تصفيات يورو 2024.. أرقام قياسية ومفاجآت وغزارة تهديفية

تصفيات يورو 2024.. أرقام قياسية ومفاجآت وغزارة تهديفية

أبوظبي في 29 مارس /وام/ رغم ظهور عدد من المنتخبات الكبيرة بشكل أقل من المستوى المتوقع منها، اتسمت الجولتان الأولى والثانية من التصفيات المؤهلة لبطولة كأس الأمم الأوروبية القادمة (يورو 2024) بغزارة الأهداف، والأرقام القياسية، وبعض المفاجآت، ما منح فترة التوقف الدولية الأولى في 2023 كثيرا من الإثارة.
وأقيمت الجولتان على مدار 6 أيام، شهدت 46 مباراة في المجموعات الـ10 بالتصفيات.. وكانت غزارة الأهداف السمة الواضحة بعدما شهدت الجولتان 126 هدفا بمتوسط تهديف بلغ 2.74 هدف للمباراة الواحدة.
كان المنتخب البرتغالي الأفضل هجوما في الجولتين وسجل لاعبوه 10 أهداف في شباك ليشتنشتاين (4-0) ولوكسمبورج (6-0)، من بينها 4 أهداف لنجمه المخضرم كريستيانو رونالدو بواقع هدفين في كل مباراة، علما بأن رونالدو فرض نفسه ضمن أبرز النجوم في الجولتين بفضل الأهداف الأربعة من ناحية، وحزمة الأرقام القياسية التي حققها أو عززها خلال الجولتين.
و رفع رونالدو رصيده من المباريات الدولية مع منتخب بلاده إلى 198 مباراة لينفرد بلقب عميد لاعبي العالم بفارق مباراتين أمام الكويتي بدر المطوع، كما عزز اللاعب رقمه القياسي كأفضل هداف على مستوى جميع منتخبات العالم رافعا رصيده إلى 122 هدفا بفارق 13 هدفا عن الإيراني على دائي.
وعزز رونالدو رقما قياسيا آخر يستحوذ عليه برفع رصيده من الأهداف في مسيرته الاحترافية على مستوى الأندية والمنتخب إلى 830 هدفا، ولا يقترب منه سوى الأرجنتيني ليونيل ميسي، الذي رفع رصيده إلى 803 أهداف بعد (هاتريك) في مرمى منتخب كوراساو في المباراة الودية، التي انتهت صباح اليوم بتوقيت الإمارات بفوز الأرجنتين 7-0.
ووضعت الأهداف الأربعة في الجولتين اللاعب المخضرم رونالدو في المركز الثاني بقائمة هدافي التصفيات بالتساوي مع سكوت مكتوميناي لاعب مانشستر يونايتد الإنجليزي والمنتخب الاسكتلندي.
لكن صدارة قائمة الهدافين كانت من نصيب المهاجم الدنماركي الشاب راسموس هويلوند، الذي كان من مفاجآت الجولتين، حيث سجل 3 أهداف في الجولة الأولى ليقود فريقه إلى الفوز على المنتخب الفنلندي 3-1 ، ثم سجل هدفين في المباراة الثانية لكن ردة فعل منتخب كازاخستان حرمته من الاحتفال بالفوز الثاني على التوالي مع الدنمارك حيث سجل منتخب كازاخستان 3 أهداف في آخر 17 دقيقة من المباراة ليفوز باللقاء 3-2.
وكانت الأهداف الخمسة هي بداية حصيلة هويلوند مع المنتخب الدنماركي علما بأنه خاض 4 مباريات دولية مع الفريق حتى الآن.
و كانت فترة التوقف الدولية في 2023 شاهدة على انفراد هاري كين مهاجم توتنهام الإنجليزي بلقب الهداف التاريخي للمنتخب الإنجليزي إثر تسجيله أحد هدفي الفوز 2-1 على المنتخب الإيطالي بالجولة الأولى من التصفيات ليتقدم على واين روني الهداف التاريخي السابق للمنتخب الإنجليزي، رافعا رصيده إلى 54 هدفا مقابل 53 هدفا لروني، وعزز كين رقمه القياسي من خلال أحد هدفي الفوز 2-0 على أوكرانيا بالجولة الثانية من التصفيات.
وخلال هاتين الجولتين بالتصفيات، حافظت 9 منتخبات على نظافة شباكها؛ وهي منتخبات اسكتلندا وفرنسا وصربيا وسويسرا والبرتغال وسلوفاكيا، التي خاض كل منها مباراتين حتى الآن، ومنتخبات المجر وبلجيكا واليونان، التي خاض كل منها مباراة واحدة فقط حتى الآن.
ولم تخل الجولتان من المفاجآت، بعدما أعلنت العديد من الفرق التحدي للمنتخبات الكبيرة؛ وكان من هذه المفاجآت فوز المنتخب الأسكتلندي على نظيره الإسباني 2-0 مساء أمس لينفرد بصدارة المجموعة الأولى، رغم فوز المنتخب الإسباني على نظيره النرويجي 3-0 في الجولة الأولى.
كما فاز منتخب كازاخستان على نظيره الدنماركي 3-2 في الجولة الثانية، برغم تقدم المنتخب الدنماركي بهدفين نظيفين في المباراة.
ومن بين جميع المنتخبات التي خاضت مباراتين، حققت منتخبات فرنسا وإنجلترا واسكتلندا والنمسا والبرتغال وصربيا وسلوفينيا وسويسرا ورومانيا الفوز في المباراتين.. فيما خسرت منتخبات جبل طارق ومالطة وأذربيجان وبلغاريا وسان مارينو وبيلاروس وليشتنشتاين المباراتين.