"أوقاف دبي" تحصد جائزة أفضل مشروع للطاقة النظيفة على مستوى الشرق الأوسط .

دبي في 21 ديسمبر / وام / حصدت مؤسسة الأوقاف وإدارة أموال القصر بدبي جائزة أفضل مشروع للطاقة النظيفة على المستوى العالمي - منطقة الشرق الاوسط للعام 2022- من جمعية مهندسي الطاقة ومقرها الولايات المتحدة الأمريكية وذلك عن مشروع توليد الطاقة الكهربائية من خلال استخدام خلايا الطاقة الشمسية في المباني التابعة لها في منطقة "المحيصنة" وتشمل أربع بنايات لذوي الدخل المحدود.

وتصنف جمعية مهندسي الطاقة الأمريكية كرابطة عالمية تتواجد في أكثر من 105 دول وتضم 18000 عضو و25000 فرد معتمد في مجال الطاقة وتهتم بتعزيز العمل من أجل التنمية والطاقة المستدامة.

وذكرت المؤسسة أن مشروع إنتاج الكهرباء من الخلايا الشمسية في مباني منطقة "المحيصنة" يأتي ضمن مساهمتها في مبادرة هيئة كهرباء ومياه دبي "شمس دبي" والتي تهدف إلى تقليل قيمة فاتورة استهلاك الطاقة الكهربائية، وتقليل الانبعاثات الكربونية.

وحققت المؤسسة ترشيدا للطاقة الكهربائية يقدر بـ 4100 ميغاواط / ساعة منذ بدء إنتاج الكهرباء من خلال الألواح الشمسية في اكتوبر 2020، وتقدر الطاقة المنتجة سنوياً بـ 2000 ميغاواط/ ساعة بكلفة اجمالية تقدر بأربعة ملايين درهم، فيما يبلغ عدد الألواح الشمسية المركبة في المشروع 3456 لوحاً في أربعة مبانٍ تابعة لها، في حين بلغت نسبة ترشيد الطاقة الكهربائية الناتجة عن الخلايا الشمسية 91% خلال عام 2021

وأعرب سعادة علي المطوع الأمين العام لمؤسسة الأوقاف وإدارة أموال القصر عن فخره واعتزازه بهذا الإنجاز الذي حققته المؤسسة باعتباره وساما عالميا جديدا تناله دولة الإمارات معبرا عن فخره كذلك بكوادر المؤسسة المتميزة الحريصة على المشاركة في الفعاليات والمسابقات الدولية.

وقال إن التميز والإبداع أصبح منهج عمل في "أوقاف دبي" وذلك انعكاس لاستراتيجية القيادة الرشيدة في تحفيز الجهات والمؤسسات الحكومية على الريادة والإبداع وتحقيق الإنجازات في مختلف المجالات والتخصصات ..معربا عن تطلعه لتحقيق إنجازات دولية جديدة تعزيزاً لمكانة دبي الريادية على مستوى العالم.

من جانبه أشاد أحمد أبوشهاب مدير إدارة الاستثمار في المؤسسة بجهود المهندسين والموظفين العاملين في إدارة الاستثمار ..مؤكدا أن المؤسسة استحقت بجدارة جائزة أفضل مشروع للطاقة النظيفة على مستوى العالم نتيجة حرصها على مواصلة تقديم أرقى وأفضل المشروعات المستدامة وفق أفضل المعايير العالمية.