"الشارقة الخيرية" تطلق حملة " جسور الخير " في ساحة النخيل .

الشارقة في 10 فبراير / وام / بدأت جمعية الشارقة الخيرية التعبئة لحملة “جسور الخير” في ساحة النخيل بالشارقة لدعم ضحايا الزلزال المدمر الذي ضرب كلا من سوريا وتركيا.

وأعلن مركز الشارقة للتطوع عن استقبال طلبات المتطوعين الراغبين في المشاركة في الحملة عبر موقعه الإلكتروني للمساهمة في تحقيق أهداف الحملة بتوفير حزم الإغاثة العاجلة للنساء والأطفال المتضررين من الكارثة وتوفير كافة متطلبات الغذاء والدواء والخيم للمتضررين.

ودعت خيرية الشارقة أفراد المجتمع إلى دعم المبادرة لتحقيق مشاركة فاعلة من كافة أفراد المجتمع وفرق التطوع لتجهيز حزم المساعدات لإغاثة متضرري الزلزال في البلدين في إطار تضامن دولة الإمارات وشعبها مع الشعبين السوري والتركي في مختلف الظروف والأزمات.

وأوضح عبدالله سلطان بن خادم المدير التنفيذي لجمعية الشارقة الخيرية ، أنه تم استنفار الجهود الإنسانية لتلبية نداء إغاثة سوريا وتركيا ضمن حملة “جسور الخير” لتوفير الآف الحزم الإغاثية العاجلة لمتضرري الكارثة لاستكمال مشروع الحملة من مختلف الجهات الإنسانية والأفراد بما يترجم قيم الإمارات التي رسخها المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان "طيب الله ثراه" .