غداً .. 1200مشارك يتنافسون في سباق الدراجات الهوائية بدورة ند الشبا.

غداً .. 1200مشارك يتنافسون في سباق الدراجات الهوائية بدورة ند الشبا.

دبي في 29 مارس / وام / تنطلق غداً الخميس منافسات سباق ند الشبا للدراجات الهوائية، الذي يقام على مدار يومين، بمشاركة أكثر من 1200 درّاج من مختلف الجنسيات، ضمن فعاليات النسخة العاشرة من دورة ند الشبا الرياضية.
وتقام المنافسات لمسافة 77 كيلومترًا ضمن 9 فئات في شارع ميدان ومناطق مختلفة من مدينة محمد بن راشد، من بينهم سباق أصحاب الهمم لمسافة 20 كيلومترا.
وستكون البداية بمنافسات أصحاب الهمم، والفئة المفتوحة رجال، وفئة كبار المواطنين والمقيمين رجال وسيدات فوق 50 عاما، فيما تقام يوم الجمعة منافسات الفئة المفتوحة للسيدات، والهواة مواطنين ومواطنات المسجلين ضمن الفرق والأندية الخاصة، والفئة المجتمعية للمواطنين والمواطنات من غير المسجلين في الأندية والفرق الخاصة وفرق الشرطة والقوات المسلحة والدفاع المدني.
ووجه منصور بو عصيبة رئيس اتحاد الإمارات للدراجات الشكر إلى سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي، رئيس المجلس التنفيذي على دعم سموه الكبير للرياضة والرياضيين والنجاحات الكبيرة التي حققتها دورة ند الشبا الرياضية في نسختها العاشرة؛ وقال: مسابقة الدراجات بصمة مضيئة في الدورة على مدار 10 سنوات باعتبارها أول الألعاب المسجلة من أول نسخة، وتطورت بشكل كبير سواء على مستوى الفئات أو عدد المشاركين حتى وصل العدد إلى 1200 مشارك، كما وضعت اللجنة المنظمة شروطا وقوانين تساهم في زيادة عدد المشاركين، وبالطبع رياضة الدراجات استفادت من الدورة كونها تساهم في زيادة عدد الممارسين لها.

وأضاف: تشهد النسخة العاشرة تطورا جديدا لزيادة عدد الفئات وأيضا زيادة المشاركة المجتمعية ما يفسح المجال لكل فئات المجتمع للمشاركة، بمن فيهم أصحاب الهمم وهي الفئة التي تلقى اهتماما كبيرا في ند الشبا، ودائما ما نتطلع في كل عام إلى إضافة فئات جديدة تشجع على زيادة المشاركين.
وأعلن بو عصيبه عن مشاركة لاعبي المنتخب والأندية في السباق ضمن فئة النخبة؛ وقال: يعد السباق فرصة لتجهيز اللاعبين باعتباره من أقوى السباقات نظرا لمشاركة عدد كبير من الجنسيات المختلفة.
وأشار رئيس الاتحاد إلى أن عدد الدراجين في الدولة يزيد عن 30 ألف ممارس بفضل جهود الاتحاد ومثل هذه الدورات، بالإضافة إلى المسارات الكثيرة التي أصبحت متاحة في إمارة دبي والإمارات الأخرى، وهو ما يجعل دورة ند الشبا لها خصوصية لكل شرائح المجتمع.