطوير منظومة متكاملة ومتطورة من الخدمات تحقق التميز والريادة عالمياً.