"المسؤولية المجتمعية واستشراف المستقبل" ورشة بغرفة عجمان.

عجمان في 26 مايو/ وام/ نظم مركز عجمان للمسؤولية المجتمعية التابع لغرفة تجارة وصناعة عجمان، ورشة بعنوان " المسؤولية المجتمعية واستشراف المستقبل " قدمتها الاستشارية ريتا حداد بمشاركة 26 منشأة من أعضاء الغرفة.

وهدفت الورشة إلى تشجيع وتوعية المنشآت الاقتصادية على تبني المسؤولية المجتمعية ومعايير ومتطلبات التنمية المستدامة والاقتصاد الأخضر، وتمكين المنشآت بأدوات استشراف مستقبل المسؤولية المجتمعية واطلاعهم على أفضل الممارسات.

وتناولت حداد في الورشة أهمية استشراف المستقبل والأدوات اللازمة لتحقيق الاستباقية في مجال المسؤولية المجتمعية لدى منشآت القطاع الخاص، وربط استشراف المستقبل مع التميز المؤسسي.

واستعرضت الورشة العديد من الممارسات الرائدة في مجال المسؤولية المجتمعية، وأكدت على ضرورة تكيّف واندماج منشآت القطاع الخاص مع المتغيرات الاقتصادية السريعة لضمان استدامة المنشأة ونجاحها على المدى الطويل، مع أهمية وجود استراتيجية استشرافية للمنشأة تهدف إلى تحسين جودة الحياة والحفاظ على الموارد الطبيعية والحد من التلوث والاستهلاك غير المستدام.

واطلع الحضور على آليات وأدوات التنمية المستدامة داخل المنشآت ومنها وضع الاستراتيجيات طويلة المدى والتحسين المستمر وتحقيق القدرة على التنافسية والتشجيع على الابتكار ورصد أفضل الممارسات في مجال المسؤولية المجتمعية.

وأكد ناصر الظفري الرئيس التنفيذي لمركز عجمان للمسؤولية المجتمعية، أن المركز يسعى لتكثيف فعالياته خلال العام الجاري لضمان تعزيز وتنويع مساهمته مع شركائه الاستراتيجيين ومنشآت القطاع الخاص وذلك ضمن استعدادات الدولة لمؤتمر الأطراف للاتفاقية الإطارية للتغيرالمناخي، في دورتها الثامنة والعشرين "COP28".

وأوضح الظفري أن الورشة تهدف إلى تمكين منشآت القطاع الخاص بالأدوات اللازمة لاستشراف مستقبل المسؤولية المجتمعية واعتماد أفضل الممارسات بهدف تحقيق سعادة الفرد والرفاه الاجتماعي والاقتصادي طويل الأمد في الإمارة والحفاظ على الموارد والبيئة وتقليل الانبعاثات.