تتويج الفريق البريطاني بكأس الأمم الشارقة للقفز بالحواجز .. والإمارات ثالثاً

تتويج الفريق البريطاني بكأس الأمم الشارقة للقفز بالحواجز  .. والإمارات ثالثاً

الشارقة في 6 فبراير / وام / توّج فرسان الفريق البريطاني بكأس الأمم الشارقة في ختام فعاليات بطولة الشارقة الدولية من فئة الأربع نجوم التي نظمها نادي الشارقة للفروسية للمرة الأولى وجرت منافساتها خلال الفترة من 2 ـ 5 فبراير الجاري.. فيما أحرز فرسان فريق الإمارات المركز الثالث.

وتنافس على لقب الكأس 7 فرق من الإمارات مصر وسوريا والسعودية والبرتغال وبريطانيا وإيرلندا ، وبذلك تكون الإمارات هي الدولة الوحيدة شرق أوسطياً التي تنظم بطولتين لكأس الأمم في الطريق إلى بطولة قطر الدولية تأهيلي فرق القفز في دول المجموعة الإقليمية السابعة في الاتحاد الدولي للفروسية إلى أولمبياد باريس 2024.

شهد منافسة الكأس وتوّج فرسان الفرق الفائزة .. الدكتورغانم الهاجري الأمين العام لاتحاد الإمارات للفروسية والسباق وعيسى هلال الحزامي رئيس مجلس الشارقة الرياضي وسلطان محمد خليفة اليحيائي مدير عام نادي الشارقة للفروسية والسباق نائب رئيس المجموعة الإقليمية السابعة مدير البطولة وستيفن ألنبروخ رئيس لجنة قفز الحواجز في الاتحاد الدولي للفروسية.

و قال الدكتور غانم الهاجري - عقب مراسم تتويج الفائزين - تأتي بطولة الشارقة الدولية لقفز الحواجز من فئة الأربع نجوم في إطار استعداد الفرسان والخيول للمشاركات القادمة وفي مقدمتها تأهيلي قطر خلال فبراير الجاري لأولمبياد باريس 2024 .. لافتا إلى أن هذا المستوى من البطولات الدولية تمنح الفرسان والخيول فرص اكتساب المزيد من الخبرات والاحتكاك الذي تنبني عليه الجهوزية .

وقال في بطولة كأس رئيس الدولة نال فريق الإمارات حق التأهل لنهائي كأس الأمم برشلونة واليوم خطا خطوة جديدة للمشاركة في تأهيلي قطر للأولمبياد 2024.

وجاءت منافسة كأس الأمم بمواصفات الجولتين وصمم مسارها بحواجز بلغ ارتفاعها (150) سم وبلغ مجموع جوائزها المالية (100.000) يورو بمشاركة 27 فارساً وفارسة شكلو 7 فرق وكل فريق يتألف من 4 فرسان باستثناء الفريق البرتغالي الذي مثله ثلاثة فرسان.

وتحتسب نتائج كل جولة باعتماد أفضل ثلاث نتائج لفرسان كل فريق وحقق فرسان الفريق البريطاني لقب كأس الأمم برصيد 6 نقاط جزاء في الجولتين والفريق الإيرلندي في المركز الثاني برصيد 14 نقطة جزاء وأحرز فرسان فريق الإمارات المركز الثالث برصيد 26 نقطة جزاء.

وتوالت مراكز فرسان الفرق المشاركة وجاءت على التوالي الفريق السعودي برصيد 29 نقطة جزاء والفريق السوري برصيد 34 نقطة والفريق البرتغالي برصيد 45 نقطة جزاء ثم الفريق المصري برصيد 38 نقطة جزاء في الجولة الأولى.

وتألف فريق فرسان الإمارات لقفز الحواجز من الفرسان عبد الله محمد المري والجواد"جيمس في دي" و محمد غانم الهاجري والجواد "جي اس فابيان" و عمر عبد العزيز المرزوقي والفرس "داليدا فان دو"والفارس عبد الله حميد المهيري والجواد "شاكولو".

و أعرب سلطان اليحيائي عن سعادته بتحقيق أهداف البطولة من خلال العمل الجماعي و بروح الفريق الواحد حيث أهدت البطولة جميع فرسان فرق القفز العربية وفي دول المجموعة الإقليمية السابعة فرصة المشاركة وإكتمال جهوزية الفرق من كل الفئات ولفرسان الفرق من الصف الأول المزيد من الإعداد والتجهيز لتأهيلي قطر لأولمبياد باريس 2024 وجميعها تسهم في اختيار فرسان الفرق والخيول التي يقع عليها عبء تمثيل الدولة في كأس الأمم وكأس العالم والأولمبياد والأسياد.

من ناحيتها قالت الفارسة الاولمبية الشيخة لطيفة آل مكتوم : “ من الملاحظ أن الإمارات شاركت بفريقين مختلفين في بطولتي كأس الأمم بعضهم شارك فيهما معاً .. وأضافت فرساننا في حاجة إلى منافسات وبطولات الفرق التي تختلف تماماً عن الأداء الفردي ويتعرض فيها الفارس إلى ضغوط عالية جراء ما يتحقق خلالها من نتائج”.

من جهته قال جو ويتكر أحد فرسان الفريق البريطاني العمل ضمن الفريق له تكتيكاته وتقنيته الخاصة وفي العادة تقام منافسة واحدة لكأس الأمم إلا أن الإمارات قدمت للفرسان بطولتين.. بينما قال شين برين فارس الفريق الإيرلندي البطولة تنشيط لأداء الفرسان والخيول ويختلف الأداء فيها ضمن الفريق عن المشاركة الفردية.

من جانبه قال الفارس الإماراتي عبد الله حميد إن البطولة هي تجهيز لفرسان وخيول المنتخب وتجاوز الأخطاء خاصة وأن الفرق مقدمة على تأهيلي قطر لأولمبياد باريس 2024 وهي تمنح المدربين أيضاً فرصة الاختيار المناسب للفرسان والوقوف على قدرات الخيول.

و قال الفارس شادي غريب أحد فرسان الفريق السوري إن بطولة كأس الأمم تسهم في تطور الأداء للفرسان والخيول وتجعلهم في حماس وجهوزية مستمرة ومعظم الفرق المشاركة هنا تستهدف المشاركة في تأهيلي قطر للألعاب الأولمبية باريس 2024.

وفاز الفارس الإيرلندي شين برين والجواد "زد سفن إبسوتش" بكأس اتحاد الإمارات للفروسية والسباق في منافسة الجائزة الكبرى المصغّرة للبطولة الدولية من فئة الأربع نجوم بمواصفات الجولة مع تمايز على حواجز بلغ ارتفاعها (145) سم و التي أقيمت على الميدان الخارجي وتنافس فيها 59 فارساً وفارسة من دول العالم وصعد منهم 9 فرسان إلى جولة التمايز .

وأكمل التميز 6 فرسان دون خطأ تقدمهم على منصة التتويج الفارس شين برين المشارك رقم (8) في جولة التميز التي أتمها في زمن بلغ 35.19 ثانية وجاء فوز المتصدر على حساب الفارس الألماني نيكولا بول المشارك رقم (7) مع الجواد "أرلو دو بلونديل" وأكمل التميز في 35.26 ثانية وتوّج بجائزة المركز الثاني وذهبت جائزة المركز الثالث إلى الفارسة البلجيكية سيلين شونبروت المشارك الرابع في جولة التمايز بصحبة الفرس "ديسي دوس امبرونس" وأنهت التمايز في 36.88 ثانية.

و فاز الفارس الألماني ديفيد ويل بالمركز الأول في منافسة كأس مجلس الشارقة الرياضي بمواصفات الجولة مع جولة تمايز من فئة الأربع نجوم وصمم مسارها على الميدان الخارجي بحواجز بلغ ارتفاعها 150 سم وقبل تحدياتها 42 فارساً وفارسة وصعد منهم 11 فارساً إلى جولة التمايز وأكملها دون خطأ 6 فرسان و كان عامل الزمن الحكم الفصل بين مراكز الفرسان .

وتوّج بكأس الفوز ديفيد ويل مع جواده "ماي برنس" وأكمل التمايز في زمن بلغ 39.37 ثانية وبفارق كسر من الثانية توّج بجائزة المركز الثاني الفارس كريستابس نيرتنكس مع الجواد "بلاديوم كيه جيه في" من لاتفيا وأنهى التمايز في 39.38 ثانية.

وحاز جائزة المركز الثالث الفارس الإيرلندي بيللي تومي الذي أكمل جولة التمايز مع الجواد "شات بوتّي إي دي" في زمن بلغ 39.71 ثانية وبلغ التحدي مبلغه بين فرسان المراكز الأربعة الأولى وكان الفارق الزمني بينهم أقل من ثانية مع احتلال الفارس النمساوي للمركز الرابع مع الجواد "إكويترون" والزمن 39.92 ثانية.

و توّج الفارس الإماراتي محمد أحمد العويس بكأس هيئة الإنماء التجاري والسياحي بالشارقة في ختام منافسات البطولة الدولية من فئة النجمة الواحدة على ميدان الصالة المغطاة وجاءت بمواصفات الجولة الواحدة مع جولة للتمايز وصمم مسارها بحواجز بلغ ارتفاعها (135) سم وشارك بها 60 فارساً وفارسة عبر منهم 19 فارساً إلى جولة التمايز التي أكملها دون خطأ 8 فرسان ونجح الفارس العويس المشارك رقم (12) في إكمال التمايز بصحبة الفرس "بلو" في زمن سريع بلغ 31.69 ثانية.

وتوّج بجائزة المركز الثاني الفارس الإماراتي سالم خميس السويدي المشارك الأخير في جولة التمايز رقم (19) والفرس "كيمبرلي 23"، وأنهى التمايز في زمن بلغ 32.52 ثانية .

ونال جائزة المركز الثالث الفارس السوري أسامة الزبيبي والمشارك الثالث أيضاً في التمايز مع الجواد "فلاش غوردون" وأنهى الجولة في زمن بلغ 33.13 ثانية.

و أحرز الفارس الإماراتي الناشىء عبد الله حمد الكربي بالجواد "ديمفيس" جائزة منافسة لونجين للمرحلتين من فئة النجمة الواحد، على حواجز 130 سم وأقيمت بميدان الصالة المغطاة وتنافس فيها 84 فارساً وفارسة وأكمل المرحلتين دون خطأ 16 فارسا في مقدمتهم على منصة التتويج فرسان الإمارات أصحاب المراكز الخمسة الأولى وأولهم عبد الله الكربي والزمن (22.68) ثانية تلاه الفارس الإماراتي إرحمة سيف العواني والفرس "أبوذوس زد" وزمن المرحلة الثانية 23.94 ثانية والثالث الفارس الشيخ ماجد بن عبد الله القاسمي مع الجواد "كوبيلوت باتللي زد" وأنهى المرحلة الثانية في زمن بلغ 24.52 ثانية.

و حلق الفارس المصري عمر الصوّاف بكأس سنشرو روتانا على صهوة جواده "إنوفاتر" عقب فوزه في منافسة سنشرو روتانا بمواصفات المرحلتين من فئة النجمة الواحدة على حواجز 120 سم وتنافس بها 93 فارساً وفارسة على ميدان الصالة المغطاة بمركز الشارقة للفروسية وأكمل المرحلتين دون خطأ 15 فارساً والفارس الصوّاف المشارك رقم (51) أكمل المرحلة الثانية في زمن 23.26 ثانية وجاء فوزه على حساب مواطنه عمرو جمال محمد المشارك رقم (7) وأكمل المرحلة الثانية بالجواد "زازو زد" في زمن بلغ (24.7) ثانية نال به الصدارة المؤقتة إلى حين مشاركة المتصدر والفارسة الإماراتية الناشئة وديمة أحمد الريسي المشاركة رقم (26) مع الجواد "ديجوري دروشوت"، أكملت المرحلة الثانية في زمن بلغ 24.87 ثانية نالت به المركز الثاني المؤقت وفي نهاية المطاف استقرت في المركز الثالث وتوّجت بجائزته.

وفي منافسة كأس الأمم لفئة الفرسان الشباب برعاية الشراع بمواصفات الجولتين على حواجز يبلغ ارتفاعها 130 سم .. فاز فريق الإمارات بكأس الأمم لفئة الشباب برصيد 53 نقطة جزاء ومثل فريق شباب الإمارات الفرسان عمر عبد العزيز المرزوقي و سلطان ماجد العواني و علي أحمد الجنيبي والفارس سلطان النعيمي وجاء فريق مصر في المركز الثاني برصيد 56 نقطة جزاء وثالثاً فريق فلسطين برصيد 68 نقطة جزاء ثم فريق سوريا برصيد 81 نقطة جزاء .

وفاز الفريق المصري بكأس الأمم للفرسان (الجونيورز) بمواصفات الجولتين على حواجز يبلغ ارتفاعها 120 سم برصيد 4 نقاط جزاء ومثل فريق مصر لفئة (الجونيورز) الفرسان أحمد عمرو الشريف و عبد الله شوشة و محمد عسر والفارس سيف باسم ،وجاء ثانياً فريق سوريا برصيد 8 نقاط جزاء وثالثاً فريق الإمارات برصيد 16 نقطة جزاء ثم فريق فلسطين برصيد 41 نقطة جزاء.

وفي المنافسة الدولية لفرق القفز من فئة الأشبال من جولتين على حواجز يبلغ ارتفاعها 110 سم حاز الصدارة فريق الإمارات للفرسان الأشبال برصيد 4 أخطاء ومن بعده فريق فلسطين ثانياً وتكوّن فريق أشبال الإمارات من الفرسان مبخوت الكربي و محمد سعيد الغرير و شمسة المهيري وصالح مفرج الكربي.