الشقيقتان زمزم وغلا الحمادي: الجوجيتسو أسلوب حياة انعكس بالإيجاب على مستوانا التعليمي.

الشقيقتان زمزم وغلا الحمادي: الجوجيتسو أسلوب حياة انعكس بالإيجاب على مستوانا التعليمي.

أبوظبي في 18 سبتمبر/ وام/          تطمح الشقيقتان زمزم، وغلا الحمادي مواصلة مسيرتهما الاحترافية في رياضتي الجوجيتسو، والفنون القتالية المختلطة، بعد الإنجازات المتتالية التي حققنها خلال الفترة الماضية، وآخرها التتويج بميداليتين ذهبيتين في بطولة التحدي، التي أقيمت على مدار 3 أيام في مبادلة آرينا بمدينة زايد الرياضية بأبوظبي، بمشاركة أكثر من 3 آلاف من اللاعبين واللاعبات بمختلف الأعمار. 

          وقالت زمزم الحمادي:" منذ طفولتي وأنا أمارس رياضة الجوجيتسو، وحققت فيها العديد من الميداليات، والفنون القتالية المختلطة، أبرزها ذهبية بطولة العالم للفنون القتالية في أبوظبي، وكذلك ذهبية بطولة العالم للناشئين والشباب في أستانا". وتابعت :" دعم عائلتي ساعدني كثيرا مع شقيقتي في ممارسة رياضة الجوجيتسو والوصول إلى منصات التتويج، خاصة وأن اللعبة انعكست إيجابيا على المستوى الدراسي، وستكون طريقي من أجل تحقيق هدفي بالاستمرار في الدراسة والالتحاق بالعمل في مجال الفضاء".

        وأضافت زمزم : بدأت ممارسة الجوجيتسو منذ سنوات طويلة في مرحلة الطفولة وأواصل التدريبات اليومية لأكثر من 3 ساعات، مع اتباع نظام غذائي محدد مع شقيقتي، ، التي أتدرب معها يوميا، بدعم وتشجيع من العائلة، حيث عزز ذلك من مستواي في اللعبة، ومواصلة المشوار نحو تحقيق الميداليات الملونة. 

          وأكدت زمزم الحمادي أنها تنتظر المشاركة في البطولات المقبلة للعبة، خاصة بطولة أبو ظبي العالمية لمحترفي الجوجيتسو، من أجل تقديم أفضل مستوى والظهور بشكل قوي بدعم خبراتها التي تحققت خلال الفترة الماضية، للصعود مجددا على منصات التتويج مجددا. 

           و من جانبها قالت شقيقتها غلا الحمادي إن رياضة الجوجيتسو أصبحت أسلوب حياة بالنسبة لها، وهو ما انعكس إيجابيا على حياتها دراسيا ومجتمعيا وساهم في تطوير تحصيلها الدراسي. وأضافت:" ممارستي وشقيقتي للجوجيتسو، والفنون القتالية المختلطة، دافع كبير لنا من أجل الاستمرار في هذه الرياضة، خاصة وأننا وصلنا إلى مراحل متقدمة فيها، وحققنا فيها العديد من الميداليات الملونة وفي بطولات عالمية، وبالتالي لابد من المحافظة على ما وصلنا اليه وتطوير مستوانا". 

        وأوضحت غلا الحمادي  أن ممارسة الجوجيتسو، والفنون القتالية المختلطة، سيكون طريقها لدراسة الهندسة، حيث ساهمت هذه النوعية من الرياضة في اكتساب العديد من المهارات سواء الذهنية أو البدنية، وبالتالي لابد من استغلال ذلك في تطوير التحصيل الدراسي والحصول على أفضل النتائج.