"أبوظبي التقني" يسلط الضوء على أهمية تزويد الشباب بمهارات سوق العمل.

أبوظبي في 15 يوليو / وام / استضاف مركز أبوظبي للتعليم والتدريب التقني والمهني فعاليات متنوعة في ياس مول بأبوظبي بمناسبة اليوم العالمي لمهارات الشباب لتسليط الضوء على أهمية تزويد الشباب بالمهارات والإمكانات التي تؤهلهم لدخول سوق العمل.
وقدَّم المركز على مدار ثلاثة أيام، من خلال مجموعة من طلاب المعاهد التابعة له، مثل كلية فاطمة للعلوم الصحية وبوليتكنك أبوظبي و"مهارات الإمارات"، فعاليات متميزة وعرض المشاركون خبراتهم في مجالات مهنية متعددة منها التمريض والإسعاف والأشعة والأمن السيبراني والإلكترونيات وتكنولوجيا السيارات.
ومثَّل الحدث فرصة ثمينة للطلاب وللزوار من الشباب للتعرف على العروض المتوفرة في مجالات التعليم والتدريب التقني والمهني، والمهارات اللازمة لتأهيلهم لدخول سوق العمل مستقبلاً.
وأكد سعادة الدكتور مبارك سعيد الشامسي مدير عام مركز أبوظبي للتعليم والتدريب التقني والمهني أن دولة الإمارات تعطي أولوية قصوى لتلبية احتياجات ومتطلبات الشباب، وتعزيز مهاراتهم وطاقاتهم لخدمة الوطن وحمل راية المستقبل.
وأشار إلى أن اليوم العالمي لمهارات الشباب يعد فرصةً لنتشارك مع العالم والمجتمع في دولة الإمارات ما يقدمه التعليم والتدريب التقني والمهني للشباب ودوره في إعدادهم لتلبية احتياجات وظائف المستقبل.
وأضاف أن عرض إمكانات ومهارات الطلبة في مختلف القطاعات الصحية والتقنية والمهنية يندرج في سياق تنفيذ خطة المركز لتعزيز جودة مخرجات التعليم والتدريب التقني والمهني وتعزيز مواكبته لسوق العمل الحالي والمستقبلي.