محمد بن راشد يشهد انطلاق النسخة العشرين من بطولة دبي الدولية للجواد العربي ويتفقد معرض دبي الدولي للخيل.

محمد بن راشد يشهد انطلاق النسخة العشرين من بطولة دبي الدولية للجواد العربي ويتفقد معرض دبي الدولي للخيل.

-151 جواداً من أنقى سلالات الخيول العربية تمثل مختلف الإسطبلات المحلية والدولية تتنافس على جوائز مالية تبلغ 4 ملايين دولار.
- الدورة الــ17 لمعرض دبي الدولي للخيل تشهد مشاركة أكثر من 60 عارضا من 35 دولة.
- مشاركة جهات من قطاع الرعاية الصحية للخيول للمرة الأولى في المعرض وتوقعات بنمو سوق الرعاية الصحية العالمي للخيول ليصل إلى 24.5 مليار دولار أمريكي في 2023.
دبي في 17 مارس /وام/ شهد صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، اليوم انطلاق فعاليات النسخة العشرين من بطولة دبي الدولية للجواد العربي، التي التي تقام بمركز دبي التجاري العالمي وتستمر تستمر حتى 19 مارس الجاري، ويشارك فيها عدد من أبرز الخيول التي تنحدر من أرقى سلالات الخيل في العالم، ويبلغ عددها 151 جواداً في 14 فئة، تتنافس على جوائز مالية تبلغ 4 ملايين دولار.
كما تفقد سموه، بحضور الشيخة حصة بنت حمدان بن راشد آل مكتوم، وسعادة هلال سعيد المري، المدير العام لدائرة الاقتصاد والسياحة، معرض دبي الدولي للخيل، في دورته الـ17، الذي يقام بالتزامن مع البطولة، ويشارك فيه أكثر من 60 عارضا من 35 دولة، ويشكل أكبر منصة تجارية في المنطقة لقطاع الفروسية، ووجهة مثالية لعقد الصفقات وتبادل الأفكار والرؤى حول القطاع.
وتستضيف الدورة الحالية للمعرض لأول مرة جهات عارضة من قطاع الرعاية الصحية للخيول، حيث من المتوقع أن ينمو سوق الرعاية الصحية العالمي للخيول ليصل إلى 24.5 مليار دولار أمريكي في 2023، كما يشكل المعرض فرصة مثالية تربط المشترين التجاريين وموردي الفروسية بالجهات العارضة الدولية.
- مكانة دبي العالمية.
واطلع سموه خلال الزيارة على منافسات البطولة التي تتضمن 14 شوطا لـ14 فئة، على مدار يومين، بينما يخصص اليوم الثالث والأخير لإقامة النهائيات من خلال (6 بطولات) هي بطولة المهرات بعمر سنة واحدة، وبطولة المهرات، وبطولة الأفراس، وبطولة المهور بعمر سنة واحدة، وبطولة المهور، وبطولة الفحول.
وأثنى صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، على مكانة بطولة دبي الدولية للجواد العربي على مستوى المنطقة، ودورها البارز على مدار عقدين في تعزيز مكانة دبي العالمية في مجال الفروسية والخيول، لتصبح اليوم وجهة عالمية يحرص ملاك الخيول الأصيلة على التواجد فيها والمشاركة في فعالياتها.
ويشارك في بطولة هذا العام، عدد من أبرز الخيول الحاصلة على الميداليات الذهبية والفضية والبرونزية في مسابقات جمال الخيل، التي تقام في دولة الإمارات ودولة قطر، كما تشارك في النسخة الحالية ستة من الخيول الحاصلة على الميداليات الذهبية والفضية والبرونزية في بطولة العالم للخيول التي تقام سنوياً في باريس.
-منافسات تأهيلية.
وبدأت المنافسات التأهيلية في اليوم الأول "الجمعة" بأشواط المهرات عمر سنة والتي تتكون من قسمين (أ، ب)، ثم المهرات عمر سنتين، والمهرات عمر 3 سنوات، يليها شوط الأفراس عمر 4-6 سنوات، ثم الأفراس 7-9 سنوات، وتختتم فعاليات اليوم الأول بشوط الأفراس عمر 10 سنوات وما فوق. حيث تشتمل منافسات البطولة على 14 شوطاً تتنافس للتأهل الى 6 بطولات.
-اليوم الثاني.
و تبدأ منافسات اليوم الثاني (السبت)، بشوطين خصصا للفلوات والأفلاء، تعقبها منافسات الخيول الذكور من الامهار والفحول، وتبدأ بشوط الأمهار عمر سنة وهو من قسمين (أ،ب) ، يليه شوط الأمهار عمر سنتين، وشوط الأمهار عمر 3 سنوات، تعقبها أشواط الفحول، وستكون البداية بشوط الفحول عمر 4-6 سنوات، ثم الفحول عمر 7-9 سنوات، وتختتم الأشواط التأهيلية بشوط الفحول عمر 10 سنوات وما فوق. في حين يشهد اليوم الختامي (الأحد) البطولات الستة، وهي بطولة المهرات عمر سنة، بطولة المهرات، بطولة الأمهار بعمر سنة، بطولة الأمهار، بطولة الأفراس، وبطولة الفحول.
-مل-