3.7 مليار درهم صافي أرباح "بنك المشرق" في 2022 .

3.7 مليار درهم صافي أرباح

دبي في 30 يناير / وام / أعلن “بنك المشرق” - إحدى المؤسسات المالية الرائدة في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا ـ عن نتائجه المالية السنوية، حيث بلغ صافي الأرباح 3.7 مليار درهم في نهاية السنة المالية 2022.
وأضاف البنك، في بيان اليوم، أن الأرباح التشغيلية بلغت 4.4 مليار درهم، بزيادة قدرها 39.2% مقارنة بالعام 2021، نتيجة ارتفاع الدخل التشغيلي.

وتحسنت الكفاءة إذ بلغ معدل التكلفة إلى الدخل 40.9% في عام 2022 مقارنة مع 45.2% في عام 2021.
وحافظ معدل الدخل من غير الفوائد إلى الدخل التشغيلي على معدلات تعد من بين الأفضل في القطاع عند 39%، وارتفعت ودائع العملاء بنسبة 12.1% للعام 2022 لتصل إلى 113.8 مليار درهم.
وبلغت نسبة الأصول السائلة 33.2% في ديسمبر 2022، وتم تسجيل معدل كفاية رأس مال جيد للغاية عند 16% (بعد توزيعات الأرباح الموصى بها)، بينما بلغ معدل الشق الأول من رأس المال 13.7% في ديسمبر 2022.
وشهدت القروض والسُّلف نمواً بنسبة 10.8% خلال عام 2022 لتصل إلى 90.3 مليار درهم، وبقيت نسبة القروض إلى الودائع ثابتة عند مستوى 79.4% في نهاية ديسمبر 2022، وتم خفض مخصصات القروض المتعثرة بشكل كبير إلى 497 مليون درهم للعام 2022، وذلك على خلفية تحسن جودة الأصول وتسجيل عمليات استرداد أعلى، لتمثل الآن 0.6% فقط من إجمالي القروض
وقال معالي عبد العزيز الغرير، رئيس مجلس إدارة المشرق: "شهد المشرق خلال العام الماضي العديد من التغييرات الاستراتيجية والتشغيلية المهمة والمؤثرة، والتي أثمرت عن تحقيق صافي أرباح بلغ 3.7 مليار درهم إماراتي للسنة المالية بأكملها. وأنا أعتقد بأن هذا الإنجاز التاريخي الكبير هو دليل واضح على التزام وتفاني فريق المشرق بأكمله والذي قاد إلى تحقيق زيادة في الأرباح التشغيلية بنسبة 39.2% هذا العام".
وأضاف الغرير: "تمكنت جميع وحدات أعمالنا من تسجيل نمو كبير في عام 2022، إذ تأتي هذه النتائج المذهلة بالتوازي مع طرحنا لهوية علامتنا التجارية الجديدة "تحدَّ اليوم"، والتي تنطلق من إيمان المشرق بضرورة مساعدة عملائنا على النجاح وتحقيق أهدافهم، ودعم موظفينا لتحقيق طموحاتهم، والمساهمة في توفير سبل معيشة أفضل في المجتمعات التي نعمل فيها من خلال بذل الجهود والابتكار، بالتوازي مع تقديم أفضل تجربة مصرفية في فئتها".
وتابع معاليه: "ومع هذه النتائج الرائعة في هذه السنة التي تمثل نقلة نوعية لنا، يمكننا القول إن المشرق يتطلع بثقة كبيرة إلى بناء مستقبل التمويل من خلال الابتكار والثقة وتقديم تجربة عملاء غير مسبوقة من خلال منتجاتنا وخدماتنا".
من جانبه، قال أحمد عبدالعال، الرئيس التنفيذي لمجموعة المشرق: "شهدت أعمال المشرق نمواً قوياً خلال العام 2022، الأمر الذي يمثّل شهادة حقيقية على العمل الدؤوب الذي أنجزه فريقنا في سياق استمرارنا بترسيخ مكانتنا في السوق بصفتنا بنكاً منافساً، ومبتكراً رائداً في الفضاء الرقمي. كما سجل البنك نمواً في الدخل التشغيلي بنسبة 29.1% مقارنة بالعام السابق ليصل إلى 7.5 مليار درهم في عام 2022. وارتفعت الأرباح التشغيلية بنسبة 39.2% على أساس سنوي. وعلى الرغم من ارتفاع صافي إيرادات الفوائد، إلا أن معدل الدخل من غير الفوائد إلى الدخل التشغيلي حافظ على مستوياته المتميزة على مستوى القطاع عند نسبة 39%.
وأضاف: "أدت هذه النتائج المميزة إلى سيولة جيدة ومركز قوي لرأس المال، إذ سجل البنك زيادة بنسبة 12.1% في ودائع العملاء لتصل إلى 113.8 مليار درهم بحلول نهاية العام. كما حقق البنك نمواً جيداً في محفظة القروض التي سجلت نمواً بنسبة 11% بنهاية عام 2022 لتصل إلى 90.3 مليار درهم ".
وتابع: "واصلت عملياتنا المصرفية للأفراد في الاستحواذ على حصة الأسد من إجمالي عملياتنا خلال عام 2022، مسجلة نمواً في الإيرادات بنسبة 42% على أساس سنوي. ناهيك عن نمو صافي ربح حلولنا الرقمية الرائدة مثل Neo، وخدماتنا المصرفية الشخصية بنسبة 43%، بينما سجل صافي ربح أعمال NeoBiz وNEOPAY نمواً بنسبة 289% و37% على التوالي. كما شهدت عائدات الخدمات المصرفية للشركات والاستثمارات نمواً قوياً بنسبة 37% على أساس سنوي. وحافظت خدماتنا المصرفية الدولية على تركيزها على تنفيذ أولوياتها الاستراتيجية، وواصلت تعزيز حضورنا في الأسواق الدولية الحالية، مما أدى إلى تسجيل أصول الخدمات المصرفية الدولية نمواً بنسبة 43% بينما نمت عائدات هذه الخدمات بنسبة 25% على أساس سنوي".
وقال عبدالعال: "سنواصل خلال العام 2023 جهودنا الاستراتيجية لتطوير وتقديم أفضل التجارب التي سيكون لها أثر إيجابي كبير في إثراء الحياة اليومية لعملائنا. وأود أيضاً التأكيد على أن موظفينا هم محور كل ما نقوم به، ونحن ملتزمون بالاستثمار في تنمية وتطوير المواهب رفيعة المستوى التي تعمل لدينا، مما يساهم بالتالي في تقديم خدمة استثنائية لعملائنا".