مسؤولون و رائدات أعمال: التحول الرقمي شريان الاقتصاد العالمي.

مسؤولون و رائدات أعمال: التحول الرقمي  شريان الاقتصاد العالمي.

من/ إليازية الكعبي.

أبوظبي في 11 مارس /وام/ أكد مسؤولون وخبراء ورائدات أعمال أن التحول الرقمي والتكنولوجيا ركيزة أساسية لبناء المستقبل و الشريان الحيوي للاقتصاد العالمي مشيرين إلى دور الإمارات في تبني أفضل الممارسات العالمية لاستشراف المستقبل الرقمي القائم على التكنولوجيا المتطورة .

وقال المسؤولون والخبراء في تصريحات على هامش أعمال القمة العالمية لرائدات الأعمال 2023 التي انطلقت في أبوظبي أمس.. إن المرأة داعم أساسي لمستقبل الأعمال المستند إلى التكنولوجيا والذكاء الاصطناعي في ظل التطور المتسارع الذي يشهده العالم في هذا القطاع الحيوي .

فمن جانبها قالت فريدة عبدالله العوضي رئيس مجلس الإدارة رئيس مجلس سيدات أعمال الإمارات إن القمة العالمية لرائدات الأعمال تسهم في صياغة الرؤية المستقبلية لدور رائدات الأعمال في إطار التحول الرقمي لتعزيز مساهمتهن في تشكيل المستقبل وتعزيز دور المرأة داعمة أساسية لمستقبل الأعمال.

وأكدت العوضي أهمية تشجيع رائدات الأعمال الإماراتيات على الاستثمار في قطاعات الاقتصاد الجديد القائم على الابتكار والتكنولوجيا لمواكبة التحول الرقمي الذي تشهده القطاعات كافة على مستوى العالم بما يعزز حضورهن في الأسواق المحلية والإقليمية والعالمية موضحا أن القمة العالمية لرائدات الأعمال تفتح آفاقا واسعة للمرأة الإماراتية لزيادة أنشطتها التجارية مع نظيرتها من الدول الأخرى كون القمة تستضيف سيدات أعمال من أكثر من 30 دولة ما يسهم في تبادل الخبرات والمعرفة وتوفير فرص تعاون لبدء أنشطة تجارية سواء في الدولة أو خارجها وتمكين دورهن نحو الريادة الرقمية.

و قالت الدكتورة شفيقة العامري، رئيسة جمعية الإمارات لرائدات الأعمال إن القمة العالمية لرائدات الأعمال تجمع أفضل التجارب العالمية وأصحاب الخبرة في مجال التحول الرقمي وتشكل منصة مهمة لإبرام الشراكات والتعاون بين رائدات الأعمال الإماراتيات مع نظيراتهن من مختلف دول العالم .. مشيرة إلى أن تطلع رائدات الأعمال للتقدم نحو المجالات الرقمية كالتكنولوجيا والذكاء الاصطناعي وأكدت أن دولة الإمارات سباقة في التطور والتحول الرقمي.

من جهتها قالت البروفيسور سوزان الكاليني، المستشار الأكاديمي والعلمي لشركة "أونباسف" العالمية لتقنية الذكاء الاصطناعي - إن تقنيات الذكاء الاصطناعي باتت عنصرا أساسيا في جميع القطاعات سواء الاقتصادية و الإدارية و غيرها من المجالات الاستراتيجية إذ توفر هذه التقنيات مميزات للمشاريع الصغيرة والكبيرة عبر تقديم تسهيلات لعمليات التواصل وتوفير كم هائل من المعلومات التي تساعد في تطوير وتوسعة المشاريع.

وأشارت إلى دور "أونباسيف" في توفير مجموعة من البرامج التي تعمل على تنمية قدرات سيدات الأعمال وترسيخ دورهن اقتصاديا واجتماعيا إضافة إلى مساعدتهن في توفير بيئة الأمان التكنولوجي لزيادة الوعي حول الاستخدام الآمن للتقنيات الحديثة ومواكبة التحول الرقمي بطريقة صحيحة وذلك لضمان استدامة مشاريعهن ومواجهة تحديات التحول الرقمي.

و قالت تيليلا المجاهد، مدير تسويق البيانات و الذكاء الاصطناعي في مايكروسوفت، إن دولة الإمارات تتمتع بمرونة عالية في احتضان أحدث الابتكارات والتقنيات الذكية كتقنية "ChatGPT" وهو من تطوير شركة أوبن إيه آي الأمريكية المتخصصة في مجال أبحاث الذكاء الاصطناعي.

وأشارت إلى أن "ChatGPT" تساعد في دعم كل القطاعات ودمجها وتطويرها كتطوير قطاع الاتصالات عبر توفير تسهيلات لآليات خدمة العملاء، والإعلام بتوفير محتويات نصية ومرئية إضافة إلى الاستطلاعات وكذلك بقطاع التعليم كون التقنية توفر حوافز تعليمية عدة وعبرت عن التطلع لإدراجها في المناهج الدراسية لتسهيل العمليات البحثية والمعلوماتية.