لإثراء محاور الكونغرس العالمي للإعلام.. جلسة "عصف ذهني" ناجحة لـ "وام" مع المجالس الرياضية ونجوم الإعلام الرياضي

لإثراء محاور الكونغرس العالمي للإعلام.. جلسة

أبوظبي في 5 سبتمبر / وام/ نظمت وكالة أنباء الإمارات (وام) جلسة عصف ذهني اليوم مع نخبة من مسؤولي وصانعي القرار الرياضي في الدولة، وعدد من أبرز الإعلاميين الرياضيين والمؤثرين، وذلك لإعداد مخرجات لأفكار ومحاور يمكن الاستفادة بها كعناوين للجلسات العامة وورش العمل في اليوم المخصص للإعلام الرياضي بالكونغرس العالمي للإعلام، الذي ستنعقد النسخة الثانية منه تحت رعاية سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس الدولة نائب رئيس مجلس الوزراء وزير ديوان الرئاسة خلال شهر نوفمبر المقبل.
ورحب سعادة محمد جلال الريسي مدير عام وكالة أنباء الإمارات (وام) بالحضور من المجالس الرياضية والمؤسسات الإعلامية ونجوم الإعلام الرياضي والمؤثرين في الدولة، مؤكدا أن كل المؤسسات الرياضية والإعلامية في الدولة يجب أن تعلم بأنها شريكة "وام" في تنظيم هذا الحدث العالمي، وأن تخصيص يوم في الكونغرس العالمي للإعلام لمناقشة قضايا وتحديات ومستقبل الإعلام الرياضي، هو تأكيد على أهميته كقطاع متصل بالجماهير ومختلف شرائح المجتمع، ومؤثر في صياغة ثقافة الأجيال.
وأكد الريسي أن وكالة أنباء الإمارات “وام” نجحت خلال الفترة الماضية في عقد شراكات دولية مع أكثر من 120 وكالة ومحطة تلفزيونية ومؤسسة إعلامية في مختلف دول العالم، وأنها تضع كل إمكاناتها في خدمة القطاع الرياضي بالدولة بما يساهم في الوصول بالتجارب الرياضية المميزة وقصص النجاح المحلية الملهمة إلى كل قارات العالم، من خلال ترجمتها بمختلف اللغات، وتبادلها مع الشركاء في كافة الدول، فضلا عن إلقاء الضوء على الأحداث الرياضية الكبرى التي تستضيفها الدولة.
وساهم سعادة عارف العواني أمين عام مجلس أبوظبي الرياضي، وسعادة سعيد حارب أمين عام مجلس دبي الرياضي، وسعادة سهيل العريفي، وعادل صالح الحمادي، وعدد من كبار الإعلاميين وهم يعقوب السعدي، ومحمد الجوكر، وحسن حبيب، وطارق الحمادي، وسامي عبدالإمام، وصلاح عطا مع باقي الحضور في إثراء الجلسة بآراء مهمة حول 3 محاور هي أهم القضايا والتحديات الراهنة التي تواجه الإعلام الرياضي، والرياضة كقوة ناعمة للدولة خارج حدودها، ومدى تأثير التقنيات الحديثة والذكاء الاصطناعي على مستقبل الإعلام الرياضي.
وأدار الجلسة عبدالله عبدالكريم الريسي المدير التنفيذي لقطاع المحتوى الإخباري بالإنابة في وكالة أنباء الإمارات، وأكد أنه جارٍ حصر المخرجات التي أفرزتها النقاشات المستفيضة لتقديمها إلى اللجنة العليا المنظمة للكونغرس، من أجل تضمينها للمناقشة في الجلسات وورش العمل خلال اليوم المخصص للإعلام الرياضي.

  من ناحية أخرى أكد الحضور استعدادهم الكامل لتقديم كل الدعم لمنظمي الكونغرس العالمي للإعلام من أجل الخروج به في أفضل صورة، وتحقيق قيمة مضافة تعزز نجاحات النسخة الأولى التي أقيمت العام الماضي.

وطالب الحضور بأن تكون تلك الجلسة مجرد بداية لجلسات وورش عمل أخرى تنظمها (وام) من آن لآخر لتطوير مخرجات المشهد الإعلامي الرياضي في الدولة والمنطقة.