"اقتصادية الشارقة" تختتم معرض ريادة الأعمال الوطنية الثامن

الشارقة في 26 ديسمبر / وام / اختتمت دائرة التنمية الاقتصادية في الشارقة فعاليات معرض ريادة الأعمال الوطنية الثامن الذي شهد إقبالاً كبيراً من الجمهور بمشاركة 25 عارضاً من رواد المشاريع التجارية المتنوعة في منطقة الجادة عرضوا خلاله منتجاتهم التجارية المتميزة في مجالات اهتمام الأسرة من الملابس والأزياء والعطور وأعمال المشغولات والمصوغات اليدوية المتميزة والمأكولات.

ويعد المعرض منصة أعمال متكاملة لرواد الأعمال من أصحاب المشاريع الصغيرة والمتوسطة في الإمارة كما يسعى إلى تسليط الضوء على تجارب الأعمال الناجحة والمشاريع المبتكرة التي تسهم في دعم القطاع الاقتصادي لإمارة الشارقة وتحفيز رواد الأعمال على الابتكار من خلال تأسيس علاماتهم التجارية الخاصة وقدم المعرض مجموعة من الفعاليات المتنوعة لجميع أفراد العائلة من مختلف الفئات العمرية والتي شملت مشاركة هيئة الشارقة للمتاحف من خلال تنظيم ورش عمل يدوية وحرفية للأطفال.

و أكد سعادة سلطان عبدالله بن هده السويدي رئيس دائرة التنمية الاقتصادية في الشارقة أن الدائرة تساهم في دفع عجلة الاقتصاد في الإمارة وتنشيط المعاملات التجارية وتشجيع رواد الأعمال الشباب على المنافسة سواء على المستوى المحلي أو الدولي حيث يأتي معرض ريادة الأعمال الوطنية الثامن استكمالاً لجهود اقتصادية الشارقة للاستخدام الأمثل للمعارض كإحدى أفضل آليات الترويج والتسويق التي تدعم رواد الأعمال حيث قام بتوفير العديد من الأنشطة والفعاليات والمنتجات فضلاً عن كونه فرصة متميزة للتسوق.

وأكد سعادته أن الدائرة تعمل وفق رؤية صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة وسمو الشيخ سلطان بن محمد بن سلطان القاسمي ولي عهد ونائب حاكم الشارقة وتوجيهاتهم بمساعدة المواطنين والمواطنات للدخول إلى الأسواق وممارسة العمل الاقتصادي ودعم أعمالهم ومبادراتهم وأفكارهم مشيرا إلى أن تنظيم المعرض يأتي ضمن الخطط الاستراتيجية للدائرة والتي ترتكز على تطوير القطاعات الاقتصادية والعمل على إبرازها ودعمها بكل السبل وساهم المعرض بدعم القطاع الوطني والمشاريع التجارية لرواد الأعمال الوطنية والقطاع المنزلي.

وأضاف ان تنظيم مثل هذه المعارض المتخصصة في عرض وتسويق المنتجات والخدمات يسهم بشكل كبير في نشر ثقافة ريادة الأعمال حيث يعتبر المعرض إحدى مبادرات الدائرة التي تهدف إلى دعم المشاريع الوطنية وتشجيعها بين مختلف الفئات وإشراكها مع بعضها لتبادل الخبرات وتحقيق التعاون فيما بينهم حيث يستهدف من إقامة هذا المعرض والمعارض التسويقية الأخرى في مختلف مناطق الإمارة هو الترويج لمنتجاتهم وخدماتهم والمساعدة في تسويقها وتشجيعهم على الاستمرار وتحقيق الاستدامة لمشاريعهم وتعريف الجمهور بهم.

من جانبه قال أحمد سيف بن ساعد السويدي نائب مدير إدارة الشؤون التجارية بدائرة التنمية الاقتصادية بالشارقة أن المعرض بما شهده من حضور ساهم في إتاحة الفرص لأصحاب المشاريع الصغيرة والمتوسطة من المواطنين لعرض منتجاتهم ومشاريعهم الواعدة والترويج لهم للارتقاء بالمستوى التجاري لأنشطتهم مشيرا إلى أن الدائرة تعمل على تمكين هذه الفئة لتحقيق النجاح في ريادة الأعمال الوطنية بالدولة في كل القطاعات الاقتصادية حيث يعزز المعرض ثقافة ريادة الأعمال والتفكير الريادي.