أكاديمية سوق أبوظبي العالمي توقع إتفاقية شراكة استراتيجية لتمكين المواهب الإماراتية .

أكاديمية سوق أبوظبي العالمي توقع إتفاقية شراكة استراتيجية لتمكين المواهب الإماراتية .

أبوظبي في 26 مايو /وام/ أعلنت أكاديمية سوق أبوظبي العالمي، ومجموعة الغرير للاستثمار عن توقيع اتفاقية تعاون استراتيجي يهدف إلى دعم المواهب الإماراتية الصاعدة.

تستند الاتفاقية إلى 4 ركائز استراتيجية ، تشمل البرامج التدريبية لتأهيل قوى عاملة فعّالة تمتلك مهارات عالية، وبرامج التنمية الوطنية للاحتفاظ بالمواهب المحلية، وتطوير مهارات المواهب الإماراتية الحالية والجديدة من خلال مركز التوظيف في القطاع المالي، والتعاون لإطلاق برامج جديدة للتعلم المستمر لدى مجموعة الغرير للاستثمار .

تهدف مذكرة التفاهم التي تم توقيعها الأسبوع الماضي بحضور هيئة الموارد البشرية، إلى إنشاء مركز للتميز التعليمي يركز على رعاية المواهب وتمكين الأفراد. فضلا عن استحداث وظائف مستدامة طويلة الأجل داخل القطاع الخاص، وبالتالي بناء شراكة استراتيجية بين الطرفين تجسد جهودهما لتحقيق التميز التعليمي والارتقاء بقدرات المواهب لتولي مناصب هامة.
وتنص الاتفاقية، على التعاون بين كل من أكاديمية سوق أبوظبي العالمي، ومجموعة الغرير للاستثمار في مجالات رئيسية، من بينها، تشكيل مجموعة عمل مخصصة لدفع مبادرات الشراكة وضمان التنفيذ الفعّال للمهام المحددة ضمن جداولها الزمنية. بالإضافة إلى تعاون الطرفين لتعزيز جهود التعلم المستمر من خلال إطلاق برامج ودورات جديدة مصممة لتزويد المواهب الإماراتية بالمهارات والكفاءات المحددة والمطلوبة في مجموعة الغرير للاستثمار، بما يعزز ثقافة التعلم المستمر.

وفي إطار هذه الشراكة سيتم إطلاق برامج التنمية الوطنية التي تهدف إلى دعم وتأهيل المواهب الإماراتية وتطويرها والاحتفاظ بها ضمن المناصب الهامة في مجموعة الغرير للاستثمار . وعلاوة على ذلك، ستعمل أكاديمية سوق أبوظبي العالمي على تطوير برامج تدريبية تلبي متطلبات تأسيس قوى عاملة تتمتع بالكفاءة والمهارة عالية المستوى، وقادرة على الاستجابة للتوجهات والتقنيات الناشئة.
وقال حمد صياح المزروعي، رئيس مجلس إدارة اكاديمية سوق أبوظبي العالمي: لدينا في أكاديمية سوق أبوظبي العالمي، قناعة راسخة بأهمية صقل المواهب الإماراتية وتعزيز جهود التنمية الوطنية من خلال الشراكات الاستراتيجية. ويسعدنا توقيع اتفاقية الشراكة والتعاون مع مجموعة الغرير للاستثمار، لتطوير وتمكين الجيل القادم من الموظفين المحترفين، وتزويدهم بالمهارات اللازمة لتحقيق النجاح في عصر الرقمنة الذي يشهد تغيرات متسارعة. وتكرس أكاديمية سوق أبوظبي العالمي جهودها لتلبية المتطلبات المتطورة للسوق في دولة الإمارات، من خلال منح الأولوية لتوفير فرص عمل طويلة الأجل داخل القطاع الخاص للمواطنين الإماراتيين، ونجسد هذا الالتزام من خلال مبادراتنا، ومن بينها مركز التوظيف في القطاع المالي الذي يهدف إلى توظيف الكوادر الإماراتية وصقل مهاراتها ودعم طموحاتها المهنية.
بدورها قالت ديبرا تيليس، نائب رئيس مجموعة الأفراد والثقافة بشركة الغرير للاستثمار: نهدف عبر هذا التعاون مع أكاديمية سوق أبوظبي العالمي إلى توحيد الجهود لتمكين الجيل القادم من المواهب في الإمارات ، وذلك من خلال تزويدهم بالمهارات اللازمة وفرص للازدهار في ظل التغيرات السريعة الني نشهدها نتيجة التطور التكنولوجي والتحولات الناشئة عنه ،و التزامنا برعاية المواهب مستمر، و قمنا في مجموعة الغرير للاستثمار ببناء استراتيجية مواهب متكاملة تركز على تطوير المواهب ومواءمة المهارات باستمرار مع متطلبات الأعمال المستقبلية لمؤسستنا ،و من خلال تعزيز التعلم المستمر وضمان حصول المواهب المحلية على المهارات المناسبة، نحن قادرون على خلق وظائف مستدامة داخل القطاع الخاص تتماشى تمامًا مع رؤية الدولة.
ومن خلال هذه الاتفاقية، تسعى كل من أكاديمية سوق أبوظبي العالمي ومجموعة الغرير للاستثمار إلى إيجاد منظومة تعليمية شاملة ومزدهرة، توفر للمواهب الإماراتية، الأدوات الضرورية والمعرفة لتحقيق التميز في مختلف المجالات، والمساهمة في تنمية الاقتصاد المعرفي في دولة الإمارات.